الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث كامل عن التلوث وانواعه

بواسطة: نشر في: 30 سبتمبر، 2017
mosoah
بحث كامل عن التلوث

بحث كامل عن التلوث وانواعه ، يعد التلوث ظاهرة عالمية منتشرة بشكل سريع، مما يؤدي إلى انتشار الأذى والضرر بالبيئة المحيطة وكل عناصر البيئة وأيضاً موردها، عن طريق مجموعة من الملوثات وهذا الشيء يؤدي إلى حدوث بعض الاختلال والاعتدال للطبيعية بطريقة مباشرة، أو بطريقة غير مباشرة لكل أجزاء الأرض، وأيضاً الهواء والماء الحيوانات والنبات إليكم المزيد من التفاصيل في موسوعة .

بحث كامل عن التلوث

وقد اختلفت أنواع الملوثات ومنها الملوثات الغازية مثل الدخان والغازات السائلة، أما بالنسبة للمواد السائلة مثل مياه الصرف الصحي، أما بالنسبة للمواد الصلبة مثل النفايات والقمامة، وكل هذه الأشياء لها تأثير سلبي على حياة البيئة والفرد لذا فنحن اليوم سوف نستعرض لكم ما هي أهم مصادر التلوث؟ وما هي أنواع التلوث المختلفة، وكيفية القضاء عليها؟

المصادر الأساسية للتلوث

حيث ينقسم التلوث إلى نوعين مخلتفين وهما:

  • أولاً التلوث الطبيعي

وقد يحدث هذا التلوث نتيجة طبيعية للظواهر التي قد تحدث من الطبيعية، والتي لا يكون للإنسان لا علاقة له بها مثل كوارث الزلازل، والرياح والعواصف، والأعاصير وغيرها من الأشياء التي لها تؤدي إلى تلوث الجو بالأتربة والرمال.

  • ثانيا : التلوث الصناعي

وهو عبارة عن تلوث قد ينتج نشاطات وسلوكيات الإنسان، وبالأخص في المجالات التي لها علاقة بالصناعات بأنواعها المختلفة، ومن المعروف أن مخلفات المصانع من أهم المصادر الأساسية لحدوث التلوث.

ما هي أنواع التلوث المتعددة

قد تعددت أنواع التلوث المختلفة ومن أهم هذه الأنواع وأكثرها شيوعاً:

تلوث الماء

  • وهو من أكثر الفساد والأوبئة بحيث يكون هذا الماء غير صالح للتداول واستعمال الإنسان له، وكلنا نعلم أن الماء هو أساس الحياة لكل المخلوقات على وجه الأرض، ولكن عندما تتعرض الكائنات الحية لتلوث الماء فقد يهدد هذا خطر كبير على حياة الفرد، وفي بعض الأحيان يهدد حياته.
  • ويعتبر أيضاً الازدحام السكاني من أهم أسباب التلوث، ولا نتغاضى عن صرف المياة الملوثة في النيل والبحار وأيضاً مخالفات المصانع كل هذه الأشياء يقوم بها الإنسان مما يشكل خطر كبير على حياة الفرد والإصابة بالعديد من الأمراض وأكثرها شيوعاً أمراض الكلى مثل الفشل الكلوي، أو الأمراض الفيروسية مثل التهاب الكبد الوبائي وغيرها من الأمراض.

تلوث الهواء

  • وهو عبارة عن تلوث الجو المحيط بنا بالمواد الكيميائية الضارة والمختلفة مثل الغازات والتي تتضمن أول أكسيد الكربون، والكلورفلوروكربون وغيرها من الغازات الضارة، مثل عادم السيارات وأدخنة المصانع ومداخن الشوي للمطاعم الكبيرة كل هذه الأشياء تسبب تلوث الهواء.

تلوث التربة

  •  وهو نوع من أنواع التلوث الذي يؤثر على التربة ويفسدها بالمواد الكيميائية المختلفة التي تمتصها من المصادر المختلفة، والتي تقوم بتغير خصائصها وتؤثر عليها بشكل سلبي على كافة المخلوقات التي تعيش فوق التربة، وقد يحدث هذا نتيجة طبيعية للإكثار من استخدام المبيدات الحشرية للتربة.

التلوث الضوضائي

  •  وهو نوع من أنواع التلوث التي قد ينتج بسبب الأصوات العالية والصاخبة، والتي لها دور كبير في انتشار الفوضى مما تسبب الإزعاج والضيق لكل الموجودين بحولها، وهذا النوع من التلوث قد ينتج عن الأشياء المزعجة ومصدرها الرئيسي هو السيارات على مستوى العالم كله.

كيفية القضاء على التلوث والحد منه

يوجد الكثير من العادات والسلوكيات السيئة التي تؤدي لانتشار التلوث بكل أنواعه المختلفة ولكن إذا قللنا من إستخدامها فقد ساعدنا على القضاء على التلوث والحد منه وهي:

  • القيام بحملات تعمل على نشر الوعي بين الأشخاص حتى تعرفهم على أسباب التلوث، وتقوم بتحذيرهم من مخاطرة و الآثار السلبية التي تنتج منه، عن طريق المؤسسات الكبيرة ومهمة الدولة بأجمعها.
  • تحذير المصانع من بإلقاء مخالفاتها والتخلص منها في الأماكن المعزولة عن السكان.
  • الحرص الدائم على وضع الفلاتر الخاصة بصنابير المياه، والتي تقوم بدور هام في تنقية المياه قبل البدء في تناولها واستخدامها في الطهي.
  • الحد من استخدام مبيدات حشرية والأسمدة الخاصة بالزراعة، والتي تقوم بنقل المواد الكيميائية للتربة وكل المحاصيل، مما يهدد حياة الفرد التي يتناولها,.
  • الحرص على التخلص من مياه الصرف الصحي في أماكن خالية من السكان، ومن الضروري أن تبتعد تماماً الآبار الارتوازية وأيضاً مصادر المياه النظيفة ومياه الشرب وراي الزرع حتى لا تسبب للفرد والبيئة بشكل عام الكثير من المشاكل الصحية، وحتى يحصل الإنسان على مياه شرب نظيفة خالية تماماً من التلوث.

المراجع :