الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

انتقال جزيئات الماء عبر الغشاء البلازمي

بواسطة: نشر في: 24 نوفمبر، 2021
mosoah
انتقال جزيئات الماء عبر الغشاء البلازمي

انتقال جزيئات الماء عبر الغشاء البلازمي كانت واحدة من أهم العمليات الضرورية في الكيمياء، حيث أن الغشاء البلازمي، هو واحد من الأغشية الحيوية الموجدة عند كافة الكائنات الحية في الأرض، ويتولى العمل على الكثير من المسؤوليات.

وفي هذا المقال الذي نقدمه لكم من موسوعة سنتناول بشكل تفصيلي كيف يمكن لجزيئات الماء أن تنتقل في الأغشية البلازمية.

انتقال جزيئات الماء عبر الغشاء البلازمي

فيا يلي الشرح التفصيلي لتلك العملية الحيوية.

  • إن يمكن فعلاً أن يتم انتقال جزيئات الماء عبر الغشاء البلازمي وتعرف باسم لعملية الأسموزية.
  • والغشاء البلازمي، هو عبارة عن غشاء خلوي.
  • إن غشاء، يحيط بالخلية الحيوية، ويتولى بعض المسؤوليات منها توصيل المياه والعناصر الغذائية للخلية.
  • ويعرف أيضًا هذا الغشاء، باسم السيتوبلازم، أو الغشاء السيتويلازمي.
  • والغشاء البلازمي، بدوره يعمل على إدخال جزيئات المياه، الذي الخلية.
  • وهنا يتولى تغذية الخلية، بشكل فعال وصحي.
  • ويتواجد في البيئات الخارجية المختلفة، ومن مهامه هي حماية الخلية من أي خطر خارجي.
  • وإن تلك المهام ليست بطبعها بسيطة حيث لولا الغشاء البلازمي، لن سيكون هناك خلية.
  • وإن لم يكن هناك خلية، لن ستكون حياة على كوكب الأرض.
  • ولن سيكون هناك أي مواد، لأن المسؤول عن حمايتها وتغذيتها قد أنتهي.
  • والخلية بطبعها مثل الإنسان تماماً، تحتاج إلى غذاء وماء، يصل إليها بصورة دورية.
  • وهذا لكي تمكن من ممارسة النشاط الحيوي بالشكل الطبيعي،
  • وإن الخلية تقوم أيضاً بعملية إخراج، حيث تحتاج إلى أن تتخلص من كافة السموم، وكذلك الفضلات فيها.
  • وهذا ينتج بسبب العمليات الحيوية، التي تنشئ في داخلها، وهنا يدخل دور الغشاء البلازمي حيث يقوم بإخراج الفضلات التي تكونت بداخل الخلية.

ويمكن أن نلخص وظائف الغشاء البلاومي بالشكل التالي:

  • للغشاء البلازمي 3 مهما رئيسية، يتولاهم ويتحكم  فيهم وهم:
  • حماية الخلية من المحيط الخارجي.
  • توصيل الغذاء للخلية الحيوية.
  • إخراج الفضلات من الخلية، التي تشكلت نتيجة بعض العوامل الحيوية.

الخاصية الأسموزية هي انتشار الماء

فيما يلي تعريف شامل وواضح عن لخاصية الأسموزوية.

  • تعرف العملية الأسموزية باللغة الإنجليزية بمصطلح Osmosis.
  • وتشتهر أيضًا باسم التناضج.
  • وهي العملية التي تنتقل فيها الجزيئات السائلة من خلال الغشاء البلازمي.
  • وتتسم تلك الحركة بالصفاء والتلقائية، التي تتبعها على جزيئات المذيب.
  • وتنتقل من منطقة تقبل للنفاذ إلى منطقة أخرى ذات تركيز كبير، ويكون عالي الإذابة.
  • وتتم تلك العمليات بصورة حيوية، وطبيعية جداً، دون أن يحدث أي استهلاك لطاقة الخلية.
  • وهناك غشاء شبه منفذ وهو غشاء لا يسمح بمرور أي من جزيئا المذاب، ولكن يتيح الفرصة للمذيب، أن يمر من خلاله.
  • وتعتبر العملية الأسموزية هي عملية حيوية، تحدث كنظام بيولوجي.
  • وتحدث تلك العمليات بصورة مسلسلة، في داخل الكائنات العضوية المختلفة، وبدونها لن ستكون حياة.
  • الأغشية البيولوجية، تعرف بكونها واحدة من الأغشية شبه النافذة.
  • وهي تلك الأغشية التي لا تسمح بمرور الجزيئات القطبية ذات الحجم الكبير، مثل الأيونات وكذلك البروتينات، والسكريات.
  • وتسمح بنفاذ الجزيئات غير القطبية مثل الدهون والجزيئات الصغيرة مثل ثاني أكسيد الكربون، والأكسجين، والنتروجين.
  • والغشاء القابل للنفاذ وغير القابل على الرغم من أنهم متعاكسان في الوظيفية ألا أنهم يكملوا بعضهم البعض.

الضغط الأسموزي

سنقدم لكم في هذه الفقرة كافة المعلومات التي تتعلق، بالضغط الأسموزي.

  • إن الضغط الاسموزي، له مكانة وفائدة كبيرة في الكائنات الحية.
  • حيث أن كل خلية محاطة بهذا الغشاء الخائل، ولا تسمح بأن ينتقل أي مادة بشكل عشوائي.
  • ولكن يبقى الماء هو السائل الوحيد القادر على اختراق تلك لأغشية.
  • وبين الخلايا وبعضها هناك غشاء حائل يحمي الخلية من أن تتصادم مع الخلية التي بجوارها.
  • وتسمح هذه الخلايا بمرور بعض أنواع الجزئيات.
  • والنباتات أيضًا تحتوي على مثل تلك الأغشية.
  • وتكون الأغشية في حالة تبادل دائم مع الماء، حيث تمتص وتنقل وتطرد الماء.
  • وتحيط تلك الأغشية بالسائل الدموي في الكائنات.
  • نتيجة لهذا كل ما هو خلوي له غشاء.

تطبيقات الأسموزية

إن تعرف الإنسان على العملية الأسموزية ساهم في التعرف على الكثير من الأمور التي تدار في حياتنا.

  • وهناك الكثير من التطبيقات المختلفة التي استغل الإنسان، أو استمد منها أسلوب عمل الأغشية النباتية.
  • ومن بينها بعض التطبيقات الكيميائية.
  • وأخرى للأغراض الطبية.
  • وأخرى في أعمال المياه.

قياس الأسمولية

  • هي أحد أنواع القياس الضروري التي تتم من خلال الطرق الأسموزية.
  • وتعتبر واحدة من الأعمال الرئيسية، في مجالات البيولوجية.
  • ويتم القيام بها بوسطة العلماء حتى لا يحدث أي تفاعل غير مرغوب فيه.
  • وفي الطب تم استغلالها من خلال العلاج بالقسطرة الوريدي.
  • ويتم استعمال محلول ملحي، حتى لا يحدث أي ضرر في الخلايا الخاصة بالجسم، وهذا عن طريق الضغط الأسموزي.
  • ويعتبر محلول من الماء مكون من 0.9% من ملح الطعام.

غسيل الكلى

  • أحد التطبيقات التي ساهمت في إنقاذ حياة الكثيرين من مصابين الفشل الكلوي.
  • وتستخدم الأغشية الخلوية حيث تسمح بمرور الجزيئات صغيرة الحجم.
  • وفي نفس ذات الوقت تمنع خروج أحماض البروتين ونيوكللين.

التناضح العكسي

  • تعرف أيضًا بالضغط الأسموزي المعكوس.
  • ويتم من خلال زيادة الضغط، في الماء والمحلول الذي فيه مادة ذائبة.
  • وتعمل عملية رفع الضغط، على زيادة تركيز المحلول.
  • وتستعمل تلك الطريقة بشكل كبير عند القيام، بفصل الماء العذب، عن ماء البحر ذات الملوحة الكبيرة.
  • ولكن لكي تتم تلك العملية بشكل مناسب، يجب أن تحدث طاقة.

ويمكننا أن نلخص مقالنا في بعض النقاط التالية:

  • إن جزيئات الماء تمتلك إمكانية العبور من خلال الغشاء البلازمي.
  • تعرف عملية المرور سواء للماء أو للغذاء باسم العملية الاسموزية.
  • العملية الاسموزية هي عملية انتقال الماء والغذاء إلى الخلية، وتتم من خلال الغشاء.
  • الغشاء هو المسؤول عن تغذية الخلية بالماء أو الغذاء.
  • يتولى الغشاء دور حماية الخلية.
  • ويقوم الغشاء بالسماح للفضلات الخلوية، والسوم بالخروج من الخلية.
  • كل الخلايا تحتوي على غشاء، حتى الخلايا السائلة مثل الدم.

وإلى هنا أكون قد اختتمت مقالتي بخصوص انتقال جزيئات الماء عبر الغشاء البلازمي ونكون أوضحنا دور الغشاء البلازمي في المحافظة على الخلية، وأكون قد بينت أهمية الغشاء في نقل وتغذية الخلية، وأهم التطبيقات الحياتية للعملية الأسموزية، وأحب أن أختم مقالتي بسبحان الله الذي خلق لنا هذا الكون بدق، وكان دقيقاً جداً في خلقه، وأتمنى أن ينال الموضوع إعجابكم.

للمزيد ن المقالات ذات الصلة عبر الموسوعة العربية الشاملة