الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن الجهاز الهضمي في الانسان شامل مع المراجع

بواسطة: نشر في: 3 أبريل، 2020
mosoah
بحث عن الجهاز الهضمي في الانسان

نقدم إليك عزيزي القارئ من خلال المقال التالي بحث عن الجهاز الهضمي في الانسان شامل مع المراجع ، وهو الجهاز المسئول بجسم الإنسان عن عمليات إدخال الطعام إليه وإخراجه منه، كما يعد المسئول عن مقدار استهلاك الجسد للطعام مما يساهم في الحفاظ على سلامة الجسم وصحته، ويتضمن العديد من الأعضاء وملحقاتها التي يختص كلاً منها بوظيفة هامة أولها الهضم الذي يقوم بامتصاص العناصر الغذائية ومن ثم بناء الجسم.

كذلك فإنه يقوم بتفتيت تلك العناصر الغذائية إلى أجزاء متناهية الصغر ليساعد الجسم على امتصاصها واستخدامها لكي يحولها إلى طاقة تساعد الإنسان في ممارسة حياته كما ينبغي بقوة ونشاط، إلى جانب إصلاح الخلايا ونموها، ولما كان له تلك الأهمية العظيمة سوف نتحدث عنه تفصيلاً في الفقرات التالية مع ذكر أعضائه التي يتكون منها وما هي الأمراض التي قد تصيبها في موسوعة.

بحث عن الجهاز الهضمي في الانسان

يعرف في اللغة الإنجليزية بـ(Digestive) وهو عبارة عن قناة متعرجة طويلة بدايتها الفم ونهايتها فتحة الشرج، وتعد مسؤوليته الأولى هضم الأغذية وتحويل الكبير منها والمعقد إلى فتات صغيرة يمكن نفاذها بواسطة الأغشية الخلوية عبر التأثيرات الميكانيكية التي تتم بفعل الأسنان والعضلات وما يتم تحفيزه من أنزيمات بواسطة تلك التأثيرات الكيميائية.

وتتخذ عملية الهضم مراحل عدة تبدأ من تجويف الفم متضمنة تكسير مكونات الطعام التي يتناولها الإنسان إلى مكونات صغيرة جداً يتمكن الجسم من هضمها وامتصاصها وهو ما يساعد معه اللعاب الذي يحتوي على أنزيمات محفزة تعرف باسم (الأميلاز) حيث تبدأ وظيفته على ما يوجد بالفم من طعام، ويقابله نوع آخر من الأنزيمات يعرف بـ(الليباز اللساني) يكون إفرازه عبر الحليمات اللسانية ولها دور هام في سهولة مضغ الطعام بواسطة الأسنان، ويمكننا إيضاحه من خلال ذلك الرابط، أو الرابط التالي.

معلومات عن الجهاز الهضمي

نعرض لكم في الفقرة التالية بعضاً من المعلومات الشيقة المتعلقة بالجهاز الهضمي:

  • تعد حاسة التذوق المسؤولة عن معرفة مذاق الأطعمة المختلفة تابعة للجهاز الهضمي.
  • البلعوم جزء تابع للمنطقة الواصلة ما بين الجهاز التنفسي والهضمي وتعمل كممر لكل من الغذاء والهواء.
  • يحتوي حمض المعدة على كلاً من كلوريد الصوديوم وحمض الهيدروكلوريك وله عامل أساسي في هضم الطعام.
  • يساهم المضغ الجيد للطعام في المحافظة على صحة الجهاز الهضمي مما قد يصيبه من حالات الإسهال والإمساك.
  • تم تصنيف الكبد كونه ثاني أكبر أعضاء الجسم يلي في ذلك البشرة وله دور عظيم في عملية التمثيل الغذائي المعروفة بالأيض.

أعضاء الجهاز الهضمي

يتكون الجهاز الهضمي من مجموعة من الأعضاء سوف نذكرها ترتيباً من الأعلى إلى الأسفل في النقاط التالية:

  •  الغدد اللعابية (salivary glands).
  • الفم (mouth).
  • المريء (esophagus).
  • المعدة (stomach).
  • الكبد (liver).
  • المرارة (gallbladder).
  • البنكرياس (pancreas).
  • الأمعاء الدقيقة (small intestine).
  • القولون (colon).
  • المستقيم (rectum).

أعراض الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي

يقصد بها الاضطرابات التي تصيب الجهاز الهضمي والتي غالباً ما تتمثل أعراضها في الآتي:

  • نقصان الوزن أو زيادته بشكل غير طبيعي.
  • آلام في البطن والمعدة.
  • صعوبة في البلع (Swallowing problems).
  • الغثيان والقيء (Nausea and vomiting).
  • سلس البول (Incontinence).
  • حرقة المعدة (Heartburn).
  • الإمساك أو الإسهال (Diarrhea، Constipation).
  • الانتفاخ (Bloating).
  • النزيف الشرجي أو الفموي (Bleeding).

أمراض الجهاز الهضمي

في الفقرة الآتية نعرض شرحاً تفصيلياً لما قد يصيب ذلك الجهاز الحيوي في جسم الإنسان من أمراض:

  • مرض اليرقان (Bleeding): يترتب عليه بياض العينين واصفرار الجلد حيث ينتج من انسداد قنوات استنزاف المادة التي يقوم الكبد بإفرازها ولونها أصفر، ولا يعد ذلك هو السبب الوحيد له بل قد ينتج أيضاً لما يصيب خلايا الدم الحمراء من تعطل شديد عن العمل.
  • مرض الجُزر المريئي المعدي (Gastroesophageal Reflux Disease GERD): يتمثل في الشعور بحرقة بالغة القوة نتيجة ارتداد الأحماض المعدية وارتجاعها إلى المريء وهو ما يحدث يسبب تهيج بطانة المعدة والمريء حيث تصاب الصمامات ما بين المعدة والمريء بالضعف مع الشعور بالألم في الصدر الذي قد يصل في قوته إلى ألم الذبحة الصدرية.
  • فرض ضغط الدم البابي (Portal hypertension): ينتج ذلك المرض بسبب الإدمان المزمن وهو إحدى مضاعفاته مما يصاحب معه تلف الكبد، وعرقلة تدفق الدم الوريدي من خلال الكبد حيث يصاب الإنسان بهذا المرض نتيجة ارتفاع ضغط الدم بالأوردة الخاصة بالكبد والجهاز الهضمي، ومن الأعراض التي تلحق به احتقان الأوردة المحيطة بالسرة.
  • التهاب أو داء الرتج (Diverticulosis/ diverticulitis): يترتب ذلك المرض نتيجة تكون مجموعة أكياس صغيرة تعرف بالرتج تنتشر على طول جدران الأمعاء الغليظة، يترتب معه ضعف المقدرة على إفراغ البراز بطريقة طبيعية.
  • مرض كرون (Crohn’s Disease): هو مرض مزمن التهابي يصيب الجهاز الهضمي وتتمثل أعراضه في آلام البطن، فقدان الوزن، الإسهال، وتم التوصل إلى أن العلاج الأفضل له هو اتباع نمط غذائي صحي مع المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية وغالباً ما ترجع أسبابه إلى ضعف جهاز المناعة أو وجود عوامل بيئية أو وراثية قد أثرت على المريض.

وفي ختام مقالنا نود أن نوضح أن أهمية الجهاز الهضمي تكمن في امتصاص العناصر الغذائية من دهون، فيتامينات، كربوهيدرات، بروتينات، معادن، والماء الهام للمحافظة على قوة الجسم وصحته، ويمكننا إيضاح ما تصل إليه عمليات تحويل تلك المواد مثل تحول البروتينات إلى أحماض أمينيه، تحول الكربوهيدرات إلى سكريات بسيطة، وكذلك تحول الدهون إلى جليسرين وأحماض دهنية.

للمزيد يمكنك متابعة : –

موضوع عن الجهاز الهضمي

المراجع

1

2

3-

4-

5-