الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية معرفة الحمل من السرة الطريقة المؤكدة

بواسطة: نشر في: 11 أبريل، 2020
mosoah
كيفية معرفة الحمل من السرة

تعرف على كيفية معرفة الحمل من السرة وعلاقتها بنوع الجنين ، يُعد الحمل هو الفترة الزمنية التي يتطور خلالها نمو الجنين داخل رحم الأم، ليستمر في عملية النمو لمدة تصل إلى أربعين أسبوعاً يمر خلالها الأم والجنين للعديد من التغيرات البيولوجية، فعادةً ما يظهر عدداً من العلامات المتفاوتة في شدتها لدى مختلف السيدات، والتي تحدث بسبب ما تتعرض له المرأة من تغيرات هرمونية في الجسم.

كيفية معرفة الحمل من السرة

من أجزاء الجسم التي يظهر عليها التغير بشكل كبير ((السرة))، فما هي التغيرات التي تظهر عليها، وكيف يُمكن معرفة الحمل من السرة، وما هي علاقتها بنوع الجنين ذلك ما ستجدونه بالتفصيل في المقال الآتي من موسوعة، فتابعونا.

طريقة كشف الحمل بالسبابه

  • تُعد السرة أو ما يُعرف شعبياً باسم (زر البطن) المكان الذي يتم من خلاله ربط الأم بالجنين عن طريق الحبل السرين حيثُ يمتد الحيل السري من الجنين إلى المشيمة لكونه المسئول عن مدّ الجنين بالأكسجين والمواد الغذائية اللازمة لنموه طوال فترة الحمل، كما أنه المسئول عن نقل الفضلات بعيداً عن الجنين.
  • وقديماً كانت السيدات تعتمد على بعض الطرق القديمة لمعرفة إن كانت حامل أم لا عن طريق السرة، والتي على الرغم من عدم وجود أية دلالة علمية على صحتها إلى أنها تكون صحيحة في كثير من الأحيان، حيثُ كانت السيدات قديماً يختبرن حملهن من خلال الاستلقاء على الظهر لتقوم سيدة أخرى بالكشف عن منطقة السرة بواسطة يديها، حيثُ تقوم بالدق على سرة المرأة المستلقية وعند سماعها لأصوت مكتوم داخل البطن يدل ذلك على وجود حمل، بينما في حالة سماع صوت أجوف فهذه إشارة إلى عدم وجود حمل.

شكل السرة في بداية الحمل

عادةً ما تتعرض السرة لعدد من التغيرات خلال فترة الحمل وذلك بدايةً من نهاية الشهر الثاني في الحمل، حيثُ انكِ لن تستطيعي تمييز التغيرات خلال الشهر الأول من حملكِن إلا أنه عادةً ما تكون هذه التغيرات بصفة مؤقتة خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل كحدوث انتفاخ شديد في البطن والسرة، إلا أنها تعود لموضعها الطبيعي بعد مرور عدة أشهر من الولادة، ومن التغيرات الشائعة التي تحدث في شكل السرة:

شكل السرة في بداية الحمل

تسطيح السرة

حيثُ يحدث تمدد في جلد البطن بسبب كبر حجم الجنين مما ينتج عنه تمدد السرة أيضاً، مما يجعلها تظهر وكأنها غير موجودة أو اختفت إلا أن هذا أمر شائع لدى العديد من السيدات وستعود لموضعها وشكلها الطبيعي بعد الولادة.

السرة المنتفخة

يحدث هذا التغير خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل حيثُ تنتفخ السرة وكأنها على هيئة زر كبير إلا انه عادةً ما يصاحبها ألم ولا يستدعي حدوث هذه التغير أية قلق حيثُ انها ستعود لمظهرها الطبيعي عقب الولادة.

السرة الغائرة

يحدث أن تظهر السرة وكأنها غائرة (داخلة لعمق البطن) خلال فترة العمل وهذا أمر عادي إلا أنه عند ملاحظة ذلك يجبب الخضوع للفحص الطبي للتأكد من عدم وجود فتق بالسرة لا قدر الله.

سواد السرة أو ظهور خط داكن بالبطن

تتسبب بعض التغيرات الهرمونية في حدوث سواد بالجلد أو ظهور بعض الخطوط الداكنة حول منطقة السرة كما يُمكن ملاحظتها حول الثدي، المهبل إلا أنه أمر طبيعي وستختفي هذه العلامات تدريجياً بعد الولادة.

علاقة السرة بنوع الجنين

  • يرتبط بروز سرة الحامل ارتباطا وثيقاً بنوع الجنين في الرحم حيثُ يختلف شكل السرة خلال الحمل بولد عن شكلها خلال الحمل ببنت، حيثُ أنه يُمكن التفرقة من خلال ملاحظة الفروق التالية في شكل السرة:
  • في حالة الحمل بولد فغالباً ما ستبدو سرتك وكأنها مُبتسمة أو ضاحكة، أما في حالة شكلها وكأنها حزينة فهذا يعني أنك حاملاً في بنت .
  • في حالة ظهور خط داكن اسود اللون عمودي على البطن يمتد من القفص الصدري للمرأة فهذا يعني الحمل بولد، بينما إن انتهى الخط الداكن عند المنطقة اسفل السرة فهذا يعني أنك حاملاً بفتاة.
  • إلا أنه يجب الإشارة إلى أن العلامات السابقة ليست علامات ودلالات أكيدة على نوع الجنين بالرحم، فلم يتم إثبات مدى دقتها علمياً، لذا عليكّ بالانتظار حتى مرور الأسبوع السادس عشر من الحمل “الشهر الرابع” حتى يُمكنك إجراء الفحص عن نوع الجنين بالسونار والتأكد منه بإذن الله.

لنكون بذلك قد عرضنا لكِ كيفية معرة نوع الجنين عن طريق السرة، وللمزيد من موضوعات صحة المرأة والطفل تابعينا في الموسوعة العربية الشاملة.

المراجع