الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل يوجد دواء للقولون العصبي ؟

بواسطة: نشر في: 26 مارس، 2020
mosoah
هل يوجد دواء للقولون العصبي

هل يوجد دواء للقولون العصبي ؟ ،  نعم يوجد علاج لكن ليس نهائي ولإنما علاج للتعامل مع أعراض القولون العصبي وتثبيط شدتها والحد من معدلات الإصابة بتهيج القولون فحسب؛ وبالرغم من وفرة العقاقير المساعدة في علاجه والتي يُمكن شرائها من أغلب الصديليات دون الحاجة لتقديم الوصفة الطبية؛ إلا أنه لا يجب المباشرة في تناول أي من أنواع العقاقير دون استشارة طبيب مختص وذلك لأن العلاج المناسب يختلف من حالة لأخرى كما أن الجرعة الملائمة تختلف نسبيًا أيضًا؛ ولهذ الأسباب فإن الأنواع الموضحة في المقالة الحالية من موسوعة مقدمة بصورة استرشادية فحسب.

هل يوجد دواء للقولون العصبي ؟

القولون العصبي من الاضطرابات الصحية المزمنة التي لم يتوصل الأطباء لعلاج نهائي لها حتى الوقت الراهن، وبالرغم من ذلك فإنه من الإضطرابات التي يُمكن الحد من معدل التعرض لأعراضها بأقصى شكل ممكن من خلال اتباع توجيهات الطبيب المعالج والتي ترتكز بشكل أساسي على ملاحظة مُحفزات الإصابة بالأعراض القوية كالانتفاخ، وتقليل معدلات التعرض لهذه المُحفزات لأقصى حد ممكن، وبالإضافة إلى ذلك يوصي الأطباء بالعلاجات الدوائية الفعالة في التخفيف من شدة أعراض القولون العصبي ومن معدل الإصابة بها؛ وبصفة عامة يوصي الأطباء باتباع نمط حياة صحي يعتمد على ممارسة الأنشطة البدنية بمعدل معتدل، مع تجنب التدخين، والمواظبة على إشباع احتياج الجسم من الماء، بالإضافة إلى الحد من معدل استهلاك المشروبات غير الصحية كالمشروبات الغازية، ومشروبات الطاقة، والمشروبات وفيرة المحتوى من الكافيين؛ ومن الجدير بالذكر أيضًا أن الأطباء يوصون بالحرص على مضغ الطعام جيدًا وتنظيم وقت تناول الطعام نظرًا لدور ذلك في دعم صحة الجهاز الهضمي بصفة عامة.

أما فيما يتعلق بالعلاج الدوائي فيتولى الطبيب المُعالج تحديد العلاج الأنسب لكل من الحالات بالإعتماد على شدة الإصابة، ومدى الإصاب بالأعراض، فضلًا عن العمر والحالة الصحية العامة؛ لذلك يجب عدم البدء في التداوي بأي من أنواع علاجات القولون العصبي دون استشارة طبيب مختص كما يجب الالتزام بتناول الدواء وفق توجيهاته بشكل دقيق لتجنب الإصابة بالأضرار الجانبية للأدوية؛ ويُعتبر من أكثر أنواع الأدوية المُستخدمة في علاج القولون العصبي ما يلي:

  • الأدوية المحتوية على مادة الميبفرين الفعالة في ارخاء العضلات الملساء بالقناة الهضمية؛ ومن أمثلة هذه الأنواع ميغا، وميباجن، والدوسبالتين، وفيرين.
  • الأدوية المتضمن لمادة الكليدينيوم المسكنة، والتي من أمثلتها ليبراكس.
  • الأدوية المشتملة على مادتي الدوبيرافين و الأميتربتالين نظرًا لدورهم في تخفيف شدة تهيج الأمعاء، ومن أمثلة هذه العقاقير تربتيزول.
  • العقاقير التي تتمثل مادتها الفعالة في مادة بيوتيل البروميد المُهدئة للتقلصات، والتي من أفضل أنواعها سكوبينال.

لمعرفة تفاصيل أكثر عن القولون العصبي اطلع على مقالة (كل ما تحتاج لمعرفته عن متلازمة القولون العصبي).

المصادر: 1، 2، 3، 4، 5، 6، 7، 8، 9، 10.