الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن الوطواط

بواسطة: نشر في: 22 يناير، 2020
mosoah
الوطواط

الوطواط من فصيلة الثدييات، ولكنه يتميز عن باقي الثدييات بأن لديه القدرة على الطيران، وتقوم الوطاويط بالسفر والهجرة من مكان إلى آخر بحثًا عن الطعام والغذاء المناسب، وتعود مرة أخرى لتربي صغارها، وأغلب الوطاويط تلد اثنان في العام الواحد، والبعض الآخر يلد أكثر من اثنان في وقت واحد، وهناك العديد من الأنواع للوطاويط، وتتميز الوطاويط بمجموعة من السلوكيات المختلفة نتعرف عليها من خلال المقال التالي في الموسوعة.

معلومات عن الوطواط

البيئة والمعيشة

الوطواط يمتلك قدرة كبيرة على التكيف في البيئة التي تحيط به بشكل سريع للغاية، لذلك نجده يتواجد في عدد من البيئات المختلفة.

الوطواط في فترة النهار يفضل البقاء في الأماكن البعيدة المظلمة مثل الكهوف، والأماكن المهجورة الذي لا يصل لها الكثير للاختباء من الحيوانات المفترسة، ويبدأن في الخروج في الليل بحثًا عن الطعام  والشراب.

تحب الوطاويط العيش داخل فروع الأشجار الكبيرة، والتي تتميز بأوراق متفرعة، فهي تساعدهم في البقاء والاختفاء بالشكل الذي يفضلوه، أيضًا يمكثن تحت الكباري ولكن سرعان ما يرحلوا بسبب حركة الناس المستمرة في تلك الأماكن.

السلوك

  • غالبًا ما تجد الوطواط متواجد في مكان منفردًا فدائما ً ما تجده في جماعات، فهم يعيشون في مستعمرات.
  • الوطاويط تطير في أماكن مختلفة ومتفرقة بعيدًا عن أماكنهم الذي يعيشون بها في فترات الليل، ولكن بمجرد حلول وقت النوام في فترة النهار تجدهم يعودون إلى مستعمراتهم الخاصة بهم.
  • فالمعروف عن الوطواط أنه ينام في فترة النهار كاملة ويبدأ نشاطه في فترة الليل.
  • الوطواط لا يستطيع الرؤية ولكن يستطيع أن يحدد اتجاهه الذي يسير فيه نتيجة للموجات الصوتية التي يقوم بإخراجها حيث يقوم بإصدار بعض الأصوات الحادة ذات ترددات معينه، وعندما ترتد الموجات الصوتية مرة أخرى إليه يعلم في هذه الحالة بوجود جسم ما أمامه.
  • الوطواط يخاف من الخروج في المطر والجو البارد القاسي، ولكنه في الكثير من الأحيان يضطر للخروج من أجل الحصول على الغذاء الذي يريده.
  • الوطواط ينام وهو متعلق من رأسه، وتمكنه هذه الوضعية من الهروب من المفترسين.

معلومات عن الوطواط

البيات الشتوي

بعض أنواع الوطاويط تبدأ في البحث عن أماكن ليتمكنوا من المكوث في داخلها فترة الشتاء وهي ما تسمى بفترة البيات الشتوي لهم ، وتتراوح مدتها حوالي 6 أشهر، ويتجنبن الجسور والأشجار.

في فترة البيات الشتوي يجلسون في الأماكن الأكثر عدد من الوطاويط فكلما زادت أعداد المستعمرة كلما كان الدفء أكثر.

تكاثر الوطاويط

هناك نوعان من الوطاويط بحسب نوع المكان التي تعيش فيه، فالوطاويط الاستوائية تتزاوج في موسم الجفاف، بينما الوطاويط التي تعيش في الأماكن المعتدلة تتزاوج في أواخر الصيف وفي أواخر فصل الخريف.

من أغرب المعلومات عن الوطواط أنه يقوم ببناء سد بعد عملية التزاوج لمنع الوطاويط الأخرى من الدخول إلى الأنثى لضمان النسب.

الوطاويط التي تقوم بعملية البيات الشتوي في الغالب يفضلون القيام بعملية التكاثر في فترة البيات.

في عملية التخصيب للأنثي نجد وجود أمر ربما يكون غريب في الغالب حيث تستخدم الأنثى استراتيجية مختلفة للتحكم في التوقيت الذي تريد الحمل فيه والولادة بحسب توافر الغذاء والشراب، حيث تقوم بعدة أمر مختلفة بحسب ما يتناسب معها وهي كالآتي:

  • بعض الإناث تقوم بتخزين الحيوانات المنوية داخل الجهاز التناسلي الخاص بها ويمكن الاحتفاظ به لعدة أشهر بعد التزاوج، فمثلًا من الممكن أن يحدث التزاوج في فصل الخريف، لكن التخصيب لا يتم إلا في فصل الربيع.
  • أنواع أخرى من الإناث تخصب بويضتها بعد التزاوج مباشرة، ولكن تصبح البويضة في حالتها الحرة داخل الجهاز التناسلي حتى يأتي الوقت المناسب للولادة ورعاية الجنين.
  • من الممكن حدوث تزاوج وإخصاب ولكن نمو الجنين وتطوره يتأخر إلى حين توفر الظروف المناسبة التي تساعد يف تسهيل عملية الولادة.

مصدر: 1.