مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

صلاة الجنازة كيف تصلى؟

بواسطة:
صلاة الجنازة

إن صلاة الجنازة لابد أن يتوفر بها خمسة شروط أساسية لدى المذهب المالكي ولا تكون صحيحة إلا بإكتمالهم وهي أن يكون هناك نية لذلك قبل الصلاة، والقيام فيها ماعدا من لديه عذر، وأن يكون بها أربعة تكبيرات، ولابد أن يكون هناك بين كل تكبيرة دعاء حتى نصل إلى التكبيرة الرابعة والشرط الأخير أن يكون السلام فيها مرة واحدة فقط وليس مرتين مثل الصلوات العادية، أما أصحاب المذهب الحنبلي يرون أنه لابد من تحقق ست شروط لتكون صلاة الجنازة صحيحة وهي أولا النية، ثانيا أن يكون هناك أربع تكبيرات، ثالثا قراءة سورة الفاتحة بعد الأولى، رابعا أن يتم الصلاة على النبي عليه السلام في الثانية، خامسا الدعاء للميت بعد الثالثة، سادسا التسليم مرة واحدة فقط.

أما أصحاب المذهب الشافعي فقد وافقوا المذهب الحنبلي في ذلك ولكنهم زادوا شرط سابع وهو القيام فيها، أما عند أصحاب المذهب الحنفي فإن شروط الصلاة أربعة وهي أن صلاة الجنازة أربعة تكبيرات بالثناء بعد التكبيرة الأولى أما في الثانية فتكون الصلاة على النبي وفي التكبير ةالثالثة يكون الدعاء، أما التسليمتين تكونا بعد التكبيرة الرابعة، وبالنسبة للمذهب الشافعي والحنبلي يرون أن قراءة الفاتحة تكون بعد التكبيرة الأولى في هذة الصلاة وأن ذلك يعتبر ركن أساسي من أركان صلاة الجنازة، على أساس أنه لا صلاة لمن لا يقرأ بفاتحة الكتاب.

ماهي صفة صلاة الجنازة؟

هناك صفة خاصة بصلاة الجنازة، حيث يتم الصلاة على الميت المسلم بعيدا عن عمره صغيرا أم كبيرا وبعيدا عن جنسه فالكل متساوي، ويصلى أيضا على الحمل الذي تم إجهاضه إذا وصل عمره إلى أربعة أشهر ويغسل ويكفن مثل الكبير تماما ويصلي عليه لأن الروح كانت موجودة فيه، أما الحمل الذي سقط قبل أن يتم أربعة أشهر فلا يصلى عليه ولا يغسل ولا يكفن لأنه لم تنفخ الروح فيه بعد بل يدفن فقط وبالنسبة لصفة صلاة الجنازة فهي كالأتي:

  •  قوم الإمام بالوقوف في الصلاة على رأس الميت وذلك إذا كان الميت شكرا، أما إذا كان الميت أنثى فيقف في وسط الميت ويقوم الناس بالصلاة وراءه، ثم يقوم الإمام بالتكبير في الصلاة أ{بعة تكبيرات، ويقرأ الإمام في التكبيرة الأولى بعد أن يتعوذ من الشيطان الرجيم وبعد أن يقول البسملة سورة الفاتحة، ثم يتم الصلاة على النبي محمد عليه أفضل الصلاة والسلام في التكبيرة الثانية، فيقول اللهم صلّ على محمّد وعلى آل محمّد، كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم، إنّك حميد مجيد، وبارك على محمّد وعلى آل محمّد، كما باركت على إبراهيم وعلى إبراهيم، إنّك حميد مجيد”.
  •   يقوم المصلي بالدعاء للميت بعد التكبيرة الثالثة، ومن الافضل أن يدعو بدعاء النبي محمد عليه الصلاة والسلام وإذا لم يكن على علم به فيدعوا بما يحب أن يدعوا به، أما بعد التكبيرة الرابعة يقف قليلا ثم يسلم مرة واحدة.

ماهي أركان وشروط صلاة الجنازة؟

قال الإمام إبن قدامة: أن الواجب في القيام بصلاة الجنازة: أن يكون هناك نية لذلك، ولابد أن يكون هناك أربعة تكبيرات، ثم القيام وقؤاءة الفاتحة والصلاة على أفضل الخلق محمد عليه الصلاة والسلام، والدعاء للميت ثم يسلم تسليمه واحدة.

وقد قال أيضا في كتابه الكافي أن هناك سبعة سنن في صلاة الجنازة وهي أن يقوم المصلي برفع يديه مع كل تكبيرة يكبرها، وأن يستعيذ بالله من الشيطان الرجيم قبل أن يقرأ، وأن تكون القراءة سرية ويقوم بالدعاء لنفسه وللوالدين ولجميع المسلمين بالدعاء المأخوذ عن النبي عليه الصلاة والسلام، ثم يقف المصلي بعد التكبيرة الرابعة ويضع يديه اليمنى على الشمال على صدره ويلتفت يمينا فقط ليسلم.

 ماهو فضل صلاة الجنازة؟

إن الله عز وجل دعا كافة المؤمنين بأن يقوموا بصلاة الجنازة ليأخذوا الثواب ويكسبوا الأجر حيث قال أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (( من اتّبع جنازة مسلم إيماناً واحتساباً، وكان معه حتى يُصلَّى عليها، ويفرغ من دفنها، فإنّه يرجع من الأجر بقيراطين، كلّ قيراط مثل أحد، ومن صلّى عليها ثمّ رجع قبل أن تدفن فإنّه يرجع بقيراط)).

 المشي في الجنازة وحملها

أن من الواجب على المسلم أن يقوم بحمل الجنازة وإتباعها والمشي فيها حيث أن ذلك حق الميت على إخوانه المسلمين حيث جاء فضل ذلك في أحاديث كثيره أكدت على وجوبه فقال الرسول صلى الله عليه وسلم: (( خمسٌ تجبُ للمسلمِ على أخيهِ: ردُّ السّلامِ، وتشميتُ العاطسِ، وإجابةُ الدّعوةِ، وعيادةُ المريضِ، واتِّباعُ الجنائز))، وقال أيضا: (( عودوا المريض واتبعوا الجنائز تذكركم الآخرة)).

إن إتباع الجنازة يكون على مرتبتين هما:

  • إتباع الجنازة بداية من خروجها من عند أهلها وحتى يتم الصلاة عليها.
  • إتباع الجنازة منذ أن تخرج من بيت أهلها وحتى يتم دفنها.

وقد قام الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام بكلاهما وروى عنه سعيد الخضري رضي الله عنه أنه إذا حضر ميت فيقوم الرسول عليه السلام بالحضور له والإستغفار.

أهمية صلاة الجنازة في الدين الإسلامي

من يقوم بالمشاركة في أداء صلاة الجنازة يأخذ الثواب الكبير من الله حيث قال أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام قال :”من شهد الجنازة حتى يصلى عليها فله قيراط، ومن شهدها حتى تدفن فله قيراطان” قيل: وما القيراطان : قال: مثل الجبلين العظيمين” ( متفق عليه)، فكن حريصا على حضور أحزان المسلمين كما تحضر أفراحهم وشارك في صلاة الجنازة لتحصل على الأجر والثواب من الله عز وجل.

 ماهي صلاة الغائب؟

صلاة الغائب هي نفسها صلاة الجنازة ولكن بعدم تواجد جثمان الميت في نفس المكان الذي يصلى عليه فيه بل يوجد في بلد أخر، والهدف من هذة الصلاة هو الإستغفار والدعاء له حتى وإن كان جثمانه غير موجود بالمكان بسبب تعذر نقل الميت إلى موطنه والصلاة عليه فيها، وقد قلنا من قبل لكم أن الرسول عليه الصلاة والسلام أمر في السابق بدفن الشهداء الذين إستشهدوا في معركة أحد في البلد التي قد ماتوا فيها وعدم نقلهم إلى بلادهم.

 كيف تصلى صلاة الغائب؟

تكون صلاة الغائب بأربعة تكبيرات يقوم الإمام بتكبيرها، في التكبيرة الأولى تقرأ بعدها سورة الفاتحة، وبعد التكبيرة الثانية يتم الصلاة على النبي محمد عليه الصلاة والسلام، وبعد التكبيرة الثالثة يتم الدعاء للميت، وبعد التكبيرة الرابعة والأخيرة يسلم المصلي عن يمينه فقط.

 ماهو رأي الأئمة في صلاة الغائب؟

يرى الإمام الشافعي بأن صلاة الغائب صحيحة ومشروعة لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قد قام بها من قبل، أما الإمام الحنفي فقد رأى أن صلاة الغائب قام بها الرسول فقط وهي سنة وليست مفروضة أو واجبة، أما الإمام أحمد فقد رأى أن صلاة الغائب لا تصلى إلا على بعض الأشخاص والذين لهم فضل على المسلمين مثل أن يكون ولي أمر أو رجل صالح، ويرى الشافعية والحنابلة أنها جائزة وسنة عن الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام.