الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

دعاء الكسل : أفضل أدعية الخمول للتركيز في العمل والمذاكرة

بواسطة: نشر في: 16 ديسمبر، 2018
mosoah
دعاء الكسل

دعاء الكسل والخمول، بلا شك أن الكسل من الصفات المذمومة التي حث الرسول صلى الله عليه وسلم على الاستعاذة منها، فالإنسان الخامل الكسول لا يفيد نفسه ولا يفيد كذلك المجتمع ولا يؤدي ما خلقه الله له من عمارة الأرض وتحقيق النفع له ولمن حوله، ولكن الكسل له علاج نتعرف عليه من خلال ذلك المقال على موسوعة.

دعاء الكسل مكتوب مستجاب بإذن الله

ورد بالسنة النبوية الشريفة الكثير من الأدعية التي يمكن الاستعانة بها من أجل مقاومة الحسد والتغلب عليه لكي يتمكن الشخص من ممارسة مهامه وأعماله اليومية بهمة ونشاط وسوف نعرض بعضاً منها في الفقرة التالية:

  • عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول: (اللهم إني أعوذ بك من الهرم والكسل، والمغرم والمأثم، ومن فتنة القبر وعذاب القبر، ومن فتنة النار وعذاب النار، ومن شر فتنة الغنى، وأعوذ بك من فتنة الفقر، وأعوذ بك من فتنة المسيح الدجال).
  • عن أبي سعيد قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ من عين الإنسان والجان، حتى نزلت المعوذتان، فلما نزلتا أخذ بهما وترك ما سواهما.
  • عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا اشتكى يقرأ على نفسه بالمعوذات وينفث.
  • عن جابر بن عبد الله قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( اقرأ يا جابر، قلت: وماذا أقرأ بأبي أنت وأمي يا نبي الله؟ فقال: اقرأ: قل أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس، فقرأتهما، فقال: اقرأ بهما ولن تقرأ بمثلهما).
  • عن أبي سعيد قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعوذ من عين الإنسان والجان، حتى نزلت المعوذتان، فلما نزلتا أخذ بهما وترك ما سواهما.
  • عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول: (اللهم إني أعوذ بك من الهرم والكسل، والمغرم والمأثم، ومن فتنة القبر وعذاب القبر، ومن فتنة النار وعذاب النار، ومن شر فتنة الغنى، وأعوذ بك من فتنة الفقر، وأعوذ بك من فتنة المسيح الدجال).

دعاء الكسل في السنة النبوية

  • وعن اين عابس الجهني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له: يا ابن عابس، ألا أخبرك بأفضل ما يتعوذ به المتعوذون؟ فقال: بلى يا نبي الله، فقال: قل أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس، هاتين السورتين).
  • ومن القرآن فيتم الاستعاذة من خلال قراءة المعوذتين سورتي الفلق والناس، وعن عقبة بن عامر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ألم تر آيات أنزلت هذه الليلة لم ير مثلهن قط: قل أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس).
  • عن ابن مسعود قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم عند المساء يقول: (أمسينا وأمسى الملك لله، والحمد لله، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، اللهم إني أسألك من خير تلك الليلة وخير ما فيها، وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها، اللهم إني أعوذ بك من الهرم والكسل وفتنة الدنيا والكبر وعذاب القبر)، ويستحب أن يكرر في الصباح والمساء.
  • يارب إني أعوذ بك من الكسل، والعجز، والبخل، والجبن، والقسوة، والغفلة، والهرم، والعيلة، والمسكنة، والذلة، وأعوذ بك من الكفر والفقر، والفسوق والشرك، والنفاق والشقاق، والرياء والسمعة، وأعوذ بك من البكم والصمم، والجذام والجنون، والبرص وسيئ الأسقام.
  • عن أنس بن مالك رضي الله عنه أنه كان يسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول كثيرًا: (اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل، والجبن والبخل وضلع الدين وغلبة الرجال).
  • عن جابر بن عبد الله قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( اقرأ يا جابر، قلت: وماذا أقرأ بأبي أنت وأمي يا نبي الله؟ فقال: اقرأ: قل أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس، فقرأتهما، فقال: اقرأ بهما ولن تقرأ بمثلهما).
  • عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا اشتكى يقرأ على نفسه بالمعوذات وينفث.

أدعية لعلاج الكسل

نقد إليكم بالفقرة الآتية بعضا من الأدعية التي يساعد ترديدها والمواظبة عليها في مقاومة الكسل والشفاء منه:

  • اللهم إني اسألك التوفيق والهدى والنور بطريقي، باعد بيني يا خالقي وبين رفقاء السوء ومن يرغب لي في الشر ولا تجعل همي في شيء سوى نصرة دينك ورفعة شأنه وشأن العلم واكفني شر الكسل والضعف والنسيان يارب العالمين.
  • يا خالق الخلق أجمعين ورافع السموات بلا عمد ارزقنا التوفيق في القول والعمل، اللهم انر لي دربي وطريقي ومستقبلي وارزقني الهمة وصلاح الحال واغفر لي ذنب يقف حائل بيني تحقق أمنياتي وأحلامي.
  • يا نور يا قدوس، يا حي يا قيوم، فرج عني همي وضيقي وما يصيب قلبي بالحزن، واجعلي مخرجاً مما لا يمكنني التغلب عليه وحدي فأنا عبدك الضعيف ليس له حيلة ولا قوة سواك.
  • يا مغيث أغثني من لي سواك ألجأ إليه، استعين به وأسأله حاجتي، اكشف عني وعن كل مسلم كل ضيق وشدة وكرب، اللهم ارزقني فرجاً قريباً عاجلاً ليس آجلاً، الله قوة ليس بعدها ضعف، وهمة ليس بعدها كسل، ونشاط ورضى ليس عقبه سخط واملأ قلبي بمحبة ما فيه الخير لي.
  • اللهم يا أرحم الراحمين وعدتنا إن دعوناك استجبت لنا وقولك حق ووعدك حق، اصرف عني كل شر وكل حسد وحزن يعيق بيني وبين بلوغ أحلامي، يا من لا تشغله شاغلة عن عباده المستضعفين المحتاجين إلى نصرته، اصفح عني وأعفو عن خطأي وإساءتي وإسرافي وارزقني الهمة والصلاح والمقدرة على المضي قدماً في حياتي إنك تقضي ولا يقضى عليك ولا يذل من واليت.

أدعية لدفع الكسل

  • عن أنس بن مالك رضي الله عنه أنه كان يسمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول كثيرًا: (اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل، والجبن والبخل وضلع الدين وغلبة الرجال).
  • يارب إني أعوذ بك من الكسل، والعجز، والبخل، والجبن، والقسوة، والغفلة، والهرم، والعيلة، والمسكنة، والذلة، وأعوذ بك من الكفر والفقر، والفسوق والشرك، والنفاق والشقاق، والرياء والسمعة، وأعوذ بك من البكم والصمم، والجذام والجنون، والبرص وسيئ الأسقام.
  • عن ابن مسعود قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم عند المساء يقول: (أمسينا وأمسى الملك لله، والحمد لله، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، اللهم إني أسألك من خير تلك الليلة وخير ما فيها، وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها، اللهم إني أعوذ بك من الهرم والكسل وفتنة الدنيا والكبر وعذاب القبر)، ويستحب أن يكرر في الصباح والمساء.
  • ومن القرآن فيتم الاستعاذة من خلال قراءة المعوذتين سورتي الفلق والناس،  وعن عقبة بن عامر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ألم تر آيات أنزلت هذه الليلة لم ير مثلهن قط: قل أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس).
  • وعن اين عابس الجهني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له: يا ابن عابس، ألا أخبرك بأفضل ما يتعوذ به المتعوذون؟ فقال: بلى يا نبي الله، فقال: قل أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس، هاتين السورتين).

تعريف الكسل

  • الإحساس بالكسل والخمول كثيرًا ما يصاب به الأشخاص بعد أداء مجهود كبير ربما لسوء التغذية، فيتملك الفرد إحساس بعدم الرغبة في القيام بأي شيء وإنما يريد فقط الاستلقاء والراحة والنوم .
  • وهذا رد فعل طبيعي من الجسم للتنبيه بأنه في حاجة إلى الراحة، وقد يصاب الفرد بالكسل والخمول بسبب عسر الهضم أو الإمساك وفقدان الشهية أو زيادتها، ويعاني من الأرق واضطراب في النوم، والكسل هو ظاهرة عالمية تنتشر بين عدد كبير من الأشخاص.

علاج الكسل

  • يجب الحصول على قسط كافي من النوم بشكل يومي، وعدم الميل إلى السهر لساعات متأخرة من الليل حتى لا يؤدي إلى عدم انتظام النوم.
  • الحرص على غسل الوجه عند الاستيقاظ من النوم، وأداء التمارين الرياضية بانتظام مما يساعد في إفراز الطاقة في الجسم وتحسين المزاج.
  • الحرص على تناول الأطعمة الصحية بانتظام واتباع النظام الغذائي المتكامل.
  • مراجعة الطبيب في حال تحول الكسل إلى مرض أو المعاناة من الاكتئاب لتلقي العلاج.
  • الحرص على ترتيب مكان الجلوس وعدم تركه فوضويًا غير نظيف، وبدء اليوم بالحديث الإيجابي مع الذات، وتغيير البيئة المحيطة للشعور بالحيوية والإيجابية من خلال إحاطة النفس بالأفراد المنتجين الإيجابيين الناجحين.
  • التوقف عن تعقيد الأمور في الحياة ومحاولة أخذ الأمور ببساطة، وتحديد أولويات الوقت والأمور المراد القيام بها، وتقسيم العمل إلى خطوات لتسهيل إنجازه.
  • تقدير قيمة الوقت وعدم تضييعه في الكسل والخمول، وتعلم أشياء جديدة، وممارسة الهوايات المفضلة في أوقات الفراغ، وتجنب التسويف والمماطلة والتأجيل.