مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

تعريف الايمان واركانه

بواسطة:
تعريف الايمان

تعرف بالتفصيل على معنى الايمان بالله عزوجل واركانه حيث أنزل الله سبحانه وتعالى الاسلام ليكون خاتم الديانات السماوية ويكون رحمة وهداية للبشر أجمعين. كما امر المسلمين بان يطيعوا اوامره وان ينتهوا عن فعل ما قد حرمه الله تعالى كما دعى الله سبحانه وتعالى المسلمين أن يتبعوا احكام الاسلام. وقد حث الدين الاسلامي المسلمين على حب الله سبحانه تعالى ورسوله الكريم صلى الله عليه وسلم واتباع السنة النبوية الشريفة التى جاءنا بها. هذا وقد فرق الله تعالى بين درجات طاعة المسلم لاحكام الاسلام ولاوامر الله سبحانه وتعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم. فقد تم تقسيم درجات اتباع المسلم للدين الاسلامي الى ثلاثة درجات هي الاسلام والايمان والاحسان.

• هذا وقد جاء في الحديث الشريف الذي يرويه أمير المؤمنين عمر بن الخطّاب رضي الله عنه حيث يقول: (بينَما نحنُ ذاتَ يومٍ عندَ نبيِّ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ، إذ طلعَ علَينا رجلٌ شَديدُ بياضِ الثِّيابِ، شديدُ سوادِ الشَّعرِ، لا يُرى عليْهِ أثرُ السّفر، ولا يعرِفُهُ منّا أحَدٌ، حتَّى جلسَ إلى النّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ، فأسندَ رُكْبتَيهِ إلى رُكْبتيهِ، ووضعَ كفَّيهِ على فَخِذَيهِ، وقالَ: يا مُحمَّدُ، أخبِرْني عنِ الإسلامِ. فقالَ رسول الله صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ: الإسلامُ أنْ تشهدَ أنْ لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ، وأنَّ محمَّدًا رسولُ اللَّهِ، وتقيمَ الصَّلاةَ، وتُؤْتيَ الزَّكاةَ، وتَصومَ رمضانَ، وتحجَّ البيتَ إنِ استطعتَ إليهِ سبيلًا. قالَ: صدقتَ. قالَ: فعجِبنا لَهُ، يسألُهُ ويصدِّقُهُ. قالَ: أخبرني عنِ الإيمانِ. قالَ: الإيمانُ أن تُؤْمِنَ باللَّهِ، وملائِكَتِهِ، وَكُتبِهِ، ورسلِهِ، واليومِ الآخرِ، والقدرِ كلِّهِ؛ خيرِهِ وشرِّه. قالَ: صدَقتَ. قالَ: فأخبِرني عنِ الإحسانِ. قال: أن تعبدَ اللَّهَ كأنَّكَ تَراهُ، فإن لم تَكُن تَراهُ، فإنَّهُ يراكَ…)

تعريف الايمان 

• عرفت اللغة العربية لفظ الايمان بعدة معاني فمنها ما ذكر معني الايمان بانه يعني مصدر أمن ومن المعاني المطروحة ان الايمان هو عكس القلق والخوف. ومن المعاني التي ذكرتها اللغة للفظ الايمان اي الاستقرار والطمأنينة كما ان من معاني الايمان في اللغة العربية فهو التصديق لله تعالى والانقياد لأوامره سبحانه وتعالى.

• وقد فسر العرب الايمان بعدة معاني منها الأمن الذي يقصد به عدم وجود الخوف وهذا المعني يظهر في ايات القران الكريم في قوله تعالى (الَّذِي أَطْعَمَهُم مِّن جُوعٍ وَآمَنَهُم مِّنْ خَوْف) وكما جاء ايضا في قوله تعالى : (وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْناً). كما جاء بمعني اخر في الحديث الشريف وهي بمعني الحفظ فقد جاء عن الرسول صلى الله عليه وسلم (النّجومُ أمَنَةٌ للسماءِ، فإذا ذهبتِ النّجومُ أتى السّماءَ ما توعَد، وأنا أمَنَةٌ لأصحابي، فإذا ذهَبتْ أتَى أصحَابي ما يوعَدون، وأصحابي أمَنَةٌ لأمّتي، فإذا ذهب أصحابي أتى أمّتي ما يُوعدون). كما قد فسر العرب معني لفظ الايمان بمعني التصديق كما جاء في الاية الكريمة قال تعالى (وَمَا أَنتَ بِمُؤْمِنٍ لَّنَا وَلَوْ كُنَّا صَادِقِينَ).

• أما عن معني الايمان اصطلاحا نقلا عن المذهب الحنفي فهو يعني قول باللسان واعتقاد بالجنان. اما عن معني الايمان العام اصطلاحا فهو قول باللسان واعتقاد بالقلب وعمل بالجوارح يزيد وينقص.

أركان الايمان

• ذكر الله سبحانه وتعالى الايمان في كتابه العزيز كما ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم في كثير من الاحاديث النبوية الشريفة. ومن ما جاء في كتاب الله العزيز عن الايمان قوله تعالى (آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ). وقوله سبحانه وتعالى : (لَّيْسَ الْبِرَّ أَن تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَٰكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَالْمَلَائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ).

• كما جاء في القران الكريم جزاء من لا يومن بالله سبحانه وتعالى في قوله تعالى (وَمَن يَكْفُرْ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا بَعِيدًا). كما جاء في السنة النبوية قول رسول الله صلى الله عليه وسلم عن اركان الايمان وقال -عليه الصّلاة والسّلام- في الحديث النبويّ حين جاء جبريل عليه السّلام وسأله عن الإيمان، والإسلام، والإحسان، وفيه (… قالَ: أخبرني عنِ الإيمانِ. قالَ: الإيمانُ أن تُؤْمِنَ باللَّهِ، وملائِكَتِهِ، وَكُتبِهِ، ورسلِهِ، واليومِ الآخرِ، والقدرِ كلِّهِ؛ خيرِهِ وشرِّه. قالَ: صدَقتَ…)

• اما عن اركان الايمان فاولها الايمان بالله سبحانه وتعالى ويعني الايمان بالله ان يؤمن المسلم بوجود الله سبحانه وتعالى كما يؤمن بان الله وحده هو الخالق وان الله وحده هو الرازق. كما يؤمن المسلم بألوهيته وربوبيته وأسمائه وصفاته حيث قال الله عزَّ وجلَّ: (لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ).

• وثاني اركان الايمان هو الايمان بالملائكة ويعني الايمان بانهم عباد مكرمين من عباد الله وهم موكلين بعدة مهام منها حمل العرش او كتابة اعمال العباد او من الملائكة من وكل بالجنة والنار وعلى المسلم الايمان بهم جميعا. اما عن الركن الثالث فهو الايمان بالكتب السماوية جميعها دون تفرقة فيجب على المسلم الايمان بالقران الكريم وتنفيذ احكامه كما يؤمن بالكتب السماوية الاخري وقد قال الله تعالى (المۤصۤ*كِتَابٌ أُنزِلَ إِلَيْكَ فَلاَ يَكُن فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِّنْهُ لِتُنذِرَ بِهِ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ*اتَّبِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلاَ تَتَّبِعُواْ مِن دُونِهِ أَوْلِيَاء قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ).

• وعن اركان الايمان ان يقوم المسلم بالايمان بالرسل والانبياء جميعهم والايمان بكل من بعثه الله للهداية للبشر ويؤمن بان الله تعالى قد بعث في كل امة رسول. كما ان من اركان الايمان ان يؤمن المسلم باليوم الاخر كما يجب على المسلم الايمان بالقدر.