الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي الشهور الميلادية وترتيبها

بواسطة: نشر في: 18 أكتوبر، 2017
mosoah
ما هي الشهور الميلادية وترتيبها

من المعروف أن العام الميلادي كان بداية مع ميلاد سيدنا عيسى عليه السلام، ولكن تعرض التقويم الميلادي للعديد من التغيرات قبل  وبعد ولادة سيدنا المسيح، حيث كانت في البداية العام الميلادي يتألف من عشرة أشهر فقط، ولكنه مع الزمن تغير وأصبح اثنا عشر شهرا، والتقويم الميلادي هو من الأمور التي يحدد من خلالها الأشخاص مواعيدهم ، حيث إنه التقويم الذي يعتبر به دول العالم، بجانب التقويم الهجري أيضا، وتختلف شهور العام الميلادي من شهر إلى آخر من حيث عدد الأيام وطولها وقصرها، وذلك الأمر الذي قام بتنظيمه العديد من الأمراء في القدم أكثر من مرة حتى تم الوصول إلى التقويم الميلادي الأخير الذي يضم ثلاثمائة وخمسة وستون يوما في العام الميلادي الواحد.

مراحل تطور الشهور الميلادية:

شهدت الشهور الميلادية العديد من المراحل المختلفة والتطورات التي أطلقت عليها أكثر من مرة، وذلك على الرومان ويد الفلكيين المصريين أيضا، حيث كان في البداية التقويم الروماني القديم هو المعترف به، وكان عبارة عن عشرة أشهر فقط خلال العام الميلادي، ومع مرور الأيام قام الرومانيين بتغيير بعض الأمور المتعلقة بالتقويم الميلادي، حيث جعلوا التقويم الميلادي يضم اثنا عشر شهرا، ولكن العام كان يضم ثلاثمائة وخمسة وخمسون يوما فقط، وتم عمل بداية العام نسبة إلى بداية تأسيس روما، والذي كان ذلك في عام سبعمائة وثلاثة وخمسون قبل الميلاد، وبعد ذلك في فترو احتلال الرومان لمصر قام وقتها الملك يوليوس قيصر بإقامة بعض التعديلات على التقويم الميلادي، وذلك عن طريق أخذ رأى بعض الفلكيين المصريين، وبعد ذلك تم جعل السنة ثلاثمائة وخمسة وستون يوما، وذلك في السنة البسيطة أآما في السنة الكبيسة فتكون عدد الأيام بها ثلاثمائة وستة وستون يوما، أي زيادة يوم واحد، وهذا ما تم إضافته على شهر فبراير.

نظام التقويم الميلادي والشهور:

بعد ما قام الملك يوليوس قيصر بإقامة التعديلات على الشهور الميلادية تم عمل الشهور الفردية بكاملها تكون عدد أيامها واحد وثلاثون يوما، أما عن الشهور الزوجية فتم عملها أن تكون ثلاثين يوما فقط، أما شهر فبراير بالتحديد فهو كان له شيء خاص به، حيث تم عمله ثمانية وعشرون يوما فقط وذلك في السنة البسيطة أما في السنة الكبيسة فيكون عدد أيام شهر فبراير هو تسعة وعشرون يوما، وتأتي السنة الكبيسة بعد كل ثلاث سنوات من البسيطة وهذا نظام الشهور، وقام أيضا الملك يوليوس بتسمية سابع شهر من شهور السنة الميلادية يوليو وذلك نسبة إلى اسمه وأما عن الشهر الذي يليه فتم تسميته أغسطس على اسم القيصر أغسطس أكتافيو، وظل الحساب بهذا التقويم مدة وبعد ذلك تم التغيير فيه مرة أخرى، حتى أصبح شهر أغسطس واحد وثلاثون يوما، بالرغم من أنه من الشهور الزوجية، وتم تغيير الشهور التي تأتي بعده

ما هي الشهور الميلادية :

  • شهر يناير:

هو أول شهر في العام الميلادي وعدد أيامه واحد وثلاثون يوما، وتم تسميته بهذا الاسم نسبة إلى إله البوابات والبدايات في القديم عند الرومان وأيضا اليونان.

  • شهر فبراير:

هو ثاني شهور العام الميلادي، وعدد أيامه ثمانية وعشرون يوما، ولكن بعد مرور ثلاثة أعوام يتغير ويصبح تسعة وعشرون في العام الكبيس والعام الذي يليه يعود ثمانية وعشرون وهكذا كل أربعة سنوات، ومعنى اسم فبراير هو التطهير.

  • شهر مارس:

هو ثالث الشهور الميلادية من حيث الترتيب في العام الميلادي، وعدد أيامه هو واحد وثلاثون يوما، وتم تسمية هذا الشهر نسبة إلى إله الحرب عند الرومانيين، وهو من الشهور التي كان الرونان يعتبرها بداية العام الشمسي، وهذا الإله كان يعرف بالخير، وهناك من العلماء من رأى أن هذا الاسم يعني باللغة البابلية أنه النوم العميق.

  • شهر إبريل:

يعتبر شهر فبراير هو رابع شهور العام الميلادي، وتم تسمية شهر إبريل بهذا الاسم نسبة إلى بداية فصل الربيع، حيث إن كلمة إبريل تعني الربيع، وعدد أيامه هو ثلاثون يوما.

  • شهر مايو:

هو خامس الشهور الميلادية، وهذا الاسم هو اسم إله الخصب عند الرومان وعدد أيامه هو واحد وثلاثون يوما.

  • شهر يونيو:

هو سادس الشهور الميلادية من حيث الترتيب، وتم تسمية بهذا الاسم لأن هذه الكلمة تعني الشباب، وذلك نسبة إلى احتفال الشباب بأعيادهم في هذا الشهر، وعدد أيامه ثلاثون يوما.

  • شهر يوليو:

هو سابع شهر من الشهور الميلادية وتم تسميته بهذا الاسم الملك يوليوس قيصر ليكون على اسمه، وعدد أيامه هو واحد وثلاثون يوما.

  • شهر أغسطس:

هو ثامن شهر في العام الميلادي، وتم تسميته على اسم الإمبراطور الروماني الشهير أغسطس وهو ابن الإمبراطور يوليوس قيصر، وعدد أيامه هي واحد وثلاثون يوما.

  • شهر سبتمبر:

هو تاسع الشهور الميلادية وتم تسميته بهذا الاسم لأنه يعني الرقم سبعة، وكان ذلك ترتيب الشهر عند الرومان قديما، وعدد أيامه هو ثلاثون يوما.

  • شهر أكتوبر:

هو عاشر شهر في العام الميلادي، ويعني هذا الاسم الرقم ثمانية، وذلك كان ترتيبه عند الرومان، من حيث العام الميلادي الخاص بهم، وعدد أيامه واحد وثلاثون يوما.

  • شهر نوفمبر:

يعتبر شهر نوفمبر هو الشهر الحادي عشر من الشهور الميلادية وذلك من حيث الترتيب، ولكنه كان يمثل إلى الرومان الشهر التاسع فقط، وتم تسميته بهذا الاسم لأنه يعني الرقم تسعة، وكان ذلك لأنه ترتيب الشهر بالنسبة لهم، وعدد أيام شهر نوفمبر هو ثلاثون يوما.

  • شهر ديسمبر:

هو الشهر الثاني عشر والشهر الأخير من ترتيب الشهور الميلادية، ولكنه كان عند الرومان يمثل الشهر العاشر، وقاموا بتسميته بهذا الاسم نسبة إلى معنى الاسم وهو الرقم عشرة، وعدد أيام هذا الشهر هو واحد وثلاثون يوما.