الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

خطة الاستمطار الصناعي السعودية 1444

بواسطة: نشر منذ: شهرين

خطة الاستمطار الصناعي السعودية يعد الاستمطار الصناعي من العمليات التي ظهرت في الآونة الأخيرة في بعض الدول العربية، والأجنبية، ومؤخرًا اعتمدتها المملكة العربية السعودية، فنجد الكثيرين من أبناء المملكة ليس لديهم الاستيعاب الكافي لطبيعة عملية الاستمطار الصناعي، وما هي خطة المملكة في تلك العملية؟. إن الهدف الأساسي من برنامج الاستمطار الصناعي الذي وافق عليه مجلس […]

خطة الاستمطار الصناعي السعودية

خطة الاستمطار الصناعي السعودية

يعد الاستمطار الصناعي من العمليات التي ظهرت في الآونة الأخيرة في بعض الدول العربية، والأجنبية، ومؤخرًا اعتمدتها المملكة العربية السعودية، فنجد الكثيرين من أبناء المملكة ليس لديهم الاستيعاب الكافي لطبيعة عملية الاستمطار الصناعي، وما هي خطة المملكة في تلك العملية؟.

  • إن الهدف الأساسي من برنامج الاستمطار الصناعي الذي وافق عليه مجلس الوزراء بالمملكة العربية السعودية، هو زيادة نسبة هطول الأمطار حتى تصل إلى عشرين بالمائة مقارنة بالمعدل المعتاد.
  • في أغلب الأحيان، نجد أن معدل هطول الأمطار لا يتعدى المائة لتر لكل متر مربع في السنة الواحدة، وهذا ما جعلها أكثر البلدان جفافًا حول العالم، نظرًا لخلوها من المسطحات المائية الدائمة، التي من بينها الأنهار، والبحيرات.
  • لطالما أرادت المملكة العربية السعودية النهوض بالوطن، ومواكبة التطورات التكنولوجية في مختلف المجالات، وكان من بينها خطة الاستمطار الصناعي التي وضعتها بعد فحص، وتدقيق لمجال الاستمطار الصناعي حول العالم.
  • ونظرًا لضآلة الموارد المائية داخل المملكة العربية السعودية، وزيادة الاستهلاك على تلك الموارد؛ نتيجة ارتفاع عدد السكان، وزيادة حركة الزراعة، والصناعة، بالإضافة إلى قطاعات الطاقة، والتعدين، والنقل.
  • حيث تقدر قيمة استهلاك المياه بنسبة تتجاوز الأربعة، والعشرين مليار متر مكعب في السنة الواحدة، وتبلغ نسبة تحلية المياه ما يعادل اثنان، وأربعة، وسبعين مليار متر مكعب من مياه البحر سنويًا.
  • تعتمد المملكة العربية السعودية على المياه الجوفية بشكل كبير كأحد المصادر الرئيسية للمياه، حيث تبلغ نسبة الاستفادة من المياه الجوفية في تلبية الاحتياجات المائية للمملكة إلى حوالي 80%، وقد تصل إلى 85%.

تكلفة الاستمطار الصناعي

بدأت المملكة العربية السعودية في البحث عن مصادر أخرى للمياه؛ بعدما أصبحت المصادر الحالية لا تكفي احتياجها من الماء، فاتجهت إلى تأسيس مشروع الاستمطار الصناعي.

  • تتطلب عملية الاستمطار الصناعي الكثير من المال، حيث إنها عملية باهظة الثمن، ولا تستطيع أي دولة إدخال الاستمطار الصناعي كأحد المصادر المائية لها، إلا لو كانت دولة غنية في الأساس، ومتعددة الموارد.
  • وتعتبر المملكة العربية السعودية من الدول الغنية التي لديها القدرة على تنفيذ تلك العملية بكفاءة عالية، وبصفة مستمرة.
  • يتوقع أن تتكلف عملية الاستمطار الصناعي، أو تلقيح السحب ما يعادل ستة مليار ريال سعودي في السنة الواحدة، وإذا قاموا باستمطار أربعة، وعشرين سحابة على سبيل المثال، تبلغ تكلفتها خمسة آلاف دولار أمريكي.

ما هو الاستمطار الصناعي

قد يصعب على الكثيرين فهم الطريقة التي يتم بها الاستمطار الصناعي، أو استمطار السحب الصناعي الذي اعتمدته المملكة العربية السعودية مؤخرًا، فقد حذت حذو الدول المتقدمة في ذلك، والتي من بينها: الولايات المتحدة الأمريكية، والصين، والهند، وغيرها.

  • تمثل عملية الاستمطار الصناعي طريقة يتم من خلالها إنتاج المطر باستخدام تقنيات دقيقة، وآليات حديثة، والتي تعمل على تحفيز جميع السحب الموجودة في السماء، وتتضمن تلك العملية السحب التي تحمل المطر بصورة طبيعية، أو غيرها.
  • تساهم تلك العملية في تسريع حدوث المطر من خلال بعض السحب في تلك المناطق التي تعاني من الجفاف، بالإضافة إلى أنها تساعد في زيادة إنتاج السحب عن المعدل الطبيعي.

بحث الاستمطار في السعودية

نعرض لكم فيما يلي طرق الاستمطار الصناعي المعتمدة في أغلب الدول، والتي من بينها المملكة العربية السعودية:

  • تستخدم عملية الاستمطار الصناعي طريقة رش الغيوم الركامية، التي تكون محملة ببخار الماء بشكل مكثف عن طريق رذاذ الماء في الهواء.
  • توزيع مجموعة من البلورات التي تتشكل من الجليد الجاف فوق الغيوم باستخدام الطائرات؛ مما يترتب عليه خفض درجة حرارة الهواء، وإنتاج تلك البلورات من الجليد في درجة حرارة منخفضة جدًَا؟
  • ينتج عن تلك العملية تركز مجموعة من قطرات الماء في السحب، ثم تهبط، وكأنه مطر طبيعي ينزل من السماء.
  • تعتمد عملية الاستمطار الصناعي على استخدام عدد من المواد، والتي من بينها:
  • الثلج الجاف.
  • يوديد الفضة.
  • ثاني أكسيد الكربون الصلب.
  • كلوريد الكالسيوم.
  • رذاذ الماء.
  • كلوريد الصوديوم.
  • ومن أكثر المواد شيوعًا في عملية الاستمطار الصناعي مادة يوديد الفضة، التي تعمل بكفاءة عالية في تسريع هطول الأمطار في المناطق المختلفة.

فوائد الاستمطار الصناعي

تتضمن عملية الاستمطار الصناعي العديد من الفوائد؛ لذلك اعتمدتها المملكة العربية السعودية مؤخرًا، نقدم لكم أبرز فوائد تلك العملية من خلال النقاط التالية:

  • زيادة معدل المياه:
  • تسدد عملية الاستمطار الصناعي احتياجات الدول التي تعاني من الجفاف من المياه باستخدام طرق صناعية؛ مما يترتب عليه إنتاج المياه بكميات كبيرة.
  • تعدد مصادر المياه:
  • ينتج عن الاستمطار الصناعي تنوع المصادر المائية للدولة، فهي لم تعد تعتمد على المصادر الطبيعية التي تتغير بالظروف البيئية المختلفة، وإنما أصبح لديها حلول بديلة، يمكنها الاعتماد عليها بشكل جزئي، أو كلي.
  • زيادة رقعة الأراضي الزراعية:
  • فكلما توافرت مصادر المياه في دولة ما، كلما زاد معدل الإنتاج الزراعي لديها، وشهدت نشاطًا ضخمًا في المجال الزراعي، فيصبح لديها مساحات هائلة من المناطق المزروعة؛ مما ينعش الاقتصاد لديها بشكل كبير.
  • تقليل موجات الغبار:
  • يترتب على إنتاج الأمطار الصناعية، وزيادة كثافتها؛ الحد من موجات الغبار، والتراب، مما يجعل الدولة أقل عرضة للفيروسات، والبكتيريا التي تنتشر في الأجواء المعبئة بالأتربة، ويميل الهواء إلى النقاء، والصفاء بصورة أكبر من المعتاد.

أضرار الاستمطار الصناعي

فكما عرضنا لكم إيجابيات، وفوائد عملية الاستمطار الصناعي، نوضح لكم أيضًا الآثار السلبية التي تعود على المملكة العربية السعودية من تلك العملية، والأضرار الأكثر شيوعًا:

  • تؤثر عملية الاستمطار الصناعي على معدل بخار الماء الموجود في الغلاف الجوي، فتؤدي إلى خفض نسبة بخار الماء.
  • يرفع الاستمطار الصناعي درجات الحرارة خاصة في وقت الصباح، وتبدأ في الانخفاض تدريجيًا في وقت المساء.
  • إذا كانت عملية الاستمطار الصناعي بالقرب من المناطق الساحلية، نجد أن المناطق البعيدة عن المحيطات يقل بها نسبة هطول الأمطار.
  • ينتج عن عملية الاستمطار الصناعي خفض نسبة غاز ثاني أكسيد الكربون.

حكم الاستمطار الصناعي

يتساءل الكثير من المسلمين، والمسلمات عن حكم الاستمطار الصناعي، وهل هو من الأمور الجائزة، أم أنها محرمة؟، نقدم لكم بشكل مفصل أبرز أقوال العلماء في هذا الصدد:

  • أوضح الشيخ “عطية صقر” أن عملية الاستمطار الصناعي تشبه الطرق المستخدمة في فصل الملح عن الماء، لنحصل على المياه العاذبة، والت تعتمد في الأساس على عمليات التبخير، والتكثيف.
  • كما أنه قارب بين عملية الاستمطار الصناعي، وبين الأنابيق، وهو عبارة عن جهاز يستخدم في تقطير السوائل، ومن أبرز استخداماته إنتاج العديد من العطور.
  • أشار الشيخ “عطية صقر” أن الاستمطار الصناعي لا يعد تدخلًا في خلق الله، وصنعه، بل هو عبارة عن استغلال للمادة الطبيعية التي خلقها الله – عز وجل – (السحب)، فلا يستطيع أحد أن يخلق البرودة، أو الحرارة، أو المياه بوسائط..
  • كما أشارت اللجنة الدائمة للإفتاء إلى أن المطر ليس ينتج عن عملية الاستمطار الصناعي ليس كالمطر الطبيعي الذي ينزل من عند الله، وإنما يتم استخراجه في نطاق ضيق.
  • كما أنهم أوضحوا أن عملية الاستمطار الصناعي في الأساس تعتمد على المطر الطبيعي الذي ينزل من السماء الذي هو أساس الحياة، ولولا وجوده لعاشت البشرية في قحط مدقع.
  • وخلاصة الأمر أن العلماء قد أجازوا عملية الاستمطار الصناعي، واعتبروها إحدى الوسائل التي يستفيد بها الإنسان من السحب التي خلقها الله – عز وجل – لعباده.

لمزيد من الموضوعات المشابهة يمكنك زيارة الروابط التالية:

mosoah