الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

فترة التبويض بعد الدورة الشهرية

بواسطة: نشر في: 7 نوفمبر، 2017
mosoah
فترة التبويض بعد الدورة الشهرية

التبويض أو الإباضة عبارة عن خروج البويضة من مبيض الأنثى حيث تخرج كل دورة شهرية من أحد المبيضين بالتتابع وتستغرق كل بويضة من 15: 20 يوم لكي تنضج في المبيض ومن ثم تخرج البويضة التي نضجت بشكل أكبر من المبيض عن طريق قناة فالوب التي تربط بين المبيض والرحم

تظل البويضة على قيد الحياة لمدة لا تتعدى 24 ساعة بعد خروجها في حين أن الحيوانات المنوية تظل حية لمدة 7 أيام داخل الجهاز التناسلي الأنثى وفي حالة التقاء البويضة مع الحيوانات المنوية في قناة فالوب وإتمام عملية التلقيح والإخصاب تخرج البويضة الناتجة والتي تنتقل إلى الرحم. وتسمى تلك الفترة بفترة أو نافذة الخصوبة وهي الفترة التي يتم فيها الجماع من أجل الإنجاب وهي تستمر لمدة 5 أيام من يوم الإباضة بالإضافة لليوم الذي يحدث فيه الإباضة. إذا حدثت العلاقة الزوجية بين الرجل والأنثى في هذه الفترة تزيد احتمالية حدوث حمل

فترة التبويض بعد الدورة الشهرية

لدى أغلب النساء تستمر الدورة الشهرية مدة 28 يوم لكن توجد بعض الاختلافات من سيدة لأخرى فقد تصل فترة الدورة الشهرية لدى بعض النساء ما بين 24: 35 يوم وعادة ما تتم الإباضة قبل بدء الدورة الشهرية بنحو عشر إلى ستة عشر يوم. مثال على ذلك إذا كانت الدورة الشهرية عند امرأة ما 28 يوم، تقوم بالعد بعد أول يوم حدث فيه دورة شهرية وكأنه اليوم الأول مما يعني أن فترة الخصوبة والتي ينصح أن يتم فيها ممارسة العلاقة بين الزوجين هي بين اليوم 10 وحتى اليوم 15 من بداية الدورة الشهرية.

إذا كانت الدورة لدى السيدة غير منتظمة يمكن أن تتم الإباضة قبل أسبوع أو بعد أسبوع من التاريخ المحدد

يمكن أن تختلف الدورة بشكل شهري إذا كانت الدورة لدى السيدة غير منتظمة كما توجد بعض العلامات والأعراض التي يمكن الاستدلال منها على موعد حدوث الإباضة

أعراض التبويض المميزة:

تختلف امن سيدة لأخرى لكن هناك بعض الأعراض التي تشيع لدى أغلب النساء والتي تستمر لفترة 5 أيام من حدوث الإباضة من أهمها ما يلي:

حدوث تغييرات في مخاط منطقة الرحم:

حيث ترتفع كميات الإفرازات التي تخرج من عنق الرحم بعد انتهاء فترة الحيض والتي تختلف من حيث الكثافة وتسبب تغير في نسبة الاستروجين في جسم الأنثى والذي يدل على اقتراب موعد حدوث التبويض.

يمكن للسيدة ملاحظة تكون مخاط على ملابسها الداخلية أو على ورق التواليت وفي حالة كانت الإفرازات شفافة أو ذات قوام لزج أو قابلة للمط فتلك إشارة إلى الخصوبة حيث تكون الإفرازات مشابهة في قوامها لقوام بياض البيض

وظيفة الإفرازات التي تخرج من عنق الرحم تسريع التقاء الحيوان المنوي مع البويضة كما تقوم بحماية الحيوانات المنوية وتغذيتها أثناء عبروها للبويضة من أجل اتمام عملية التخصيب في قناة فالوب.

تغير في درجة حرارة جسم الأنثى والقاعدية:

يمكن ملاحظة أن درجة حرارة جسم الأنثى تزيد بعض الشيء قبل موعد حدوث الإخصاب

الشعور بألم في منطقة البطن:

عند اقتراب حدوث التبويض تشعر أغلب النساء بألم في البطن وتختلف شدة الألم وطبيعته من سيدة لأخرى فبعض النساء يشعرن بألم بسيط في منطقة البطن في حين تشعر الأخريات بألم أو وخز شديد في البطن ويمكن لبعضهن الشعور بألم في الظهر أو ألم في الجهاز التناسلي الأنثوي. قد تدوم أعراض اقتراب التبويض لمدة قصيرة من بين دقائق وقد تصل إلى أيام معدودة.

يمكن ملاحظة هذه الأعراض بشكل شهري مما يؤكد ارتباطها بتكون إفرازات من عنق الرحم

الشعور بأن الأنثى أكثر إثارة جنسية عن الطبيعي بالنسبة لها حيث تكون في ذروتها الجنسية زائدة عن أي وقت آخر وتكون أكثر نشاطا وحيوية وجاذبية كما تكون رائحتها جميلة ومميزة عند اقتراب وقت حدوث التبويض مما يدل على اقتراب موعد الإباضة بشكل عام

  • الشعور بألم في الثدي
  • نزول قطرات بسيطة من الدم لدى بعض النساء وهو عرض غير شائع
  • الشعور بألم في منطقة البطن أو انتفاخ شديد
  • زيادة التحسس للروائح والأطعمة المختلفة وصعوبة في الرؤية مع الضوء الشديد
  • فترة التبويض تزيد من فرصة حدوث حمل
  • حيث تصل احتمالية وفرصة حدوث حمل في كل شهر إلى نحو 20: 25 بالمائة ويمكن أن تزيد الفرصة عند ممارسة الجمع كل 2 يوم أو 3 أيام.
  • ممارسة الجماع بشكل منتظم يزيد من الخصوبة ويزيد من احتمالية حدوث إخصاب للبويضة كما ينصح بممارسة الجماع عندما تكون الإفرازات التي يخرجها عنق الرحم ذات قوام رطب أو لزج وذات قابلية أكبر للامساك بالحيوان المنوي

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.