مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

أعراض سرطان الثدي المبكرة والمؤكدة وكيفية تشخيصة

بواسطة:
أعراض سرطان الثدي

تعرفي بالتفصيل على علامات الاصابه بسرطان الثدي المبكرة وكيفية تشخصية مبكرا واحدث طرق العلاج والوقايه منه فعلى الرغم من خطورة مرض سرطان الثدي لكن العلم اليوم في تطور مستمر وأثبت قدرته على علاج مرض سرطان الثدي والتغلب عليه، بل إن الأطباء اليوم قادرين على علاج سرطان الثدي بدون الحاجة إلى تدخل جراحي في بعض الحالات، حيث يمكن اليوم علاج هذا السرطان والتغلب عليه دون الحاجة لاستئصال الثدي سوى في حالات نادرة للغاية، مما أدى إلى انخفاض معدل الوفيات بسبب سرطانات الثدي بصورة ملحوظة.

سرطان الثدي من الأمراض التي يمكن التغلب عليها اليوم خاصة إذا تم تشخيص المرض في مراحله الأولية وقبل أن يتطور عبر الفحص الذاتي او عبر الرجوع للطبيب، لكن أولا يجب عليك معرفة الأعراض التي إذا ما حدثت تشكين في كونك مصابة بهذا المرض أو مشاكل في منطقة الثدي وهذا ما سنتحدث عنه

أعراض سرطان الثدي

احمرار منطقة تحت الإبط:

  • إذا كنت تعانين من تورم في منطقة تح الإبط أو زيادة في سمك منطقة تحت الإبط عن النحو المعتاد أو إحساس بشد أو الم فهذا يعني وجود تورم في العقد اللمفاوية وهو ما قد يكون إشارة لمرض السرطان ويجب الرجوع للطبيب لتشخيص الحالة خاصة إذا استمر الألم لأكثر من أسبوع كامل

وجود ألم في أعلى الظهر:

  • إذا شعرت بآلام في منطقة الظهر فقد يعني ذلك تراكم الأنسجة الغدية في الثدي وفي داخل الصدر مما يسبب ضغط كبير على الظهر ويحدث ألم فيه

وجود حكة في الثدي:

  • قد تكون علامة على المرض أو خروج إفرازات من الحلمة أو دم أو أو يكون لونها أصفر أو مائل للأبيض أو أخضر وفي بعض الأحيان تشبه الصديد أو وجود أي سائل غريب مع وجود تغير في ملمسها أو لونها أو شكل الثدي عن طبيعي
  • زيادة حجم الثدي: حيث يسبب تغير في شكله فيصبح بيضاوياً أو متدلياً

الإحساس بإعياء كبير:

  • يحدث المرض تغيرات كاملة في الجسم وقد يسبب إنهاك كبير وعدم القدرة على الحركة بشكل طبيعي أو الشعر بتعب متكرر
  • وجود كتلة غير واضحة المعالم: غالباً ما تكون ورم ذا شكل متعرج ولا تحسين بألم فيه وهو من أكثر أعراض السرطان انتشارا
  • وجود كتلة صلبة تحت الجلد، وهو تحدث بسبب نمو الخلايا بسرعة بشكل غير طبيعي مما يؤدي إلى ظهورها، وعادة ما يصيب السرطان قنوات نقل الحليب
  • وجود تشققات في الحلمة أو حدوث انكماش لها حيث تتراجع إلى الداخل على غير شكلها الطبيعي وهو من أكثر أعراض سرطان الثدي وضوحاً

تشخيص سرطان الثدي

يتم عمل فحص للبحث عن علامات تشير إلى سرطان الثدي وذلك قبل ظهور العلامات الأولية وذلك للحد من حدوث السرطان والكشف عنه مبكراً للتمكن من علاجه

تبعاً لعمر الشخص وانتمائه أو عدمه إلى مجموعة يزيد لديها احتمال حدوث سرطان الثدي يتم عمل فحص ذاتي أو فحص من قبل الطبيب أو الممرضة أو عمل فحص بالأشعة وغيرها من الفحوصات التي ينصح بها الطبيب للوقاية أو لتشخيص الحالة .

الفحص الذاتي للثدي

يجب إجراء فحص ذاتي بشكل دوري بعد كل دورة شهرية وذلك بدءاً من عمر 20 سنة، يعتبر من الإجراءات الوقائية عمل فحص ذاتي لمنطقة الثدي والتعرف على أنسجته وبنيته مما يفيد في الكشف المبكر عن أعراض سرطان الثدي .

يجب عليك متابعة نمو ثديك وملاحظة التغيرات التي تحدث عليه والشعور بأي تغير أو تليف في النسيج المكون له، وإذا لاحظت أي تغير عليه يجب الرجوع للطبيب ليقوم بفحص سريري ويعطيك إجابات عن التساؤلات التي تخطر لذهنك أو حلول للمشاكل التي تطرأ والتي بلا شك ليست في كل الأحوال سرطانية.

الفحص السريري للثدي

إذا كان لديك تاريخ عائلي للإصابة بالمرض أو في حالة وجود عوامل خطر للإصابة فيفضل إجراء فحص دوري للثدي من قبل طبيب مختص وذلك مرة كل 3 سنوات وحتى وصولك إلى عمر 40 سنة، ثم مرة كل عام بعد عمر 40 سنة للوقاية من المرض واكتشافه مبكراً.

في الفحص السريري يقوم الطبيب بتفحص النسيج الداخلي والبحث عن وجود كتل او تغير في النسيج المكون له كما يلاحظ حجم الغدد اللمفاوية وإذا ما كانت مصابة بتضخم.

كيف تحمي نفسك من سرطان الثدي؟

يجب عليك الرجوع للطبيب إذا شعرت بأي من الأعراض التي ذكرناها خاصة إذا استمرت لأكثر من دورة شهرية، وعليك القيام بالفحص الذاتي بشكل دوري بعد كل دورة أو الرجوع للطبيب والذي سيقوم بإجراء بفحص بالأشعة الماموجرام لتشخيص الحالة والكشف عن وجود بدايات لكون خلايا سرطانية والتي يزيد الإصابة بها بعد عمر 50 سنة

الهرمونات تؤثر على السيدات وتزيد من خطر الإصابة بالسرطان خاصة الهرمونات الأنثوية فكلما كانت أعلى في نسبتها كلما كانت كثافة النسيج المكون للثدي أكبر، بالرغم من أن مرض سرطان الثدي يشيع بين النساء لكن يمكن أن يصيب الرجال أيضاً ولكن بنسبة أٌقل بكثير .

المراجع :