الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل نزول دم اسود دليل حمل

بواسطة: نشر في: 3 أغسطس، 2018
mosoah
هل نزول دم اسود دليل حمل

هل نزول دم اسود دليل حمل ؟ سؤال دائماً يكون في أذهان السيدات وخاصة إذا كانت تنتظر الحمل، وهذا ما يجعلها تتساءل إذا كان الدم الأسود من علامات وجود الحمل، أم أنها مجرد علامة لنزول دم الحيض، ولكننا نعلم جيداً أن الفيصل في هذا الموضوع هو عمل اختبار الحمل للتأكد، أو الذهاب إلى الطبيب فور نزول الدم، ولكن هناك ما يقال أن نزول الدم الأسود دليل على أيام الحمل الأولى، وهو ناتج عن انغراس البويضة المخصبة في جدار الرحم وهذا ما تعاني نسبة 30% من السيدات ويعتبروه أنه من أحد العلامات الدالة على حدوث الحمل.

هل نزول دم اسود دليل حمل ؟

على الرغم من ذلك فالبعض من السيدات يعتقدون أن هذا الدم يكون دليل على بداية الحيض، إلا أنه يشير إلى حدوث الحمل، لذا لا تتمكن السيدة من التفريق بين نزول دم الحيض أو أن الدم الأسود دليل على حدوث حمل وهذا ما يجعلها تقوم باستخدام اختبار الحمل المنزلي الذي يساعدها في أنها تعلم إذا كان الدم الأسود دليل على الحمل أم لا، ولكن يجب |أن تعلمي سيدتي أن تلك العلامة لا تدوم أكثر من 48 ساعة على الأقل، حتى أن تصل البويضة المخصبة إلى الرحم.

الفرق بين دم الدورة الشهرية ودم الحمل :

من المؤكد أن هناك فرق كبير بين دم الدورة الشهرية ودم الحمل، فمثلاً دم الدورة يكون كالتالي:

  • تعاني بعض السيدات والفتيات من تشنجات وألم أسفل البطن قبل موعد الدورة بيومين أو ثلاثة.
  • يستمر دم الدورة الشهرية ما بين خمسة إلى سبعة أيام، ويكون لون الدم مائل للأحمر.
  • كمية دم الحيض تكون كثيرة وتقل مع مرور الأيام.

أما بالنسبة لدم الحمل يكون كالتالي:

  • يستمر نزول دم الحمل لأكثر من 48 ساعة.
  • يكون الدم خفيف ولونه مائل للبني أو الأسود.
  • ولهذا يجب على كل امرأة تشك في وجود الحمل أن تقوم بعمل الاختبار المنزلي لكي تتأكد من ذلك.

ابرز علامات الحمل بعد عملية التبويض:

عادة يحدث نزيف ناتج عن انغراس البويضة في الرحم، وغالباً تظهر مع اختفاء بعض العلامات الواضحة التي تؤكد على وجود حمل، ولكن هناك ما نقدر أن نوضح به الفرق بين علامات الحمل المبكرة التي تحدث بعد عملية التبويض مباشرة، والعلامات الدالة على نزول دم الحيض وهي:

  • لون الدم:

الدم الذي ينزل من السيدة في تلك الفترة يكون خفيف وبني أو وردي اللون وهذا دليل على الحمل، بينما دم الحيض يكون الأحمر القاني، كما أن الدم البني يؤكد على انغراس البويضة داخل جدار الرحم لفترة قبل نزوله، وفي معظم الأوقات يكون له رائحة واضحة جداً، وهذا هو المعتاد عليه في تلك الحالات.

  • حدوث انقباضات:

تحدث الانقباضات في تلك الحالتين، ولكنها تكون قوية جداً أثناء الدورة الشهرية، لذا يمكن وجود انقباضات بسيطة مع نزول دم بني اللون وتكون هذه علامة مؤكدة على وجود الحمل.

  • كمية الدم:

هنا يكون فرق كبير بين دم الدورة الشهرية ودم الحمل، فدم الدورة يتدفق بكمية كبيرة، أما بالنسبة لدم الحمل فيتدفق بصورة خفيفة أثناء نزوله، ولا تزيد كمية الدم في اليوم الثاني أو الثالث، مثل دم الدورة الشهرية التي تعتاد على نزوله السيدات.

في حال كانت كمية الدم كبيرة فلا يكون الدم ناتج عن انغراس البويضة في جدار الرحم، فهو غالباً يكون دم الحيض أو أنه دليل على الإجهاض.

  • مدة نزول الدم:

دم الحمل يكون عبارة عن بقع دم متقطعة، بينما يكون دم الدورة الشهرية متواصل لمدة تتراوح من خمسة إلى سبعة أيام، أو كما هو معتاد لدى السيدات، وفي معظم الأحيان يستمر دم الحمل ليوم أو يومين لحداً ما، ومن الممكن أن يستمر مع بعض السيدات لمدة 4 أيام.

أسباب نزول دم أسود أثناء الحمل:

يوجد الكثير من الأسباب الذي يمكن أن تكون السبب في نزول الدم الأسود خلال فترة الحمل، ولكن عند ملاحظة نزول دم أسود يجب على المرأة الحامل أن تلجأ إلى الطبيب المعالج للقيام بما يلزم، ومن الأسباب التي تعمل على تحفيز نزول الدم الأسود التالي:

  • دم الزرع:

وقت ما يتم تخصب الحيوانات المنوية فإنها تتحول إلى جنين، ثم يتم تحريك البويضة المخصبة ناحية الرحم ويتم انغراسها أو زرعها في جدار الرحم، وفي أغلب الحالات يقوم الجنين بتعليق نفسه في بطانة الرحم، وقد يتسبب في نزول كمية قليلة من الدم الأسود والذي يظهر في صورة بقع أو أشرطة من الدم.

  • العلاقة الحميمة:

أثناء الحمل يصبح عنق الرحم حساس جداً تجاه الأنشطة الجنسية والعلاقة الحميمة بين الزوجين، لذا يؤدي الجماع إلى حدوث تهيج في عنق الرحم، كما من الممكن أن يتسبب في حدوث نزيف أسود أو بني، ويرافقه شعور بسيط من الألم.

هو من أحد أنواع الحمل حيث يقوم الجنين بتعليق نفسه بقناة فالوب، بدلاً من أن يكون متعلق داخل الرحم، وهذا الوضع يتسبب في نزول دم أسود أو بني.

  • خلل في المشيمة:

يوجد بعض من العيوب الذي تظهر على المشيمة ومنها المشيمة المنزاحة وانفصال المشيمة، والتي تحدث في كلتا الحالتين، ومن الممكن أن تلاحظين وجود إفرازات سوداء والذي يمكن أن تكون إما على شكل بقع بنية اللون أو أنها تكون دم أحمر اللون، ومن أهم حالات خلل المشيمة الآتي:

  1. المشيمة المنزاحة: وهي الحالة التي تعمل بها المشيمة على فتح عنق الرحم، فإذا كنت تعاني من هذا النوع من المشيمة سوف تلاحظين وجود دم بني أو أسود ولكن لن يكون مصحوب بالشعور بالألم.
  2. انفصال المشيمة: وهو من الأمور الذي تقوم المشيمة بالانفصال عن الرحم، فإذا حدث ذلك وانقطعت المشيمة سوف تتعرضين لحدوث ألم شديد في البطن إضافة إلى وجود إفرازات داكنة اللون.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.