الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل إزالة اللولب مؤلمة

بواسطة: نشر في: 11 أكتوبر، 2021
mosoah
هل إزالة اللولب مؤلمة

نقدم لكم في هذا المقال إجابة سؤال هل إزالة اللولب مؤلمة الذي تلجأ له بعض النساء الغير راغبين في الإنجاب، وهو يعد من أشهر وسائل تحديد النسل المستخدمة من قبل النساء، ولكن قد يحتاج البعض منهم إلى اللجوء لإزالته مرة أخرى ولكن قد يتخوفون من الشعور ببعض الألم ومن خلال موسوعة سوف نقدم لكم الإجابة عن سؤال إن كان مؤلما أم لا.

هل إزالة اللولب مؤلمة

  • لا يتم إزالة اللولب من تلقاء النفس بل يجب اللجوء إلى الطبيب المختص، وهو عبارة عن جهاز يتم وضعه في رحم المرأة ويكون على شكل حرف T ويعيق من وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة لتخصيبها.
  • يوجد نوعان منه الهرموني والنحاسي.
  • يخبرنا الأطباء بأن إزالة اللولب غير مؤلمة ولا داعى للقلق منها، إذ أنه يتم أنتزاعه بمنتهى السهولة من مهبل المرأة.
  • يحتاج اللولب إلى تغييره كل خمس أو عشر سنوات بحسب نوعه، والحالة الصحية لدى المرأة.
  • إن شعرتي ببعض الألم بعد إجراء إزالة اللولب فأنه الطبيب يعطى لك بعض المسكنات التي تساعد على تخفيف حدة الألم.
  • يتم إزالة اللولب بطرق غير جراحية مما يجعلها آمنة وغير مؤلمة على الإطلاق.
  • لا يجب ممارسة العلاقة الحميمية لمدة أسبوع بعد إزالة اللولب إن كنتي لا تخططين للإنجاب وتريدين استبداله فقط.
  • إذا اضطررت لذلك لابد من استعمال الواقي الذكرى في هذه الحالة.
  • قد يحدث بعض التخبط الهرموني بعد إزالة اللولب تتمثل في الآتي:
    • ملاحظة تغييرات في لون وسماكة الإفرازات المهبلية.
    • حدوث تأخرا في الحمل قليلا.
    • تغيرات مزاجية حادة.
    • انخفاض الرغبة الجنسية.

متى يجب عليك إزالة اللولب

  • تلجأ بعض النساء إلى إزالة اللولب لاستبداله أو الرغبة في الإنجاب مرة أخرى إلا أن هناك بعض الحالات الأخري التي تلجأ فيها المرأة إلى إزالته وهى:
  • انتهاء مدة صلاحية اللولب، إذ أن كل لولب له مدة صلاحية معينة فهناك بعض الأنواع التي تنتهى بعد خمس سنوات، وهناك بعض الأنواع الأخري التي تنتهى مدة صلاحيتها بعد عشرة سنوات.
  • الارتفاع في ضغط الدم من ضمن الأسباب المؤدية لإزالته.
  • تكسر اللولب.
  • وجود إصابات والتهابات في منطقة الحوض، أو الإصابة بالتهابات رحمية.
  • بدء مرحلة انقطاع الطمث لا تحتاج المرأة فيها إلى لولب لتوقف دورة الإباضة لديها في تلك الفترة.
  • الإصابة بسرطان الرحم.
  • هناك بعض الحالات الشائعة التي يحدث فيها حمل رغم وجود اللولب وفى هذه الحالة لابد من إزالة اللولب.
  • حدوث انزلاق في اللولب نتيجة عدم تركيبه من البداية بطريقة صحيحة، أو أن نوعه رديء وغير فعال.
  • الإصابة ببعض الأمراض المنقولة جنسيا نتيجة عدوى.

المخاطر والاحتياطات عند إزالة اللولب

في بعض الحالات النادرة قد تحدث بعض المضاعفات بعد إزالة اللولب لابد من الحذر منها والتي تتضمن الآتي:

حدوث الحمل

  • قد يحدث وتتم ممارسة العلاقة الحميمية قبل أيام بسيطة من إزالة اللولب وفى هذه الحالة من الممكن حدوث حملا.
  • ينبغي عدم ممارسة الجماع قبل إزالة اللولب بأسبوع، وأيضا بعد إزالته بأسبوع في حال إن كنتي لا تخططين لحدوث حمل.

إزالة غير كاملة

  • قد يصعب على الطبيب في بعض الأحيان معرفة مكان اللولب نتيجة لانزلاقه أو تحركه.
  • في هذه الحالة يستعين الطبيب ببعض الأدوات المساعدة والدقيقة لتحديد مكان اللولب وإخراجه بشكل كامل.

تحرك اللولب

  • قد يحدث ويتحرك اللولب من مكانه ويسبب بعض المشكلات للمرأة والتي منها زيادة في الإفرازات المهبلية أو احتباس الحيض، بالإضافة إلى ظهور مشكلات في الظهر والحوض.
  • يقوم الطبيب في هذا الحال باستخراج اللولب بالطرق الجراحية باستخدام التخدير.

كيف يقوم الأطباء بإجراء عملية ازالة اللولب

  • في الحالات العادية يستغرق إزالة اللولب حوالى 10 دقائق، وهو إجراء غير جراحي بالمرة.
  • يقوم الطبيب بإدخال منظار في فتحة المهبل لتوسيعها وانتزاع اللولب بمنتهى الرفق.
  • ويحدث خلال هذا الإجراء بأن ينزلق اللولب خارج الرحم ومنها إلى عنق الرحم، ثم قناة الولادة.
  • في بعض الحالات الغير شائعة قد يحدث بعض الآثار الجانبية كالتقلصات وآلاما في الحوض، وفى هذه الحال يصف لك الطبيب عادة مسكن الايبوبروفين للتخفيف من تلك الآلام والتي سرعان وتختفى من تلقاء نفسها بعد ذلك.
  • يمكن أن يإستبدال اللولب في نفس اللحظة ويتم تركيب لولبا أخرا في حال أن انتهت مدة صلاحية اللولب الأول.

ما هي الإصابات التي تسببها اللولب المكسور

  • قد ينكسر اللولب داخل الرحم وتنغمس القطع المكسور في جدار الرحم أو يحدث انثقاب فيه.
  • يمكن أن يؤدى انكسار اللولب إلى حدوث مضاعفات خطيرة جراء هذا وإصابة المرأة بمشكلات صحية والتي من ضمنها الآتي:
    • العقم.
    • التهابات في الحوض.
    • الحمل خارج الرحم.
    • الإجهاض.
    • الولادات المبكرة.
    • عدوى في الحوض.
    • إفرازات مهبلية غير طبيعية.
    • آلام أسفل البطن مزمنة وشديدة.
    • نزيف مهبلي غير عادى خلال فترة الدورة الشهرية.
  • لابد من التوجه إلى الطبيب فور ظهور تلك الأعراض لاستخراج قطع اللولب المكسورة.

معلومات هامة للسلامة أثناء عملية ازالة اللولب

  • لا يتم استخدام اللولب في حال إن كنتي مريض بالتهابات في الحوض، أو الإصابة ببعض أنواع السرطانات.
  • هناك حلول أخرى إذا تم خروج للولب، فقط يمكنك استخدام بعض طرق منع الحمل الأخري مثل الحبوب أو الواقي الذكرى.
  • قد يستمر النزيف شهرين بعد إزالة اللولب ولكنه يقل تدريجيا إلى أن يختفى، وإن لم يختفى عليك باستشارة الطبيب حتى لا يعرضك النزيف إلى خطر الإغماء.
  • أخبري طبيبك الخاص إذا شعرتي بألم في البطن دائم، أو شعرتي بخروج اللولب من مكانه.

هل يمكن إزالة اللولب بدون دورة

  • يتم إزالة اللولب بدون دورة أو حتى أثناء الدورة الشهرية، فلا يوجد قلقا من ذلك.
  • بعض النساء قد يحدث لهم نزيف حاد من الرحم نتيجة تركيب اللولب مما يضطرها إلى الذهاب للطبيب لإزالته باستخدام المنظار للتعرف على المكان الصحيح له.
  • يسبب أيضا بعض التهابات المهبل، وبالتالي يؤدى هذا إلى إزالته.
  • بعض الأطباء يفضلن إزالة اللولب أثناء فترة الدورة الشهرية لكون عنق الرحم في هذا الوقت يصبح أكثر انزلاقا.

من هي المرأة التي لا يصلح معها اللولب

يمكن تركيب اللولب لكافة النساء ما عدا اللواتي يعانين من تلك الأمراض الآتية:

  • من تعانين من النزيف المهبلي الغير محدد الأسباب.
  • المصابات بسرطان الرحم.
  • من لديهم أورام في الكبد.
  • المصابة بسرطان الثدي.
  • المصابة بمرض ويلسون.
  • من لديها حساسية من المواد النحاسية.

هل اللولب يؤذي الرجل

  • يشعر الرجل أثناء ممارسة العلاقة الحميمية باللولب في أول أسبوعين، إلا وأنه بعد مرور تلك الوقت فإنه سرعان ما تعود الأمور لطبيعتها مرة أخرى ولا يشعر به
  • قد يتدلى بعض خيوط اللولب التي قد تسبب الضيق لزوجك أثناء ممارسة الجماع مما يستدعى الذهاب إلى الطبيب كل مدة لكى يقوم بفصحه ويتأكد من سلامته.
  • يقوم الطبيب في حال تدلى خيوط اللولب بتقصيرها في الحال.
  • قد تقلق بعد النساء ويعتقدن أن الجماع قد يؤثر على تحرك اللولب من موضعه، وهذا اعتقاد خاطئ إذ أن الجماع لا يعمل على تحرك اللولب من مكانه أو تكسره.
  • لا يقلل اللولب أيضا من المتعة الجنسية لديك، بل على العكس فهو يعمل على زيادتها كونك تمارسين العلاقة الزوجية براحة أكبر.
  • إذا حدث لكى نزيفا بسبب اللولب أثناء ممارسة الجماع في حال وضع اللولب الهرموني لابد من استشارة الطبيب المعالج.

نصائح بعد إزالة اللولب

  • هناك بعض المكملات الغذائية التي لابد من تناولها لتعزيز الخصوبة، وارتفاع احتمالية حدوث حمل مرة أخرى، حيث يجب تناول الخضراوات الورقية الخضراء، بالإضافة إلى ضرورة تناول حمض الفوليك، والكبدة، والفواكه، والخميرة.
  • أن لاحظت حدوث تغير في الإفرازات المهبلية مصحوبة بحكة أو رائحة كريهة بعد إزالة اللولب، فلابد من استشارة طبيبك الخاص لوصف العلاج المناسب سواء كان كريمات أو لبوسا مهبليا.
  • تابعي دورتك الشهرية أولا بأول لمعرفة أيام التبويض إن كنتي ترغبين في حدوث حمل بعد إزالة اللولب.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي قدمنا لكم فيه الإجابة على سؤال هل إزالة اللولب مؤلمة الذي قد تخشاه النساء الذين يريدون استبداله أو يريدون العودة للإنجاب مرة أخرى كما سلطنا الضوء على الموعد الذي يجب إزالة اللولب، والمضاعفات التي من الممكن أن تحدث عند إزالة اللولب، ونرجو أن تكون محتويات مقالنا قد أفادكم فنحن لا نرجى من الله سوى تمتع كافة النساء بصحة جيدة والإجابة عن تساؤلاتهم التي قد تثير قلقهن.

كما يمكنك الاطلاع على المزيد عبر هذه المواضيع:

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.