الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

جفاف الفم أهم الاسباب وطرق العلاج

بواسطة: نشر في: 12 أغسطس، 2017
mosoah
جفاف الفم

جفاف الفم من الأمور المقلقة والتي تؤثر على حياتك اليومية فما هي أسبابه وأعراضه والعلاج الفوري لمشكلة جفاف الفم ونقص إنتاج اللعاب؟

جفاف الفم من الظواهر التي تحدث بسبب وجود خلل في عمل الغدد اللعابية أو عدم إنتاج الغدد للعاب نهائياً، وكون اللعاب كثيف القوام أو خيطي، وعادة ما يشعر الشخص بالعطش الشديد وعدم القدرة على تمييز الطعام أو هضمه بشكل جيد، فاللعاب مسؤول عن دمغ الطعام وتقطيعه مع بعضه بعضاً وغسله والمحافظة على صحة الأسنان ومنع نمو الجراثيم والبكتيريا في الفم مما يمنع حدوث تسوس الأسنان إليكم المزيد من التفاصيل في موسوعة .

ماذا يترتب عن جفاف الفم

يشمل الأمر كذلك حدوث جفاف للجلد بسبب نقص إنتاج اللعاب الذي يحدث جفاف الجلد الموجود في المنطقة المحيطة بالفم مما يجعلها مشدودة بعض الشيء وقد يحدث تصدع أو جرح في الفك، وعادة ما يشعر الشخص بخشونة وجفاف في اللسان ولا يستطيع بلع الطعام بشكل جيد أو التحدث بشكل طبيعي لوجود خلل في مكونات اللعاب

الآثار الجانبية المحتملة

قد يؤدي إلى حدوث آثار جانبية محرجة للغاية بسبب وجود خلل في عمل الغدد اللعابية مما يؤدي لحشر الطعام بين الأسنان بصورة مستمرة مما يؤدي للإصابة برائحة الفم الكريهة طوال الوقت مهما استخدم الشخص مضمضة للتخلص من رائحة الفم الكريهة

أدوية تحدث نقص اللعاب في الفم

يوجد أكثر من 400 دواء طبي يؤثر على إنتاج اللعاب ويحدث جفاف الفم، وتتضمن تلك الأدوية الطبية الأدوية التي تعالج الحساسية ونزلات البرد والأنفلونزا، والكثير من الأدوية التي تعالج ضغط الدم المرتفع والاضطرابات النفسية والإصابة بالتهابات المسالك البولية، وقد تحدث هذه الظاهرة أيضاً بسبب العلاج بالإشعاع إذا كان الشخص يعالج من مرض السرطان وهو ما يضر بالغدد اللعابية الموجودة في الفم فمن ضمن أعراض العلاج الكيماوي نقص إنتاج اللعاب.

التدخين يسبب جفاف الفم

التدخين يؤدي إلى حدوث الكثير من المشاكل الصحية والتي لا تقتصر على جفاف الفم! ولا يقتصر الأمر على السجائر بل كل أنواع الدخان من الشيشة واستخدامات التبغ الأخرى سواء عن طريق المضغ أو التدخين حيث يسبب جفاف الفم، وعادة ما يقوم المدخن بشرب الشاي والقهوة والذين يحتويان على الكافيين مما يزيد من المشكلة سوءاً وقد يسبب ألم في الأسنان إذا كان يحتوي على السكر

علاج جفاف الفم

يجب أولا الرجوع لطبيب الأسنان لمعرفة السبب الرئيسي في حدوث هذه المشكلة والعمل على حله، فإذا كان الشخص لا يتعاطي أية أدوية تسبب هذا العرض الجانبي قد تكون الأعراض بسبب مرض أو خلل ما في الجسم أو الفم ولكن في الوقت نفسه يوجد بعض الاحتياطيات والطرق التي تعالج مشكلة جفاف الفم نهائياً وتخفف من أعراضها وتمنع حدوث مضاعفات وهي:

  • يجب غسل الأسنان بالفرشاة ومعجون الأسنان مرتين يومياً على أقل تقدير ويفضل استعمال معجون الأسنان الذي يحتوي على مادة الفلوريد
  • يفضل استعمال فرشاة أسنان متوسطة الخشونة، كما أن فرشاة الأسنان الكهربائية فعالة للغالية في إزالة الجير الأسود المتراكم على الأسنان بفضل الاهتزازات التي تحدث أثناء عملية التنظيف مما يجعلها أفضل من الفرشاة العادية
  • يمكن استعمال مضمضة تحتوي على الفلوريد لضمان نظافة الأسنان ومنع حدوث تسوس
  • استعمل خيط الأسنان لإزالة الطعام الذي يدخل بين الأسنان ولا تقدر الفرشاة على بلوغه
  • اشرب الكثير من المياه للمحافظة على فمك رطباً وتعويض نقص إنتاج اللعاب، ويفضل تجنب المشروبات التي تحتوي على السكر والكافيين والمواد الحمضية وشرب الماء الطبيعي النقي أو اللبن الذين يعملان على زيادة رطوبة الفم ويساعدان كثيراً في عملية مضغ الطعام وابتلاعه
  • يجب الإقلاع عن التدخين وعدم شرب المشروبات الكحولية
  • يفضل عدم مضغ اللبان الذي يحتوي على السكر واستبداله باللبان الخالي من السكر والذي يفيد في تنظيف الأسنان والمحافظة على نفس منعش ويزيد من إنتاج اللعاب
  • يمكن استشارة الطبيب حول وصف بديل للعاب مما يعالج المشكلة بشكل مؤقت لحين معرفة السبب الرئيسي والبدء في علاجه
  • يجب إطلاع طبيب الأسنان على الأدوية التي تقوم بتناولها خاصة إذا شعرت أن المشكلة بدأت مع تناولك لهذا الدواء فإن ذلك سيسرع عملية الوصول إلى السبب في نقص كمية اللعاب واختيار العلاج الأمثل للمشكلة

كيف تقي أسنانك من حدوث ضرر

قد يؤدي نقص إنتاج اللعاب في الفم إلى الإضرار بصحة الأسنان لذا يجب أن تحرص على تنظيف أسنانك باستعمال فرشاة الأسنان على الأقل مرتين يومياً وباستعمال خيط الأسنان الطبي 3 مرات في الأسبوع، حيث سيساهم ذلك في إزالة بقايا الطعام ويمنع نمو البكتيريا بين الأسنان حيث يجب على الأقل غسل الأسنان في الصباح الباكر بعد الاستيقاظ صباحاً وقبل الفطور أو غسلها بالمياه بشكل مستمر للمحافظة على رطوبة الفم .

المراجع :

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.