الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل الدوخة من أعراض الحمل ؟

بواسطة: نشر في: 18 أبريل، 2018
mosoah
الدوخة من أعراض الحمل

تعد الدوخة عرض من أعراض الحمل التي تظهر على كل سيدة بتلك الفترة، وتعتمد هذه الدوخة على عمر وفترة الحمل، كما أنه من الأعراض التي تظهر على المرأة الحامل بالفترة الأولى من الحمل ومن الممكن أن تستمر حتى الشهر الرابع، دائماً يرافق الحمل الشعور بالدوار والدوخة والغثيان والقيء وكل هذا ينتج عن انخفاض ضغط الدم عند الحامل، نتيجة لإنتاج هرمون البروجيسترون، وهو الهرمون المسبب ترخي الجدران الداخلية للأوعية الدموية.

الدوخة من أعراض الحمل :

يتم علاج الدوخة خلال فترة الحمل على حسب نوع هذه الدوخة وتوقيتها، فحالة الدوخة تختلف عن الشعور بالصداع، فالدوخة من الحالات التي تصيب المريض للشعور بحركة الأشياء المحيطة، مما يصيب المريض بالإغماء، ويترافق مع الدوخة الشعور بالغثيان والتعرق وتكون من الأعراض المزمنة أو المتكررة أو المؤقتة، فأثناء الشعور بالدوخة تفقد الدماغ الاتصال بالمستقبلات الحسية، نتيجة لحدوث بعض اضطرابات مراكز التوازن بالجسم، وهو نوعين محيطي دهليزي وأخر مركزي.

أسباب الشعور بالدوخة عند الحامل :

تشعر المرأة الحامل بالدوخة خلال أشهر الحمل ولكن تزداد الدوخة بالأشهر الأولى من الحمل، حيث أن الدوار يصيب الحامل من الشهر الرابع حتى الشهر السادس، ويكون نتيجة لنمو الجنين المستمر والذي يجل الرحم يضغط على الشرايين، وهذا الأمر يتسبب في إصابة السيدات بالدوار والدوخة خلال فترة الحمل، ومن أهم الأسباب المؤدية للإصابة بالدوخة التالي:

  • ينتج الشعور بالدوخة أو الدوار في حال كانت المرأة الحامل مصابة بفقر الدم والأنيميا، وبالتالي تتعرض لانخفاض نسبة الحديد بالجسم.
  • ارتفاع درجة حرارة الجو للحد الذي يجعلها تشعر بالحر الشديد.
  • يكون الشعور بالدوخة ناتج عن عدم تناولها للطعام وبالتالي تتعرض لانخفاض نسبة السكر بالدم وتتعرض دائمة لهذه الحالة خاصة بفترة المساء.
  • من الممكن أن تتعرض للدوخة نتيجة للاستلقاء لفترات طويلة، ويتسبب في حدوث انخفاض ضغط الدم، ولكن هذا من النادر حدوثه.
  • في بعض الأحيان يكون السبب هو القيام من الفراش بشكل سريع، والذي يسبب حدوث هبوط بضغط الدم، ولا يصل الدم بكمية كافية إلى الدماغ.

ما يجب القيام به للتقليل من الدوخة ؟

هناك عدة طرق تساعد السيدة الحامل على أن تتخلص من عدد مرات الدوخة التي تتعرض لها طوال اليوم، ولكي تتجنبين الشعور بالدوخة والدوار يجب أن تبدئي بالجلوس على كرسي كي تستعيدين التوازن وحماية نفسكِ من السقوط، ويجب أن يتم الجلوس لبعض من الوقت وعدم النهوض بشكل سريع، ويفضل أن يكون النهوض ببطء شديد، ولكنت في حال شعرت المرأة الحامل بالدوار أثناء جلوسها على الكرسي أو استلقائها على الفراش، ويكون الشعور بالدوخة هنا ناتج عن ضغط الجنين على الوريد السفلي الأجوف والموجود بالجانب الأيمن من البطن، وهو المسئول عن توصيل الغذاء والطعام إلى الأطراف السفلية، ومن الممكن أن يتم التخلص من الدوخة عن طريق توجيه الطعام على الجانب الأيسر، وهذا يساعد على تدفق الدم بصورة أسرع، وبكميات كافية لباقي أعضاء الجسم.

ففي بعض الأحيان يكون الشعور بالدوخة إشارة من الجسم تدل على احتياج الجسم للطاقة والحيوية، وفي هذه الحالة يجب أن يتم دعم الحامل بتناول الطعام التي يحتوي على كثير من العناصر الغذائية الهامة للحامل وجنينها، فيجب أن يتم تزويد عدد وجباتها من خلال تناول وجبة خفيفة بين الوجبات الرئيسية، فهي تكون كافية بتزويد الجسم بما يحتاج إليه من السكر للحفاظ على طاقته ونشاطه، ويجب أن تحرص الحامل على أن تتناول المياه بكميات وفيرة لكي تتجنب الجفاف، ولكن يفضل أن تبتعد عن تناول المشروبات الغازية والمشروبات التي تحتوي على نسبة من الكافيين.

علاج الدوخه عند الحامل :

يعتبر الشعور بالدوخة من أسوأ أعراض الحمل التي تمر على المرأة الحامل خلال فترة الحمل، مما يجعلها تبح دائماً عن طرق تساعدها بالتخلص من الشعور بالدوخة، فعندما تشعر المرأة الحامل بالدوخة أو بالدوار يتوجب عليها بأن تتبع بعض من الأمور الذي يجب أن تقوم بها لكي تتجنب الشعور بالدوخة ومنها:

  • الحرص على عدم تغير وضعية الجلوس أو الوقوف بشكل سريع.
  • الابتعاد عن الروائح المزعجة.
  • تناول الأطعمة قليلة الدهون.
  • عدم الإفراط في تناول الأطعمة الدسمة.
  • أخذ بعض الأدوية مثل دوكسيلامين سكسينات، وهيدروكلوريد، البيريدوكسين، ولكن يجدب استشارة الطبيب المختص أولاً.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.