الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كلوميد والحمل : كيف استعمل الكلوميد للحمل السريع

بواسطة: نشر في: 13 سبتمبر، 2021
mosoah
كلوميد والحمل

نقدم لكم في هذا المقال معلومات عن دواء كلوميد والحمل ، دواء الكلوميد هو أحد أشهر الأدوية التي يتم تناولها من اجل المساعدة في حدوث الحمل، حيث أنه يحتوي على هرمون الاستروجين والذي يعمل على تقوية البويضة وتنشيط عملية التبويض مما يساعد في زيادة فرص الحمل الطبيعي، كما أن تناول حبوب الكلوميد تؤدي إلى زيادة إفراز هرموني الأف أس اتس والال اتش، واللذان يعدان المسؤولان عن عملية الاباضة الجيدة وانطلاق البويضة إلى الرحم من اجل الاستعداد للتخصيب والحمل، وفي السطور التالية على موسوعة نعرض لكم كل المعلومات عن دواء Clomid.

كلوميد والحمل

  • يتم استخدام دواء كلوميد مع الحالات التي تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية بسبب ضعف عملية الاباضة وخاصة في الحالات التي تعاني من تكيس المبايض، كما أن Clomid يعد من الأدوية التي تساعد في خروج بويضة ناضجة مما يساعد في حدوث الحمل.
  • يعمل دواء كلوميد أيضًا على حدوث ما يُعرف بالحمل المتعدد، حيث تحفز المادة الفعالة في الدواء وهي كلوميفن سيترات من عملية الإباضة عن طريق زيادة الهرمونات التي تقوم الغدة النخامية بإفرازها، وهو ما يساعد على حدوث الحمل في أكثر من طفلين.
  • كما يتم الاستعانة أيضًا بهذا الدواء لتنشيط المبايض قبل إجراء جراحة أطفال الأنابيب أو جراحة الحقن المجهري.
  • يساعد الكلوميد على انتظام التبويض لدى السيدات بنسبة 80% في حالة الانتظام على علاجه لمدة تتراوح ما بين ثلاثة إلى أربعة أشهر.
  • يتوفر الدواء على هيئة أقراص بتركيز 50ملجم.

متي يتم البدء في تناول حبوب الكلوميد من اجل الحمل

  • قبل استخدام حبوب Clomid  يطلب الطبيب المعالج من المرأة إجراء بعض الفحوص، وذلك حتى يتحقق من أنها غير مُصابة بأي مرض يمنع استخدام الدواء مثل إصابة الغدة النخامية بورم، إصابة المهبل بنزيف، وجود قصور في وظائف الكبد، وجود اضطرابات في الغدة الدرقية أو الغدة الكظرية.
  • وبعد التأكد من خلو المرأة من أيًا من الأمراض السابق ذكرها، يقوم الطبيب بإجراء فحص على الحوض قبل بداية أي دورة علاجية، كما يسجل درجة حرارة الجسم صباحًا،  بالإضافة إلى ترقب موعد الإباضة من خلال رسم بياني يوضح القراءات.
  • يتم بدء تناول حبوب كلوميد منذ اليوم الثاني لنزول الدورة الشهرية ولمدة خمس أيام فقط.
  • ولكن إذا كنتِ تعاني من تأخر الدورة لمدة تزيد عن 6 أسابيع يجب أن تقومي بعمل فحص اختبار الحمل في الدم قبل تناوله، فإذا كانت النتيجة سلبية يجب تناول دواء ينظم نزول الدورة الشهرية قبل تناول كلوميد.

متي يحدث التبويض بعد تناول كلوميد

  • عادة ما تكون فترة الاباضة من 5 إلى 12 يوم من تاريخ آخر حبة من تناول الكلوميد وبشكل عام دائماً ما تكون فترة التبويض بعد أسبوع واحد من الانتهاء من تناول حبوب كلوميد.
  • وعند حدوث الاباضة سوف تشعرين بثقل والم شديد بأحد المبيضين، أو زيادة في الإفرازات المهبلية وذلك نتيجة لزيادة هرمون الاستروجين في الجسم، وجود ارتفاع في درجة حرارة الجسم ويمكن أن تتابعي درجة حرارتك خلال هذه الفترة.
  • وخلال فترة الاباضة يجب أن تحدث عملية الجماع يوماً بعد يوم ولمدة أسبوع من أجل ضمان نزول البويضة في الرحم خلال هذه الأيام وزيادة نسبة حدوث الحمل.
  • بعد ذلك يتم الانتظار حتى موعد نزول الدورة الشهرية وإذا لم تنزل الدورة الشهرية في موعدها يجب الانتظار لمدة يومين أو ثلاثة ثم يتم إجراء اختبار حمل.
  • إذا كان اختبار الحمل إيجابي هنا يجب التوقف عن تناول الكلوميد وإخبار الطبيب، أما إذا كانت النتيجة سلبية يجب أن يتم إخبار الطبيب من اجل معاودة أخذ حبوب كلوميد مرة أخرى منذ اليوم الثاني للدورة الشهرية مرة أخرى حتى يتم حدوث الحمل.
  • أما إذا كان اختبار الحمل سلبي ومر أكثر من 40 يوم من تاريخ نزول أخر دورة يمكنك أن تتناولين أحد الحبوب التي تساعد على تنظيم عمل الدورة الشهرية ونزولها من اجل التنشيط مرة أخرى.

متي يتم زيادة جرعة كوميد من اجل المساعدة في حدوث الحمل

  • يمكن أن يقوم الطبيب بزيادة جرعة حبوب Clomid إذا لم تحدث إباضة خلال الفترة الأولى من تناوله.
  • ولكن يجب أن تنتبهي جيداً إلى ذلك حيث أن زيادة الجرعة دون التأكد من حدوث تبويض في المرة الماضية يمكن أن يتسبب ذلك في حدوث تضخم في المبايض وفرط في التنشيط.
  • في حالة نسيان تناول الجرعة في موعدها يمكن تناولها شريطة وجود فاصل زمني بينها وبين الجرعة التي تليها، وفي حالة اقتراب موعد الجرعة التالية يتم تفويت الجرعة المنسية وتناول التالية في موعدها.

كيفية الاستخدام الصحيح لحبوب كلوميد من أجل حدوث الحمل

  • عادة ما ينصح الأطباء بتناول كلوميد لمدة شهرين متتاليين في حالة عدم حدوث حمل.
  • هنا يطلب الطبيب من المريضة أن ترتاح لمدة شهر أو شهرين ثم تعود بتناول حبوب الكلوميد مرة أخرى وهكذا لمدة 6 أشهر متتالية.
  • ولكن إذا لم يحدث حمل خلال هذه الفترة يجب أن يتم استبدال هذا المنشط بحقن منشطة للمبيض.

كم حبة كلوميد للحمل بتوأم

  • عندما تحفز كلوميفن سيترات الغدة النخامية وبالتالي زيادة الهرمونات التي تساعد على تنشيط عملية التبويض، يؤدي ذلك إلى إنتاج المبيض لبويضة ناضجة ويمكن أن تكون أكثر من بويضة في الدورة الواحدة، وبالتالي يساعد ذلك على زيادة فرص حدوث الحمل المتعدد أي الحمل في توأمين أو أكثر.
  • وفي حالة حدوث حمل في توأم على الأغلب يكون التوأمان غير متطابقان، وذلك لأن الحمل فيهما كان عن طريق بويضتين منفصلتين.
  • وتتراوح نسبة حمل المرأة في توأم بعد استخدام الكلوميد ما بين 5% إلى 8%.
  • ويحدد الطبيب المختص الجرعة اللازمة خلال فترة العلاج، ويمكن أن تزيد الجرعة الزائدة من فرص الحمل بتوأم في حال زيادتها من 50 ملجم إلى 100 ملجم، ولكن لم يُثبت شيوع هذا الأمر بنسبة كبيرة بين النساء.

كلوميد والحمل بولد

  • تتساءل الكثير من السيدات حول فاعلية دواء كلوميد في الحمل بولد.
  • ولكن وجب التأكيد أن الدواء يقوم بتنشيط المبايض فقط وليس له أي علاقة بتحديد نوع الجنين.

موانع استخدام كلوميد

هناك عدة حالات يُمنع فيها استخدام حبوب Clomid، وتتمثل تلك الحالات فيما يلي:

  • في حالة وجود تحسس من أي مادة من المواد الداخلة في تركيب الدواء، ففي هذه الحالة يُمنع من استخدامه.
  • لا يستخدم الدواء النساء اللواتي يعانين من نزيف في المهبل بشكل متكرر.
  • يُمنع استخدام الدواء في حالة وجود كيس على المبيض.
  • عند الإصابة بتليف في الرحم أو بورم فلا يُنصح باستعمال كلوميد.
  • لا يؤخذ في مالة الإصابة بأية أورام وخاصة في الأعضاء التناسلية والثدي.
  • في حالة إصابة الكبد بأي مرض يُمنع استخدام الدواء.
  • لا تستخدمه المرأة إذا كانت مصابة بورم في الغدة النخامية.
  • في حالة إصابة الغدة الكظرية أو الغدة الدرقية بنقص أو بزيادة في الإفراز، فلا يُستخدم الدواء.
  • لا يُستخدم الدواء في حالة تناول المهدئات والأدوية المعالجة للأمراض النفسية مثل الاكتئاب.
  • تُمنع المرأة الحامل والمرأة المرضع من استخدام حبوب Clomid.

أخطار تناول حبوب الكلوميد دون استشارة الطبيب

أولا يجب أن يتم استشارة الطبيب قبل أن تقومي بتناول أي من الأدوية المنشطة للمبايض ويجب أن يتم فحص المبايض جيداً خلال فترة نزول الدورة الشهرية، حيث أنه إذا تم ذلك من الممكن أن يؤدي إلى مشاكل عديدة مثل:

  • قد يتسبب ذلك في حدوث تكيسات المبيض، وذلك بسبب افتقاد عدد كبير من البويضات في مرحلة مبكرة، أو إطلاق المبيض عدد من البويضات مرة واحدة بشكل غير مرغوب به، وهو ما يؤدي إلى حدوث أضرار صحية وضغط على الأوعية الدموية للمبيض وحدوث زيادة في مستوى هرمونات الذكورة.
  • قد يتسبب تناول المنشطات دون وعي ودون الرجوع إلى الطبيب المعالج قد يتسبب في خسارة المبيض ولكن هذا يحدث في حالة الاستمرار عليه لمدة طويلة.
  • يجب أن يتم فحص المبيض بصورة دورية عند تناول حبوب Clomid من أجل التأكد من وجود بويضات كافية وحتى يتم استخدام  الحقن التفجيرية وذلك لتجنب حدوث أكياس وظيفية أو أكياس دموية على المبيض.
  • حدوث انتفاخ في المبيض وتجمع السوائل في الجسم وصعوبة في التنفس ووجع شديد في منطقة الحوض وذلك نتيجة نمو عدد كبير من البويضات في الحويصلات، وقد يزداد الأمر خطورة بوصول الماء إلى منطقة الرئة وهنا يتطلب حجز المريضة من اجل عمل اللازم حيث أن الأمر قد يؤدي إلى الوفاة.

الآثار الجانبية لدواء كلوميد

قد ينتج عن استخدام الدواء ظهور بعض الآثار الجانبية وهي:

  • إصابة بالحوض بالتضخم.
  • حدوث نزيف في منطقة المهبل.
  • الشعور بالصداع.
  • الشعور بألم في منطقة الصدر.
  • الإصابة بحكة في الجلد.
  • وجود ألم في الحوض.
  • زيادة تحسس العين تجاه الضوء.
  • الشعور بالجوع.
  • وجود تشويش في الرؤية.
  • الشعور بالوخز.
  • ظهور حب الشباب.
  • الإصابة بالحمى.
  • الشعور بتغيرات في الحالة النفسية والمزاجية.
  • حدوث الهبات الساخنة.
  • الشعور بألم في الثدي.

إرشادات استخدام كلوميد للحمل

  • خلال فترة استخدام Clomid يجب على المرأة الحصول على استشارة طبيبة إذا ظهرت عليها تلك الأعراض: زيادة وسرعة في ضربات القلب، الإصابة بانتفاخ، الشعور بغثيان ورغبة في التقيؤ، زيادة الوزن بشكل سريع، عدم التبول، عدم القدرة على التنفس، الشعور بألم في المعدة، التنفس المصاحب بألم.
  • في بعض الحالات ينتج عن استخدام الكلوميد الإصابة بإفراط في نشاط المبيض، والذي يتسبب في ظهور أعراض مثل إصابة الساقين بالتورم، قلة عدد مرات التبول، عدم القدرة على التنفس، الشعور بألم في الصدر والبطن نتيجة تجمع السوائل فيهما، وفي هذه الحالة يجب مراجعة الطبيب المعالج على الفور.
  • تصل عدد دورات الدواء إلى 6 دورات بحد أقصى، وذلك في حالة عدم وجود استجابة للعلاج.
  • إذا كانت المرأة تعاني من توقف في عملية التبويض نتيجة للوصول لسن اليأس أو لفشل المباض، ففي هذه الحالة لا تصلح لها حبوب كلوميد.
  • عند استخدام الدواء يجب فحص المبايض من خلال إجراء أشعة فوق سمعية في بداية الحيض، وفي حالة التأكد من إصابة المبايض بتضخم يجب تغيير الجرعات أو وقف استخدام الدواء.
  • يتسبب الدواء في حدوث تشويش في الرؤية، لذلك يجب الامتناع عن القيام بأنشطة تحتاج إلى تركيز مثل قيادة السيارات وتشغيل الآلات.
  • في حالة حدوث حمل نتيجة استخدام الكلوميد، يجب متابعة جميع مراحل الحمل بدقة، وذلك لأن الدواء قد يؤدي إلى حدوث حمل خارج الرحم.
  • في حالة استخدام أدوية أخرى سواء كانت عشبية أو طبية، يجب إخبار الطبيب المعالج بها قبل البدء في استخدام كلوميد.
  • خلال فترة استخدام الدواء يجب الامتناع عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية، حتى لا تؤثر بشكل سلبي على العلاج.
  • يُستخدم الدواء بحد أقصى 6 أشهر، وفي حالة طول فترة استخدامه عن ذلك فقد يتسبب في الإصابة بتكيس المبايض أو حدوث إفراط في الإباضة أو الإباضة المبكرة أو توقف المبيض عن إنتاج البويضات.

كلوميد للرجال

  • على الرغم من أن حبوب Clomid مصنوعة خصيصًا من أجل زيادة خصوبة النساء، إلا أنه في بعض الأحيان يتم وصف الدواء من قبل الأطباء للرجال الذين يعانون من نقص هرمون الذكورة وبالتالي نقص عدد الحيوانات المنوية.
  • حيث تعمل أقراص Clomid على تحفيز إفراز هرمون LH وبالتالي زيادة إنتاج الهرمون الذكوري التستوستيرون والذي يعمل بدوره على زيادة إنتاج الحيوانات المنوية وزيادة نسبة الخصوبة للرجال.
  • تزيد استجابة أجسام الرجال لهذا الدواء مقارنة بالنساء، لذلك فإن الجرعات التي يتم وصفها لهم أقل من الجرعات الموصوفة للنساء.
  • حيث يستخدم الرجل 25 ملجم كل يوم لمدة قد تستمر إلى 3 أشهر.
  • وخلال تلك الفترة يتم مراقبة نسبة هرمون التستوستيرون في الدم، لبحث إمكانية تعديل الجرعة من عدمه.
  • ولا يقتصر استخدام الرجال لحبوب كلوميد على زيادة الخصوبة وفقط، بل يستخدمه الرياضيون أيضًا لبناء العضلات لديهم، ولكنه يُستخدم لهذا الغرض بشكل نادر.
  • وعلى كل حال لا يجب استخدام الرجال للكلوميد إلا بناءً على وصفة طبية.

سعر كلوميد

  • يُباع دواء Clomid في صيدليات المملكة العربية السعودية بسعر 22.50 ريال سعودي للعبوة بتركيز 50%.

للمزيد يمكنك متابعة : –

الفرق بين فيمارا والكلوميد

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.