الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

فوائد التوت الازرق للصحة والجمال

بواسطة: نشر في: 1 أكتوبر، 2019
mosoah
فوائد التوت الازرق

تتضمن فوائد التوت الازرق للصحة والجمال تقوية صحة الجهازين المناعي والدوري؛ دعم القدرة على الحفاظ على الوزن الصحي أو التخلص من الوزن الزائد؛ بالإضافة إلى دعم صحة وجمال البشرة. وتُمكنك المقالة الحالية التي أعدها لك الموسوعة من التعرف على المزيد اهم التفاصيل المتعلقة بكل من هذه الفوائد بالإضافة إلى أبرز الفوائد الصحية والجمالية الأخرى التي يُمكنك التمتع بها بالمواظبة على استهلاك التوت الأزرق بأي من الطرق المفضلة بالنسبة لك.

فوائد التوت الازرق للصحة والجمال

يدعم القدرة على ضبط الوزن

نظرًا لانخفاض سعراته الحرارية ووفرة محتواه من الكثير من العناصر الغذائية الهامة لدعم الصحة العامة للجسم مما يجعله من أفضل الأغذية الصحية الملائمة لمتبعي أغلب أنماط الأغذية الصحية بفضل مساهمته في الإمداد بالشعور بالشبع لفترة كبيرة مقارنةً بالعديد من الأطعمة والأهم من ذلك دوره في تزويد الجسم بالطاقة مما ينعكس بالإيجاب على دعم القدرة على أداء المهام اليومية دون الحاجة لتناول قدر كبير من الأطعمة مرتفعة السعرات الحرارية.

يُعزز المناعة

من خلال دعم الصحة العامة للجسم بالمساهمة في إشباع احتياجاته لعدد من أهم المغذيات؛ فضلًا عن اشتماله على العديد من أنواع مضادات الأكسدة القوية مثل: الفلافونويد وفيتامين ج. وهنا يجب التنويه إلى أن الاستفادة منه بخصوص ذلك تتطلب جعله جزءًا أساسيًا من النظام الغذائي اليومي.

يساهم في خفض معدل الكوليسترول في الدم

فقد أوضحت العديد من الدراسات فعاليته في تثبيط معدل الكوليسترول الضار في الدم. والتي من أمثلتها الدراسة التي امتدت على مدار 8 أسابيع بمشاركة عدد من المصابين من السمنة بالمواظبة على استهلاك 50 جرام من التوت الأزرق يوميًا على مدار فترة الدراسة فساهم ذلك إلى تثبيط معدل الكوليسترول الضار لديهم بـ 27 % في المتوسط.

قد يخفض معدل ضغط الدم

حيث بين بحث امتد على مدار 8 أسابيع بمشاركة مجموعة من مرضى السمنة بتناول 50 جرام من التوت الأزرق في اليوم خلال مدة إجراء البحث فأدي ذلك إلى تثبيط معدل ضغط الدم لديهم بمعدل تراوح من 4 إلى 6 %. وقد أكد على هذه النتائج عدد من الدراسات التي شارك فيها عدد من المصابين بحالات مرضية مختلفة تتسبب في الإصابة بارتفاع ضغط الدم. ومن الجدير بالذكر فيما يتعلق بخصوص هذه الفائدة الإشارة إلى ضرورة استشارة الطبيب المعالج قبل استهلاك التوت الأزرق خلال فترة التداوي بأي من أنواع العلاجات الخاصة بضبط معدل ضغط الدم.

يساعد في تقوية صحة الجهاز الدوري

إذ يقوم بالعديد من الأدوار المتعلقة بهذا الشأن والتي ]تعتبر من أبرزها المساعدة في ضبط معدل الضغط والكوليسترول في الدم؛ أضف إلى ذلك أن إحدى الدراسات بينت فعالية رفع معدل استهلاك مادة الأنثوسيانين (يُمثل التوت الأزرق أحد أغنى الفواكه بها) يساعد في خفض مخاطر الإصابة بأزمة قلبية بمعدل قدر بـ 32 %.

يساهم في تقوية صحة الخلايا العصبية

وهو الأمر الذي أوضحته العديد من الدراسات ويُعد من أبرز النتائج التي تم التوصل لها أن رفع معدل استهلاك التوت الأزرق والفراولة يساعد في خفض معدل تأثر صحة الخلايا العصبية مع التقدم في العمر بمعدل قُدر بن 2.5 سنة وهو قد أوضح ذلك دراسة استمرت على مدار 6 سنوات بمشاركة أكثر من 16000 شخص.

يُعزز نعومة البشرة ويزيد تألقها

يعود الفضل في ذلك بشكل كبيرة إلى تضمنه لفيتامين ج الداعم لمعدل إنتاج الكولاجين، والمعزز لقدرة البشرة على التحرر من الخلايا المتضررة، والمساهم في تثبيط مدى تأثر صحة خلايا البشرة مع التقدم في العمر، والمساعد في خفض معدلات إصابة البشرة بالكثير من الاضطرابات. ومن الأمور المميزة في فوائد التوت الأزرق للبشرة تنوع وبساطة الطرق التي يُمكن استعماله للعناية بها؛ حيث يُمكن تدليك البشرة بالقليل من عصير التوت الأزرق بضعة مرات في الأسبوع، كما يُمكن مضاعفة مدى الاستفادة منه بمزجه من القليل من العسل الأبيض وملعقة صغيرة من الزبادي ثم توزيع المزيج على البشرة وتركه حتى يجف قبل غسل البشرة بالماء الفاتر.

المصادر: 1، 2.