مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

كثيرا ما نسمع عن رجال مصابين بألم في البروستاتا أو تضخم البروستاتا او التهابها خاصة لدى كبار السن والذين تجاوز عمرهم 40 سنة، وعادة ما يصاحب الإصابة بأمراض البروستاتا وجود مشاكل في الأداء الجنسي لكن ما معنى  PSA ومم يتكون هذا التحليل؟

البروستاتا

أحد الأعضاء المكونة للجهاز التناسلي عند الذكر وعادة ما تؤدي دوراً في إفراز السائل المنوي الذي يتكون من سائل قاعدي يخرج مباشرة قبل اندفاع الحيوانات المنوية وذلك لضمان بقائها والمحافظة عليها كما يعمل على إفراز مواد قاعدية غيرها تسهل من حركة الحيوانات المنوية وتعمل على تخفيف كثافة السائل المنوي كما يوجد شبكة من الأوردة تحيط به مما يعمل على زيادة تدفق الدم في العضو الذكري وذلك أثناء عملية الانتصاب

ما هو تحليل PSA

يسمى أيضا بتحليل مضاد البروستاتا المحدد، ويعني الفحص الذي يستخدم للكشف عن نسبة البروتين السكري الذي تعمل البروستاتا على إنتاجه والموجود في العينة التي يتم أخذها من الدم، وفي حالة زادت نسبة هذا البروتين السكري فإن ذلك يشير لحدوث خلل في البروستاتا، ويمكن الاعتماد على تحليل PSA في الكشف عن وجود خلل في عمل البروستاتا أو في حالة وجود تضخم أو إصابة الشخص بمرض سرطان البروستاتا أو وجود التهابات في المنطقة ويتم ذلك عن طريق تحليل النسبة في العينة التي يتم أخذها، وذلك لأنها تشير لوجود مرض ما ولكن لا تؤكد نوع المرض كما يمكن الاستعانة به في الاستدلال على وجود سرطان البروستاتا حيث يتم في هذه لحالة استئصال البروستاتا وعمل فحص بشكل دوري لنسبة PSA والتي يجب أن تكون صفراً وإذا كانت النسبة أكبر من ذلك فإن هذا يشير إلى أن خلايا البروستاتا لم تستأصل بالكامل مما يعني وجود احتمال لانتشار مرض السرطان إلى الخلايا المجاورة للعضو المستأصل

اضطرابات البروستاتا

البروستاتا كأي عضو من أعضاء الجسم يمكن أن يحدث به عدد من الأمراض والتي يتم الاستدلال على وجودها من خلال تحليل PSA ومن أهم هذه الاضطرابات

احتقان البروستاتا

من الحالات التي ينشط فيها إفراز الهرمونات الجنسية الذكورية مما يجعل الشخص يشعر باهتياج كبير دون أن تتم عملية جنسية تكفي لخروج السائل المنوي وما يصاحبه من إفرازات جنسية أخرى مما يسبب احتقان العضو الذكري، وغالبا ما تحدث هذه الحالة للشباب في المراهقة والمرحلة التي تسبق الزواج

التهابات البروستاتا

في حالة الإصابة بعدوى جرثومية أو فيروسية وغالباً لا تظهر الأعراض في البداية ولكن لا تظهر إلا بعد تقدم المرض وحدوث انسداد لقنوات البروستاتا بسبب الالتهاب الحاد الذي تطور

تضخم البروستاتا

يعتبر من الأورام الحميدة التي تحدث للذكور بعد عمر خمسة وأربعين سنة وهو ما يحدث صعوبة في التبول وألم عند التبول وعادة ما يرافقه هياج جنسي

سرطان البروستاتا

من السرطانات التي تصيب الذكور لكن نسبة الشفاء منه عالية ويتم ذلك عن طريق استئصال عضو البروستاتا في المراحل الأولية من السرطان وقبل انتشار الخلايا خارجه

متى يتم إجراء تحليل PSA

يتم عمل هذا التحليل بشكل سائد بعد تجاوز الذكر عمر خمسين عاماً وذلك لدى أغلب الناس إن لم يكن هناك عوامل تشير لوجود خطر أو أعراض تدل على وجود خلل في عمل البروستاتا ولا يشيع إجراء هذا التحليل لدى الرجال الذين تجاوزوا عمر 70 سنة.

يتم عمل الاختبار أيضا بعد الخضوع لعمليات جراحية أو تناول بعض الأدوية أو استئصال البروستاتا

يتم عمله أثناء العلاج الهرموني من أجل معرفة تأثير العلاج

الفئة المعرضة للخطر

لا يشكل إجراء تحليل PSA خطراً سوى على الناس الذين يعانون من مشاكل مرتبطة بفحص الدم العادي، كتناول أنواع معينة من الأدوية فيجب ذكرها للطبيب لأنها قد تؤدي لحدوث تغيرات في مستوى PSA في الدم، بالإضافة للأدوية الهرمونية كالأدوية التي تقلل من تساقط الشعر والتي قد تؤدي لانخفاض نسبة تحليل PSA إلى النصف ويتم الأخذ بالاعتبار ذلك أثناء الحكم على النتائج

يجب إطلاع الطبيب على حالتك الصحية كاملة وإذا كنت قد عملت قسطرة بول في وقت قريب أو خزعة من البروستاتا أو كان لديك تاريخ مسبق للإصابة بألم أو ورم في البروستاتا لأن ذلك يرفع من نسبة PSA

يتم عمل هذا الاختبار عادة في حالات تضخم البروستاتا الحميدة أو الإصابة بسرطان في البروستاتا او وجود الالتهابات وعادة لا يشكل أي خطورة على الشخص الخاضع له