الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

فيما يستعمل دواء agiolax

بواسطة: نشر في: 9 فبراير، 2020
mosoah
agiolax

يعتبر agiolax أجيولاكس واحد من أشهر الأدوية الملينة، التي يصفها الطبيب للأشخاص الذين يعانون من الإسهال الشديد، فما هو تركيب هذا الدواء، وماهي دواعي استخدامه، وهل هناك أية أعراض جانبية يسببها تناوله؟ وما هي الجرعة المناسبة للاستخدام؟ نتعرف على إجابات هذه الأسئلة عبر المقال التالي من موسوعة كما نتعرف كذلك على موانع استخدام هذا الدواء وعن تفاعلاته مع الأدوية الأخرى؛ فتابعوا معنا.

تركيب دواء agiolax

يعتبر أجيولاكس من الادوية الملينة، فهو يتكون من خلاصات مواد طبيعية تعمل على تكوين البراز، وتسهيل حركته بالأمعاء، ومن ثم التخلص منه ، فهو يساعد على التخلص من الإمساك وتقليله، كما أنه يقوي من عمل الأمعاء. يحتوي أجيولاكس على الألياف الغذائية بنسب مدروسة، تم خلطها مع الأعشاب الملينة للبطن، ويساعد كذلك على منع الاضطرابات الناتجة عن سوء الهضم كالانتفاخ والغازات.

كيفية عمل دواء أجيولاكس

عند تناول أجيولاكس فإنه يقوم بامتصاص الماء الزائد بالجسم حتى يُسهِّل من حركة الأمعاء، كما يعمل على امتصاص السوائل الموجودة بالأمعاء، لتسهيل حركة البراز، كما أنه يعمل على تهييج البطانة الموجودة بالأمعاء.

دواعي استخدام agiolax

يصف الأطباء دواء أحيولاكس لعلاج الحالات التالية:

  • حالات الإمساك.
  • لتقليل اضطرابات الأمعاء لدى الأشخاص المصابين بالقولون العصبي.
  • لمرضى الكوليسترول المرتفع في الدم
  • يساهم في تفريع الأمعاء بدون ألم للأشخاص المصابين بالبواسير.

الجرعة المناسبة من أجيولاكس

  • البالغين والأطفال أكبر من 12 عام، يتم خلط ملعقة صغيرة من حبيبات أجيولاكس، وإذابتها في كوب من الماء ثم تناولها فورًا.
  • يبدأ مفعول أجيولاكس في فترة تتراوح بين 8 و 12 ساعة على الأكثر من الاستخدام.
  • ينبغي الابتعاد عن تناول جرعات زائدة لأنها قد تسبب مشكلات في الجهاز الهضمي كما تتسبب في حدوث تشنجات معوية شديدة، زيادة في الإٍسهال مع فقدان الماء والسوائل الموجودة بالجسم، كما يؤدي إلى اضطرابات الجهاز الهضمي.

موانع استخدام أجيولاكس

هناك العديد من الأمراض التي تمنع المصابين بها من تناول هذا الدواء ومن أبرز هذه الأمراض:

  • انسداد الأمعاء
  • أمراض الجهاز الهضمي
  • الالتهابات المعوية الشديدة
  • المصابون بالتهابات في الزائدة الدودية.
  • الأشخاص الذين يعانون من آلام بالبطن.
  • الأشخاص المصابون بالجفاف الشديد.
  • يمنع استخدام أجيولاكس للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 سنة.
  • يمنع استخدامه لفترة طويلة لأنه من الممكن أن يؤدي إلى كسل في عمل الأمعاء.
  • لا يجب تناول هذا الدواء إلا بعد فشل العادات الغذائية في القضاء على الإمساك.

تفاعل أجيولاكس مع الأدوية الأخرى

لم تثبت الدراسات الطبية أن له تفاعلات مع الأدوية الأخرى، ولكن هناك العديد من الاحتياطات التي يجب أن ينتبه لها المريض حتى لا تحدث له أي مشكلات صحية، ومن أهم الأمور التي يجب أن يراعيها ما يلي:

  • يُنصح بعدم تناوله مع الأدوية الأخرى في نفس الوقت حتى لا تؤثر سلبًا على امتصاصه بالجسم.
  • لا يجب تناول أي دواء آخر إلا بعد ساعتين من تناول agiolax أو قبل نصف ساعة من تناوله.
  • إذا تم استخدام هذا الدواء لمدة طويلة أو تم استخدامه دون استشارة الطبيب، فهناك احتمالات كبيرة أن يقوم بزيادة تأثير جليكوسيدات القلب، التي تؤثر على عمل مضادات ضربات القلب.
  • عند تناوله مع مدرات البول، أو الكورتيزون أو المواد التي تشبه عمل الكورتيزون أو جذور العرقسوس، فإنه من الممكن أن يؤدي إلى زيادة نسبة البوتاسيوم المفقودة من الجسم.
  • من الممكن أن يتفاعل مع الأنسولين، ويزيد من عمله بالجسم، لهاذ السبب ينصح الأطباء أن يقوم مرضى السكري بتقليل جرعة الأنسولين خلال تناوله، بعد استشارة الطبيب المختص، الذي يصف الجرعة المناسبة.
  • تشير الدراسات إلى احتمالات حدوث تفاعلات بينه وبين حبوب منع الحمل.

الآثار لجانبية لدواء  agiolax

هناك العديد من الأعراض التي قد يشعر بها المريض خلال تناوله هذا الدواء، ومن بين هذه الأعراض:

  • تغير لون البول
  • حدوث الإسهال الشديد.
  • إفراز البروتين أو الدم خلال التبول إذا تم استخدامه لفترات طويلة.
  • صعوبات بالتنفس
  • ضعف عام بالعضلات.
  • صعوبة في البلع
  • تشنجات
  • طفح جلدي.

وفي النهاية نكون قد تعرفنا معكم على المعلومات المتعلقة بالأجيولاكس بالتفصيل، وننصح دائمًا ألا يتم تناول أي دواء دون استشارة الطبيب المختص.

المراجع

1

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.