الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اوستيوكير أقراص لعلاج نقص الكالسيوم

بواسطة:
اوستيوكير أقراص لعلاج نقص الكالسيوم

اوستيوكير أقراص لعلاج نقص الكالسيوم ، اوستيوكير هو عبارة عن دواء يستخدم من أجل علاج الحالات التي تعاني من نقص في الكالسيوم وكذلك علاج الحالات التي تعاني من هشاشة العظام، وكذلك يستخدم من أجل علاج الحالات التي تعاني من قصور نشاط الغدة الدرقية، ويعد هذا الدواء من الأدوية التي اثبتت فاعلية كبيرة في علاج نقص الكالسيوم مع كبار السن ومع النساء الحوامل والمرضعات.

اوستيوكير أقراص لعلاج نقص الكالسيوم :

من فوائد حبوب اوستيوكير علاج الحالات التي تعاني من:

  • ضعف في العظام.
  • يستخدم أثناء فترات التسنين وكذلك يساعد في النمو عند الأطفال.
  • يستخدم من أجل علاج الحالات التي تعاني من قصور في نشاط الغدة الدرقية.
  • يستخدم من أجل علاج الحالات التي تعاني من نقص الكالسيوم وخاصة مع كبار السن وما بعد سن اليأس عند النساء.
  • يستخدم من أجل بناء الجسم وعلاج الحالات التي تعاني من لين في العظام أو ما يقصد به الكساح.

الجرعة المقررة وطريقة تناول هذا العلاج:

  • اولاً يجب أن يتم الرجوع إلى الطبيب المعالج من أجل تحديد الجرعة المقررة حيث أنه الأقدر على تحديدها بناء على الحالة الصحية للشخص.
  • في حال تناول الدواء الشرب يجب أن يتم قياس جرعة الدواء المحددة عن طريق أداة القياس وعدم استخدام الملعقة المنزلية.
  • يجب أن يتم تناول الدواء في أوقات محددة وذلك من أجل تحقيق أكبر استفادة من هذا لدواء وكذلك يفضل أن يتم تناوله في نفس الموعد.

ما هي موانع استخدام اوستيوكير:

يوجد عدد من الحالات والتي لا يجب أن يتم علاجهم عن طريق تناول دواء اوستيوكير وهذه الحالات هي:

  • يجب إلا يتم تناول هذا العلاج إذا كنت تعاني من حساسية شديدة ومفرطة تجاه أي من المواد الداخلة في هذا الدواء.
  • يجب إلا يتم تناول هذا الدواء إذا كنت تعاني من الإصابة بالحصى الكلسية على الكلى.
  • يجب عدم تناول هذا الدواء إذا كنت تعاني من نقص في مستوى نسبة الفوسفات في الدم، وكذلك في حال كنت تعاني من تسمم من دواء الديجوكسين.

مدى أمان وتناول دواء اوستيوكير أثناء فترة الحمل والرضاعة:

  • هذا العلاج قد تم تصنيفه من قبل الفئة سي من قبل منظمات الصحة العالمية، أي أنه لا توجد أي من الدراسات الكافية والتي تؤكد مدى سلامة وأمان تناول هذا الدواء أثناء فترة الحمل، لذلك لا يجب أن يتم تناول هذا الدواء دون الرجوع إلى الطبيب المعالج، وكذلك يجب عدم تناوله إلا في حال كون المنافع المتوقعة أكبر من الأضرار المحتملة على الجنين.
  • هذا الدواء يفرز عن طريق لبن الأم، ولكنه يعد من الأدوية الآمنة تماماً على صحة الطفل الرضيع، ولكن يجب أن يتم استشارة الطبيب المعالج قبل تناول هذا الدواء.

تحذيرات واحتياطات يجب الانتباه إليها عند تناول هذا الدواء:

  • يجب استعمال هذا الدواء بحذر شديد وذلك مع الحالات التي تعاني من مشاكل واعتلالات صحية في الكلى، حيث أن هذا الدواء قد يؤدي إلى زيادة في تركيز نسبة الكالسيوم في الدم.
  • يجب أن يتم تناول هذا الدواء بحذر شديد إذا كنت تعاني من الوهن العضلي وكذلك إذا كنت تعاني من أي من الاعتلالات العصبية.
  • يجب أن يتم تناول هذا الدواء بحذر شديد إذا كنت تعاني من مشاكل حركية.
  • يجب التوقف عن تناول هذا الدواء في حال ظهور أي من الأعراض التحسسية مثل طفح جلدي وظهور بقع حمراء على الجسم مع حكة شديدة، صعوبة شديدة في البلع والتنفس، تنميل في الأطراف مع وجع في الجسم، ورم في الوجه والشفتين.
  • يجب عدم تناول هذا الدواء من قبل الأطفال تحت عمر عامين.

مدى تفاعل هذا الدواء مع الأدوية الأخرى:

هذا الدواء يتفاعل مع عدد من الأدوية الأخرى لذلك يجب عليك أن تقوم بإخبار الطبيب المعالج بكافة الأدوية التي تتناولها ومن ضمن الأدوية التي يتفاعل معها ما يلي:

  • جميع الأدوية التي يتم تناولها من أجل علاج الحموضة والتي تأخذ عن طريق الفم، ولكن يمكن أن يتم تناولها ولكن يجب أن يتم ترك فاصل زمني لا يقل عن ساعتين قبل تناول هذا الدواء.
  • قد يتفاعل هذا الدواء مع الأدوية التي يتم تناولها من أجل إدرار البول.
  • يتفاعل هذا الدواء مع الأدوية الأخرى التي تحتوي على الكالسيوم وكذلك الأدوية التي تساعد على امتصاص الحديد لذلك يجب ترك فاصل زمني ما بين تناول هذه الجرعات وما بين تناول هذا الدواء.