مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي أضرار الفيب وسلبيات السجائر الإلكترونية ؟

بواسطة:
أضرار الفيب

تعتبر السيجارة الإلكترونية أو الفيب هو حل بديل لتدخين التبغ  ولكنه يعتبر أقل في الضرر من السجائر التقليدية. وهذا حيث ان السيجارة التقليدية تحتوي على عدد كبير من المواد سامة والمواد المسرطنة والتي قد تصل الي حوالي ما يقارب من 4800 عنصر. هذا وتساعد السجائر الإلكترونية على الإقلاع عن التدخين بشكل سهل لكنها في النفس الوقت تقوم بتحويل المدخن إلى السجائر الإلكترونية ولا تضمن له الإقلاع عن النيكوتين بشكل تام ولذلك يطلق عليها بديل التدخين.

أضرار الفيب وسلبيات السجائر الإلكترونية :

أما عن سلبيات السجائر الإلكترونية او الفيب فهي متعددة ومن هذه السلبيات ما يلي :

• تعتبر الابحاث التي تم اجرائها عن الفيب او السجائر الإلكترونية هي جميعها دراسات وأبحاث جديدة حيث انه لا توجد ابحاث علمية حقيقية عنها فقد نجد لها العديد من الأضرار بعيدة المدى ، هذا وقد تحتوي بعض أنواع الفيب على الكحول الإيثيلي والتي يوجد خلاف حول الحكم الشرعي من تعاطيه بشكل مركز لأسباب غير علاجية.

• هذا كما ان من سلبيات السيجارة الإلكترونية أنها تحتوي على النيكوتين بنسبه مضره للغاية للصحة ، ومن سلبيات الفيب كذلك انه نتيجة انه لا يترك رائحة ويصعب اكتشافه فانه قد يتم استخدامه في الأماكن الغير مناسبة مثل المدارس. هذا كما أن بعض أنواع السجائر الإلكترونية هي ليست مصنوعة بشكل جيد فتتسرب مواد السائل إلي الفم وتسبب أضرار بالغة بالصحة .

• ومن سلبيات السيجارة الإلكترونية انه لا توجد جهة رقابية حتي تقوم بالإشراف على لوائح التصنيع الخاصة بها مما أدى إلى أن البعض قد يبيع مستلزماتها عن طريق الإنترنت بدون مقر معلوم ، هذا كما أن بعض من تتأكسد مكوناته مع الأكسجين وتنتج مادة تؤثر الخزانات البلاستيكية.

• هذا ومن عيوب هذه السيجارة الإلكترونية انه يجب إعادة شحن البطارية كل يوم كما يتطلب تخزين البطارية بشكل جيد بحيث تكون بعيدة عن الإلكترونيات، ومن سلبيات السيجارة الإلكترونية انه يوجد خطر من انفجار البطارية كما أن من سلبياتها كذلك ان بعضها لها حجم أكبر ووزن أثقل من علب السجائر التقليدية.

الأضرار الصحية للسجائر الإلكترونية :

• أما عن الأضرار الصحية للسجائر الالكترونية او الفيب فهي تنتج عن احتوائها على مادة البروبيلين غليكول والتي على الرغم من اعتبارها مادة خفيفة السمية وليس لها أضرار على المدى البعيد إلا أن هذه المادة قد تصبح سامة وغير مناسبة للاستخدام الأدمي في حالة استخدامها في تركيز أكبر من 1 جرام لكل لتر

• هذا كما أن من مكوناتها التي تضر بالإنسان هي الجلسرين النباتي وهو يستخدم في المواد الغذائية أو المشروبات كمادة حافظة ومذيبة ومحلية. ويتسبب الجلسرين النباتي الذي يوجد في السيجارة الإلكترونية في حدوث جفاف في الفم والحلق في حالة عدم تعود الجسم عليه وفي هذه الحالة ينصح بكثرة شرب الماء خصوصا للمستخدمين الجدد للسجائر الإلكترونية.

• هذا كما أن من المخاطر الصحية التي تسببها السيجارة الإلكترونية انه قد يكون لها آثار سلبية وخطيرة على الصحة حيث انها قد تعمل على الإصابة بالسرطان ، هذا كما قد تم إثبات أن السيجارة الإلكترونية قد تتسبب في حدوث خلل في وظائف الرئة بسبب الدخان الذي ينبعث منها كما أن السائل الكيماوي الذي يستخدم فيها قد يكون سام وأن المروجين لها قد قاموا باستخدام شعار منظمة الصحة العالمية بطريقة غير شرعية.