مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

أعراض مرض الروبيلا وعلاجها

بواسطة:
الروبيلا

الروبيلا هي التي تعني الحصبة الألمانية إذ يُصاب بها العديد من المرضى، لإنها من الأمراض التي تنتقل عبر الهواء وبمجرد استنشاق الرذاذ الذي يخرج من أنف الشخص المُصاب أثناء العطس فهي تنتشر على الفور،.

على صعيدٍ آخر نجد أن الطفح الجلدي هو من أهم الأعراض التي تظهر على المريض وخاصه الأطفال بعد الولادة، أو في حاله المرأة الحامل والتي تكون شديدة التأثُر بهذه الحصبة الألمانية أو التي يُطلق عليها الفيروسية الحمراء التي هي مختلفة تماماً عن تصنيف الحصبة.

فيما يبرز انتشارها في فترة ما بين انتهاء الشتاء إلى أول فصل الربيع، فهيا بنا نتعرف على مدى خطورة الروبيلا على الطفل والمرأة، وأعراض هذا الداء من خلال هذا المقال الذي تُقدمه لكم موسوعة، تابعونا.

أعراض الروبيلا

  • الروبيلا هو الاسم العلمي باللغة الانجليزية Rubella الخاص بمرض الحصبة الألمانية أو الفيروسية الحمراء، وهو الذي يُعد من الأمراض البعيدة في تصنيفها عن مرض الحصبة.
  • تظهر الروبيلا في الجسم على هيئة انتفاخ في الغدد الخلفية للأذن، وفي العنق، بالإضافة إلى ظهور الطفح الجلدي في الجسم بأكمله وهي من الأعراض التي تُسبب القلق عند الكثير من الأمهات في حال إصابة الأطفال حديثي الرُضع بها، إذ انهم من أكثر الفئات تعرضاً للإصابة بالروبيلا.
  • يأخذ المرض فترة حتى تظهر تلك الأعراض، إذ انه يستمر في الجسم مده تتراوح فيما بين أربعة عشر يوم إلى عشرن يوم كحد أقصى ثم يظهر على الفور في هيئة ألم في المفاصل و طفح جلدي في الوجه بعدما يكون انتشر في العنق وفيما حول الأذن، وارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • يُشكل المصاب بمرض الروبيلا خطراً على الآخرين في الفترة التي تسبق ظهور الأعراض عليه، وتستمر حتى أربعه أيام من بروز تلك الأعراض، إذ أن في اليوم الخامس تزول كافه الأعراض ويكتسب المريض مناعه دائمة من الروبيلا.

علاج الروبيلا

  • يجدر الإشارة هنا إلى أنه لا توجد العلاجات المحددة لهذا المرض، إلا أن هناك بعض التطعيمات المضادة التي تحمي الجسم من الإصابة بالحصبة الألمانية.
  • ينصح عدد من الأطباء المرأة الحامل المُصابة بهذا المرض أن تحصل على حقنه غلوبولين مناعي والذي يُسمى علمياً بالـIG-immunoglobulin، إذ أن تلك الحقنة لا تمنع إصابة الطفل بتشوهات لا قدر الله ولكنها قد تُخفف من حِده هذه الإصابة أو الأعراض التي تظهر على المرأة الحامل.
  • تُشير منظمة الصحة العالمية إلى أن التطعيم المناسب للجسم هو اللقاح الفيروسي لمرض الروبيلا، حيث يحمي الجسم من الإصابة بالروبيلا مدى الحياة، كما يحد من التشوهات الجنينية الناتجة عن عدم التطعيم المبكر ضد مرض الحصبة الألمانية.

نسبة الروبيلا عند الحامل

  • على الرغم من أن مرض الحصبة الألمانية من الأمراض الأقل انتشاراً، إلا أن العديد من النساء الحوامل يصبن بها، ويرجع الأطباء ذلك إلى أنه قد تكون اتصلت بشخص مُصاب بالحصبة الألمانية، أو حين تلمس المرأة الحامل أي شخص لديه طفح جلدي.
  • يجب على المرأة الحامل التي تلاحظ أعراض الروبيلا أن تتوجه إلى الطبيب لفحص الدم، والذي يُحدد بدوره نسبه الروبيلا عند الحامل، ثم التعرض إلى اختبار الإصابة بمرض الحصبة الألمانية و فحص Antibodies، بالإضافة إلى فحص الموجات الفوق صوتية للتأكد أن الجنين بصحة جيده، ولم يُصاب بالروبيلا.
  • كما تُعد الحصبة الألمانية من الأمراض الخطيرة جداً على صحة المرأة الحامل خاصه في مرحلة الأشهر الأولى من الحمل، إذ قد يولد الطفل مشوهاً أو لديه بعض العيوب الخلقية في القلب، بالإضافة إلى الاضطرابات السمعية والبصرية التي تُصيبه، و التأخر العقلي.

تعرفنا من خلال هذا المقال على العديد من الأعراض والعلاجات التي تتعلق بمرض الروبيلا وهو مرض الحصبة الألمانية، ومدى تأثُر المرأة الحامل وجنينها بهذا المرض، واللهُ خير شافي.