الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

لقاح كورونا الجديد

بواسطة: نشر في: 18 مارس، 2020
mosoah
لقاح كورونا الجديد

نرغب جميعًا في معرفة لقاح كورونا الجديد ونتأكد من فعاليته حتى نشعر بوجود أمل فعلي في القضاء على فيروس كورونا الذي يُهدد حياة البشرية في الوقت الحالية نظرًا للسرعة الفائقة لتفشيه وعدم قدرة الأطباء على التوصل إلى حل ناجع له يهدأ من روع البشرية ويوضع حدًا للخسائر المتزايدة التي نجمت عن انتشار هذا الوباء الفيروسي والتي يشغل أول قائمتها الخسائر البشرية، ولكل هذه الأسباب فقد عكفت الكثير من الفرق الطبية المتخصصة للتوصل إلى لقاح فعال لفيروس كورونا وعلى الرغم من أنه لم يتوصل حتى الآن إلى هذا اللقاح إلى أن بضعة فرق طبية توصلت إلى تركيبات لقاحية وتختبر فعاليتها في الفترة الحالية على مجموعة من المتطوعين الأصحاء، وفي الفقرات التالية من موسوعة سنتعرف معًا على أفضل هذه اللقاحات وأكثرها فعالية من وجهة نظر الأطباء.

لقاح كورونا الجديد

اللقاح الصيني

يعود الفضل في التوصل إلى هذا اللقاح إلى فريق بحثي من أكاديمية العلوم الطبية العسكرية الصينية والذي يرأسه دكتور مُتألق يُسمى (تشين واي)، وتم تسميه هذا اللقاح باسم (إم آر إن إيه) وتتولى 2 من الشركات إجراء الاختبارات على المتطوعين للتحقق من فعالية اللقاح، وتتمثل الشركتان في الشركة الألمانية بيونتيك والشركة الصينية المعروفة باسم فيوسون، وحتى الآن لم يتم الإعلان عن فعالية اللقاح لكنه في مرحلة الاختبارات السريرية على  متطوعين.

اللقاح الأمريكي

استعمل فريق من أبرز العلماء في معمل إينوفيو في سان دييجو الأمريكية الشفرة الوراثية لفيروس كورونا للتوصل لتطوير لقاح من المُحتمل أن يكون فعالًا من الناحية النظرية وذلك بالاعتماد على تقنية الحمض النووي واُطلق على هذا اللقاح اسم (آي إن أو 4800)، وتعود فعالية هذا اللقاح على المستوى النظري إلى استهداف مكوناته لمُسسبات الإصابة بالمرض فيروس كورونا المُستجد والهدف من ذلك تحفيز نشاط الجهاز المناعي بالجسم، وبعد أن يتم ذلك سيتم استعمال خلايا المرضى لتكون منبع تصنيع اللقاح مما يزيد من قدرة الجهاز المناعي لمقاومة الفيروس. ومن الجدير بالذكر أنه وفقًا لخطط الفريق المسؤول عن اختبارات هذا اللقاح فإن اللقاح سيكون جاهز للتطبيق بشكل موسع في نهاية العام الجاري ومن المُخطط أن تكون بداية التطبيق الموسع في أكثر المناطق الصينية من حيث معدلات الإصابة بالفيروس.

اللقاح الألماني

يُعد من أكثر اللقاحات التي من المتوقع أن تكون فعالة في كبح جماح فيروس كورونا والسيطرة على تفشيه فهو من إنتاج أحد أقوى شركات الأدوية على المستوى الدولي، والمتمثلة في شركة (CureVac) الألمانية والتي كرست جهودها في الفترة الحالية على التوصل لهذا الفيروس وإتاحته لجميع الدول بسعر مناسب، ويتسم نهج هذه الشركة بصفة عامة في توظيف المكونات المتوفرة والتي أثبتت نجاحها في مكافحة الأمراض القوية المشابهة وذلك بعد تطويرها وإجراء بعض التغييرات عليها وفقًا لطبيعة المرض، وووفق التصريحات فإن الشركة اعتمدت في تصنيع اللقاح المُخصص لمواجهة فيروس كورونا على إجراء فحص لفاعلية أكثر من 1500 نوع من الأدوية التي أثبتت فعاليتها في مكافحة الاضطرابات المشابهة، وقد نجحت في التوصل إلى اللقاح بالفعل وحاليًا جاري إجراء البحوثات الخاصة للحقق من فعاليته قبل الإعلان عن التوصل للقاح الفعال لـ وباء كورونا.

اللقاح الاسترالي

من أبرز مميزاته أنه أثبته فعاليته في القضاء على الفيروس في الفحوصات المختبرية، بالإضافة إلى أنه مُعد بالاعتماد على 2 من أنواع العقاقير المُستخدمة في علاج مرضين معرفين ويتمثل المرضان في الملاريا والإيدز، وتمة تم التوصل لهذا العقار بفضل جهود مجموعة من الباحثين البارزين في مدينة (بريزبن) الاسترالية، وحاليًا جاري التواصل مع عدد من المستشفيات بالدولة للتوصل إلى متطوعين لاختبار اللقاح على البشر قبل الإعلان عن فعاليته وجاهزيته للإنتاج كلقاح فعال وآمن لفيروس كورونا.

والآن بعد اطلعت على أحدث لقاحات فيروس كورونا يجب أن تعرف أنه بالرغم من عدم التوصل لعلاج نهائي له أو عقار فعال للوقاية منه إلا أنه وفقًا لآراء الأطباء فإن اللقاح سيكون متاحًا خلال فترة تتراوح بين سنة وسنة ونصف، لذا فكل ما علينا خلال الفترة هو التوكل والذي يعني الدعاء بيقين مع اتباع كافة الطرق الموصى بها للوقاية من الإصابة بالفيروس بالنسبة للأصحاء والتداوي بالعلاجات المتاحة حاليًا بالنسبة للمصابين.

المصادر: 1، 2، 3، 4.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.