الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسباب ضعف الدورة الدموية

بواسطة: نشر في: 24 سبتمبر، 2021
mosoah
أسباب ضعف الدورة الدموية

هناك الكثير من العلامات التي يظهرها الجسم للإشارة بوجود خلل في وظائفه، حيث يشعر المريض بالدوار والهبوط المفاجئ نتيجة ضعف معدل الدورة الدموية في الجسم وقد تتكرر الأعراض بشكل دائم، وذكر الأطباء إن هناك عوامل تؤدي إلى التعرض لنقص في معدل الدم، لذا نتناول في مقال اليوم عن أسباب ضعف الدورة الدموية عبر موقع موسوعة من خلال السطور التالية.

أسباب ضعف الدورة الدموية

يشعر بعض الأشخاص بالدوار والإرهاق الشديد دون معرفة السبب، وهي في الغالب تكون نتيجة ضعف الدورة الدموية لذا نوضح لكم أسباب ضعف ضح الدم في الجسم في الآتي.

  • ذكر الأطباء إن هناك عدة أسباب مرضية تؤدي إلى ضعف الدورة الدموية.
  • مرض السكر: يؤثر مرض السكر في شعور المريض بدوخة وتنميل وكذلك شد في الأطراف، وهي إشارة عن ضعف الدورة الدموية.
  • مرض الرينود: يشعر مريض بوجود تنميل وبرودة في الأطراف نتيجة الإصابة بمرض الرينود بسبب عدم وصول الدم لليدين أو القدمين، وهي من صور تعرض المريض لانخفاض في الدورة الدموية.
  • زيادة الوزن: تدخل السمنة المفرطة ضمن أسباب الشعور بانخفاض في ضغط الدم، ومن الممكن أن يتصاعد الأمر ويصل للإصابة بانسداد في بعض الشرايين.
  • تمدد الوريد الدموي: يحدث تمدد في الوريد الدموي نتيجة وجود عقد مجمعة بين الأوردة مما تعيق سريان الدم.
  • تصلب الشرايين: يعتبر عرض تصلب الشرايين من أسباب الشعور بضعف في سريان الدم بالجسم، حيث لا يصل الدم إلى جميع الأطراف مما ينتج عنه تلف في الخلايا والأنسجة.
  • جلطات الدم: قد يرجع السبب في حدوث تجلط الدم بسبب وجود عائق أمام مجرى الدم داخل الجسم، وذلك قد يعرض الفرد للسكته الدماغية، لذا يجب عند الشعور بعدم اتزان في الجسم مع وجود دوخة مستمر التوجه إلى الطبيب.

اعراض ضعف الدورة الدموية

أشار الأطباء إلى إن هناك علامات توضح إصابة الجسم بانخفاض في معدل الدم، كما تم النصح في حالة ملاحظة تلك الأعراض التوجه إلى الطبيب حتى لا يتعرض الجسم لمضاعفات.

  • يشعر المريض بوجود ألم وشد في الساقين والفخذين، مع صعوبة الحركة بشكل طبيعي.
  • قد يطرأ على المريض تغيرات في شكل ولون الأطراف والأظافر، ويصاحبها بعض الآلام.
  • من الوارد أن يجد المريض صعوبة في الكلام مع الشعور بالصداع والدوار.
  • ينتج عن ضعف سريان الدم في الجسد عدم غلق الجرح أو التئام الإصابات، فقد يصل الأمر لأشهر حتى يعود الجسم لحالته الطبيعية.
  • إلى جانب هذا يعتبر عرض الإغماء من أعراض ضعف الدورة الدموية بالجسم.
  • في حالة شعور المريض بإحدى الأعراض بشكل مستمر، ينصح بالذهاب إلى الطبيب واتخاذ العلاج اللازم.

أعراض ضعف الدورة الدموية في الرأس

يوجد بعض العلامات التي من خلالها يدرك أن المريض يعاني من ضعف معدل الدم إلى الرأس.

  • يشعر المريض بوجود تشويش في الرؤية، مع وجود خلل في الحركة والاتزان.
  • يلاحظ المريض عدم قدرته على التركيز مع الشعور بالإرهاق والخمول.
  • يطرأ على المريض حالة من الهبوط والتعب المفاجئ، وهي من أعراض ضعف الدورة الدموية بالرأس.
  • إلى جانب هذا قد يشعر المريض بألم في الرأس والصداع المزمن.
  • يشير الأطباء إلى إن هناك عوامل تسبب في إصابة المريض بضعف الدورة الدموية في الرأس وهي ضغط الدم المرتفع مع تعرض الجسم لازمات قلبية.
  • من الوارد أن تكون الإصابة نتيجة عوامل وراثية، أو بسبب تناول الكحوليات والتدخين.
  • إلى جانب هذا تعتبر الشيخوخة من أحدى عوامل الإصابة بانخفاض معدل الدم.
  • يلزم في حالة الشعور بتلك الأعراض التوجه إلى الطبيب للخضوع إلى العلاج.

علاج ضعف الدورة الدموية في القدمين

قد لا يعلم الكثيرين إن عدم تحريك الجسم أو العضلات لفترات زمنية طويلة يعرض إلى الإصابة بتشنجات وتنميل في الأطراف ، تناولت بعض الدراسات العلمية بعض الطرق العلاجية لرفع مستوى الدم في الجسم ولزيادة معدل الدورة الدموية، وعليه لن يشعر المريض بتنميل أو برودة في الأطراف.

  • الاسترخاء: يرجع السبب في شعور المريض بألم في القدمين إلى الإجهاد الزائد مع عدم الراحة بمعدل كافي
  • لذا من الضروري أن يقوم المريض بالاسترخاء اليومي والنوم لعدد ساعات كافية خلال اليوم، حتى تنال الأطراف قسط من الراحة.
  • استخدام جوارب طبية: تتوافر داخل الصيدليات جوارب طبية تعمل على تقليل الألم من القدمين مع الشعور بالراحة.
  • بمجرد أرتداء الجوارب سوف يشعر المريض بتحسن في الأطراف، وعليه سوف تقل أعراض التنميل والشد من القدم.
  • يفضل أرتداء الجوارب لساعات طويلة من اليوم، حتى ترتفع درجة حرارة القدم ليصل إليها الدم.
  • المشي والحركة: ذكرت الأبحاث إن حركة الجسم والمشي تساعد في تنشيط الدورة الدموية وتقلل من الشعور بالتنميل.
  • ينصح بأن يقوم المريض بالمشي بشكل يومي لفترات متوسطة، حيث يساعد سريان الدم على تقليل الإصابة بالجلطات.

تمارين لتنشيط الدورة الدموية

تساعد التمارين الرياضية في تحسين حالة الجسم وزيادة معدل سريان الدم في الجسم.

  • ذكر الأطباء إن هناك بعض التمارين التي تنشط الدورة الدموية بشكل ملحوظ.
  • تمرين القرفصاء: يعتبر تمرين القرفصاء من أكثر التمارين التي تحفز الدم في الجسم، وعليه تقل الآلام من القدمين.
  • في البداية يتم الوقوف بشكل منحني ليكون الظهر مستقيم والأطراف والفخذين في وضع الجلوس.
  • يتم ثني اليدين والقدمين بشكل مستمر، وبتكرار التمرين سوف يصل الدم لكافة الأطراف.
  • تمرين التمدد: يساعد تمرين التمدد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، حيث يقوم المريض بالنوم على الأرض ثم رفع الأقدام لأعلى ووضعهما في مكان عالي.
  • يبدأ المريض في مد وثني القدم لتحريك العظام ولإيصال الدم للأطراف.
  • بتكرار ذلك التمرين سوف يشعر المريض بقل أعراض الشد والتنميل من القدم.
  • ممارسة الرياضة: تساعد جميع التمارين الرياضية من مشي أو جري ووثب في تنشيط الدورة الدموية في الجسم.
  • بناء على هذا ينصح الأطباء بضرورة القيام ببعض التمارين من الحين للآخر لتفادي تشنجات العضلات.
  • تدليك الأطراف: من الضروري أن يقوم المريض بتدليك الأطراف حتى يصل إليها الدم، ويكون ذلك من خلال عمل حركات دائرية بشكل مستمر على الأقدام واليدين والفخذين، ومن ثم سوف يزداد ضخ الدم للأطراف.
  • تمارين مائية: تعرف التمارين المائية بجلوس المريض في حمام بخار والقيام ببعض الحركات والتمرينات لشد العضلات، وعليه سوف يصل الدم إلى باقي أجزاء الجسم.

علاج ضعف الدورة الدموية بالأعشاب

يلجأ العديد من المرضى لطب البديل للعلاج إصابات الجسم، وأوضح الأطباء إن هناك عناصر غذائية تعالج ضعف الدورة الدموية.

  • يستطيع المرضى عند الشعور بهبوط في الدورة الدموية تناول بعض الوجبات الصحية أو المشروبات العشبية.
  • الشاي الأخضر: يضم الشاي الأخضر فيتامينات وعناصر مفيدة للجسم، كما يحفز الدم بالجسم.
  • يتم وضع كمية من الشاي الأخضر في كوب من الماء الساخن، ومن ثم إضافة ملعقة من العسل.
  • يتم تناول المشروب ثلاث مرات على مدار اليوم، حتى تنشط الدورة الدموية.
  • الزنجبيل: يعمل الزنجبيل على تهدأ الآلام وزيادة الدورة الدموية لتصل إلى الأطراف.
  • يتم وضع كمية من الزنجبيل في إناء ماء ومن ثم وضعه على النار حتى الغليان.
  • يتم تصفية المشروب كما يمكن إضافة ملعقة عسل حسب الرغبة، وينصح بتناوله ثلاث مدار خلال اليوم.
  • الليمون: يساعد عصير الليمون في زيادة معدل الدم وتنشيط الدورة الدموية، حيث يفضل تناول كوب من العصير مضاف له ملعقة من عسل النحل.
  • الشوكولاتة: تعتبر الشوكولاته من أكثر العناصر الغذائية التي ترفع معدل الدم في الجسم خاصة الشوكولاته الغامقة لاحتوائها على نسبة سكريات عالية.
  • زيت جوز الهند: يحتوي زيت جوز الهند على مكونات ترفع من معدل سريان الدم، لهذا ينصح الأطباء بوضعه في وجبات الطعام.
  • الثوم: يدخل الثوم ضمن العناصر الغذائية التي تزيد ضح الم في الجسم، لهذا ينصح بتناول ثلاث حبات من الثوم في الصباح قبل وجبة الإفطار.
  • إلى جانب هذا يلزم إدخاله كعنصر أساسي في الوجبات الغذائية، فهو يطهر المعدة ويحمي الجسم من الأمراض.

هكذا عزيزي القارئ نختم مقال أسباب ضعف الدورة الدموية الذي عرضنا من خلاله أعراض ضعف الدورة الدموية، نتمنى أن نكون سردنا الفقرات بوضوح ونأمل في متابعتكم لباقي مقالاتنا.

كما يمكنكم قراءة المزيد من المقالات:

المراجع

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.