متى تنزل الحرارة بعد الخافض

حسناء نصر 9 مارس، 2022

متى تنزل الحرارة بعد الخافض أحد الأسئلة الشائكة لاسيما للأمهات التي يواجهون تلك المشكلة مع أطفالهم الرضع لأن ارتفاع درجة الحرارة هو مؤشر خطير بالنسبة للأطفال والكبار أيضا، إذا ازدادت درجة الحرارة عن 37 درجة مئوية فإن ذلك يشير إلي أن الجهاز المناعي للجسم يحاول أن يحارب ضد ميكروب ما يحاول أن يهاجم الجسم ويدمر الجسم المناعي لذلك فإن ارتفاع درجة الحرارة ه بمثابة عرض علي وجود مرضا ما في الجسم يحتاج إلي الكشف عنه ووصف العلاج من قبل الطبيب ولكن هناك بعض الإجراءات التي يمكن أن تتخذها لتفادي الارتفاع في درجة الحرارة بصورة مؤقتة إلي حين الذهاب إلي الطبيب ووف نتعرف غلي ذلك عبر موسوعة.

متى تنزل الحرارة بعد الخافض

  • تتوقف الإجابة علي ذلك السؤال بحسب نوع الخافض الذي قد تم تناوله، فعلي سبيل المثال إذا كان خافض الحرارة من الحبوب أو من أدوية الشراب فإن الحرارة تنزل بعد تناوله بعد حوالي نصف ساعة أو 40 دقيقة بحد أقصي.
  • هناك بعض الحالات التي يستغرق معها وقتا أقصر من النصف ساعة وتهبط فيه درجات الحرارة لتعود بعدها إلي معدلاتها لطبيعية 37 درجة مئوية.
  • توجد تحاميل خاصة يتم وصفها للأطفال في حال ارتفاع درجة حرارتهم بسبب ضعف مناعتهم ومفعول التحاميل أسرع بكثير من الحبوب أو الشراب فهي تستغرق أقل من نصف ساعة.
  • ننوه علي ضرورة استشارة الطبيب المختص في حال إن ظلت الحرارة مرتفعة ولم يجدي معها نفعا أية أدوية لاسيما في ظل انتشار جائحة كورونا التي تتطلب مزيدا من الاهتمام بمراقبة درجات الحرارة.

متى يجب اخذ خافض حرارة للكبار

  • في حال إن تخطت درجة الحرارة 38.5 درجة مئوية لأنه في حال إن كانت درجة الحرارة مرتفعة ولكنها أقل من ذلك الرقم فإن ذلك يشير إلي أن الجسم مازال قادرا علي التعامل مع الميكروب.
  • كما يفضل أيضا أن يتناول الكبار خوافض الحرارة الأقراص مرتين في اليوم قرصا واحدا في الصباح وواحدا في المساء مع الاهتمام بالتغذية المناسبة وشرب السوائل وعمل الكمادات، ويؤكد أحد الأطباء علي ضرورة عدم الإفراط في تناول خوافض الحرارة كي لا تؤثر علي النخاع العظمي والتأثير علي كفاءة الجهاز المناعي.

متى تنخفض درجة الحرارة بعد الفيفادول

  • هو أحد مسكنات الألم وخافض الحرارة الأشهر للأطفال ويتم استخدامه في الحالات الخفيفة والمتوسطة فقط وقد لا يأتي بفاعلية كبري في حال إن كانت حرارة الطفل مرتفعة ارتفاعا شديدا وتنخفض بعده الحرارة بحوالي نصف ساعة فقط ولكنه يعمل علي خفضها بصورة مؤقتة لأنه لا يكافح الميكروب أو الجراثيم المسببة لارتفاع درجة الحرارة لذا تعاود في الارتفاع مرة أخري بعد عدة ساعات ويختفي الارتفاع بصورة نهائية عندما يتخلص الجسم بصورة نهائية من الميكروب.
  • يستغرق ارتفاع درجة الحرارة ثلاثة أيام بحد أقصي ويتطلب هذا الأمر عمل كمادات وشرب الكثير من السوائل لتجنب التعرض إلي الجفاف كما يجب أن تكون جرعات الفيفادول تحت إشراف الطبيب لأنها تخضع لعدة معايير أبرزها وزن الطفل وحالته الصحية.
  • إذا كان المسبب لارتفاع درجة الحرارة عدوي بكتيرية يتم وصف المضاد الحيوي تحت إشراف الطبيب وتنخفض الحرارة بعد 48 ساعة.

متى تنخفض الحرارة بعد المضاد

  • تنخفض درجة الحرارة بعد المضاد الحيوي بـ48 ساعة ويجب أن يتم وصف المضاد الحيوي من قبل الطبيب بروشتة طبية بسبب المخاطر التي يمكن أن تنجم جراء تناول المضادات الحيوية دون وصفة طبية وتاثير ذلك علي الجهاز المناعي إذ أنها تتسبب في إضعافه بعد ذلك.
  • لا يتم وصف المضادات الحيوية في حالة الإصابة بالفيروسات مثل فيروس الإنفلونزا أو كورونا لأنها ممكن أن يفاقم من الأعراض ويزيد من خطورتها.
  • يجب أن تهتم بتناول الأطعمة الصحية قبل تناول المضاد الحيوي وشرب الكثير من السوائل وعمل كمادات بصفة مستمرة، بالإضافة إلي ضرورة ألتزام الراحة المنزلية.
  • يجب أن تقوم بمراجعة الطبيب مرة أخري إن لم تنخفض الحرارة في غضون 48 ساعة مع ظهور الأعراض التالية:
    • طفح جلدي.
    • خسارة الشهية.
    • تشنجات في الرقبة.
    • الجفاف.
    • التقيؤ الشديد.
    • الدوخة.

متى يجب اعطاء الطفل خافض حرارة

هناك بعض الأعراض التي سوف تلاحظها علي طفلك بمجرد أن ترتفع درجة حرارته عن المعدل الطبيعي 37 درجة مئوية سوف تظهر بعدها بعض العلامات التي تشير إلي ارتفاع درجة حرارته وضرورة إعطاءه خافض حرارة وتتضمن تلك الأعراض ما يلي:

  • شحوب وجه الطفل.
  • برودة أطرافه.
  • احمرار الوجه.
  • الرعشة.
  • جفاف الفم والشفاه.
  • البكاء المستمر.
  • تسارع ضربات القلب.
  • السعاد الشديد.
  • ظهور قرح علي الفم.
  • الرغبة في النعاس.

خافض للحرارة للاطفال كل كم ساعة

  • في حال إن كان خافض الحرارة الذي تعطيه لطفلك يحتوي علي مادة الباراسيتامول يتم إعطاءه له كل أربعة ساعات ولكن بشرط ألا يقل عمر الطفل عن أربعة سنوات، كما أن الباراسيتامول يعالج الحالات الخفيفة والمتوسطة فقط وإذا كانت درجة الحرارة شديدة ولم يؤثر فيها الدواء يجب استشارة الطبيب.
  • مثلما هو الحال أيضا عن إعطاءه الفيفادول وتمبرا يتم أخذهما كل أربعة ساعات بشرط ألا تزيد الجرعة اليومية عن أربعة جرعات فقط ولا يجب أن يتم وصف الفيفادول للأطفال تحت عمر الـ12 عام، أما تمبرا فهو مناسب من عمر السنتين وحتي الـ12 عام.
  • خافض حرارة نيوروفين يتم إعطاءه للرضع منذ عمر ال6 أشهر ويتم أخذه كل ثلاثة مرات أي كل 8 ساعات يوميا بجرعاته المحددة من قبل الطبيب أو الصيدلي.

عدم نزول الحرارة بعد الخافض

هناك بعض الحالات التي تحتاج إلي بعض الوقت لتنخفض فيها الحرارة بعد تناول الخافض وهذا يعتمد علي نوع العدوي، فعلي سبيل المثال إن كانت العدوي فيروسية فقد لا تستجيب إلي خوافض الحرارة بسبب مقاومة الجسم لها بشراسة مما يجعلها مرتفعة لبعض الوقت وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب واتباع الراحة وبعض الأساليب التي قد تساعد خافض الحرارة علي العمل وتتضمن تلك الطرق ما يأتي:

  • الاستحمام بماء دافئ أو فاتر يساعد كثيرا علي خفض الحمي ويجب ألا يكون الحمام باردا لكي لا يسبب رعشة للمريض ويأتي بنتائج عكسية.
  • عمل كمادات ماء بارد تحت الإبطين وهو واحدة من ضمن الإسعافات الأولية والمؤقتة التي تعمل بشكل فعال علي خفض درجة الحرارة، ومن الممكن استخدامها علي الأفخاذ أيضا ويجب ألا تتم إزالته حتي لا تعاود درجات الحرارة في الارتفاع مرة أخري، إذ أن هذا سوف يساعد بصورة تدريجية بجانب خافض الحرارة علي الشفاء ولا ينبغي أن يتم استخدام الأكياس المثلجة فقط يكفي الماء البارد.
  • تناول الكثير من السوائل وبخاصة حساء الدجاج لتجنب التعرض غلي الجفاف بسبب التعرق الناتج عن ارتفاع درجة الحرارة والذي قد يعرض المصاب إلي لجفاف إن لم يتم تعويضه بالسوائل دوما، وكلما تم تقديمها دافئة كلما ساعد ذلك علي الشفاء.
  • يجب أن يتم تخفيف الملابس فبالرغم من الشعور بالبرد أثناء ارتفع درجة الحرارة وحاجة المريض إلي المزيد من الملابس والأغطية إلا أن ذلك يعرقل من عملية خفض درجة الحرارة فقط يكفي قطعة ملابس قطنية واحدة تمتص العرق وتغييرها باستمرار.

وبهذا نكون قد وصلنا إلي ختام جولتنا التي استعرضنها فيها متى تنزل الحرارة بعد الخافض ومتي يجب إعطاء الخوافض للكبار والصغار، وندعوكم للإطلاع علي المزيد عبر الموسوعة العربية الشاملة.

متى تنزل الحرارة بعد الخافض