الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج الدمامل بدون راس

بواسطة:
علاج الدمامل بدون راس

بالفيديو طريقة علاج الدمامل بدون راس ، الدمامل هو عبارة عن إلتهابات جلدية موضعية، عادة ما تظهر على هيئة بقعة محمرة، ولكن بمرور الوقت تزداد تلك البقعة صلابة وقساوة، ونهاية تصبح دمل، تنتج الدمامل بسبب البكتريا المسماه بالمكورات العنقودية الذهبية، الأمر الذي ينجم عنه حدوث تورم بالجلد يصاحبه بعض الألم بالمكان المصاب، وذلك الألم يكون نتيجة للخلايا الميتة والصديد المتكدسان، ويُطلق على الدمامل المنفردة لفظة جمرة، ومعناها الدمل ذو الحجم الكبير وإليكم المزيد من التفاصيل على موسوعة .

أنواع الدمامل:

  • هناك الجمرة: وغالبا ما يكون سببها بكتريا المكورات العنقودية، ومن الممكن أن يكون للدمل فتحة أو أكثر، كما أن الدمامل قد يرافقها الإحساس بالقشعريرة والحمى، وعادة ما يتم إستخدام لفظة الدمامل للإشارة للدمل الذي يتواجد ويظهر بداخل بصيلات الشعر، بينما لفظة الجمرة فتستخدم لتشير للخراج الأكبر الذي يحتوي على عدد من بصيلات الشعر، ومن الممكن أن تشكل الجمرة كتة متصلبة من السهل رؤيتها بالجلد.
  • الخراج الكيسي: يعد من أندر أنواع الدمامل، إذ أنه يظهر في ثنيات الأرداف، بداية يظهر صغير الحجم بقاعدة المنطقة الجلدية التي يظهر الشعر بعا، مما يتسبب في الإحساس بالتهيج حين الضغط المباشر، ومع الوقت تتسع منطقة المهب فتصبح مؤلمة قاسية، حيث يشعر المصاب بصعوبة في الجلوس، هذا الخراج عادة ما يظهر عقب الرحلات الطويلة التي يتطلب فيها الجلوس لأوقات أطول.
  • حبوب الشباب الكيسية: وهذا النوع في العادة يتكون حينما تلتهب القنوات الدهنية وتصبح مسدودة، إذ أن هذا النوع من حب الشباب يؤثر بشكل كبير على الأنسجة الجلدية بصورة أكثر عمقاً مقارنة بإلتهابات حب الشباب السطحية.
  • الإلتهابات القيحية بالغدد العرقية: تلك الحالة خلالها يتشكل العديد من الخراجات تحت الإبطين، وفي الغالب ما تنجم عن بعض الإلتهابات الموضعية بالغدد العرقية، وذلك النوع من الصعب معالجته بالمضادات الحيوية فقط، بل أ،ه في أغلب الأحيان قد يحتاج الأمر لإزالة بعض الغدد الدرقية بحيث يقف إلتهابات الجلد.

أسباب الدمامل:

  • يرجع سبب تكون الدمامل لإصابة الشخص ببكتريا المكورة العنقودية بأسفل الجلد، إذ أن تلك البكتريا يتم تجمعها على بصيلة الشعر، فتتسبب في حدوث إلتهابات نسيجية خلوية، بجانب حدوث بعض الإلتهابات الأخرى.
  • ومن أسباب الإصابة بالدمامل أيضاً ذبابة التومبو الموجودة بأفريقيا، ويسمونها الدودة الحلزونية، ينتج عنها ظهور الدمامل الجلدية، وفي حال إنتقال تلك البكتريا للأنف يصبح الدمل أكثر خطورة.
  • التعرض لخدش أو قطع أو كشط بالجلد، الأمر الذي قد يتطور للإصابة بخراج ملتهب ببعض البكتريا.
  • إستقرار مادة غريبة أو شظية بالجلد.
  • إنسداد أو إلتهاب الغدد العرقية.

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بمشكلة الدمامل:

من الممكن أن يصاب أي شخص بالدمامل، إلا أن الأشخاص الذين لديهم بعض الأمراض أو يتعاطون بعض الأدوية التي تتسبب في ضعف جهاز المناعة لديهم بالجسم، هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بها، مثل مرضى الفشل الكلوي ومرضى السكر.

كيف يمكن معالجة الدمامل

هناك أكثر من نوع من العلاج لمعالجة تلك المشكلة، إذ أنه في حال الدمامل البسيطة من السهل معالجتها بالعلاجات المنزلية، وفي بعض الأحيان قد يتطلب الأمر عناية طبية.

  • العلاج المنزلي للدمامل:

وتعتبر العلاجات المنزلية هي الأفضل والأنسب لأغلب الدمامل البسيطة، لطالما تم تلقي العلاج بوقت مبكر، بحيث يتم منع الإصابة بأي مضاعفات في أوقات لاحقة.

فالعلاجات المنزلية في أغلب الأحيان للدمامل تكون عبارة عن إستخدام كمادات دافئة أو إستخدام مناشف، بحيث يزداد تدفق الدم للمنطقة المصابة، الأمر الذي يمنح الجسم بمقاومة العدوى بصورة أفضل، من خلال جلب بعض الخلايا البيضائ للدم والأجسام المضادة لموقع الإصابة.

  • إستخدام المضادات الحيوية:

يتم اللجوء للمضادات الحيوية من أجل معالجة الدمامل، لكي يتم القضاء على أي عدوى بكترية قد ترافق الدمل، ولكن في الغالب تعد المضادات الحيوية من الأمور الغير ضرورية مع أغلب الحالات، إذ أنه في الحقيقة من الصعب على المضادات الحيوية أن تخترق الجدار الخارجي للدمل.

  • العناية الطبية

بالرغم من كون أغلب الدمامل تنصرف بشكل تقائي، لكن هناك العديد من الحالات التي تتطلب رعاية طبية، وتعد هذه الحالات نادرة، مثل الحالات التي تشكو من إنتشار وإسمترار الدمل، الأمر الذي يتسبب في الإصابة بمزيد من الإلتهابات.

ويقوم الطبيب المختص بفتح مكان الدمل كي يفرغه وذلك في حالة إن كان الدمل كبير الحجم أو موجود بالوجه أو بمنطقة قريبة من العمود الفقري، ويتم العلاج من خلال إستخدام مضاد حيوي بعد غسل الدمل، ثم ربط ضمادة، بحيث يتم الحد من إنتشار العدوى.

طرق الوقاية من الإصابة بالدمامل

  • لابد من العناية بالنظافة جيداً بشكل منتظم وإستخدام أنواع الصابون المضادة للبكتريا والتي تحد من تراكم البكتريا على الجلد.
  • الحرص على إستخدام المنظفات الطبية التي لا تضر بالجلد.
  • إستخدام الليفة بصورة منتظمة أثناء الإستحمام لأنها تساعد على منع تراكم البكتريا وتحلل من الإنسدادات الدهنية.
  • حين ظهور إلتهابات بالجزء الخلفي من الذراعين أو ظهور إلتهابات حول الفخذين بشكل متكرر فلابد من الإسراع في معالجتها كي لا يتضاعف الأمر.

فيديو أسباب ظهور الدمامل والخراريج وافضل طرق علاج الدمال بدون رأس: