الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

طفلي عمره ثلاث سنوات لا يأكل ما هو اسرع علاج ؟

بواسطة: نشر في: 14 أبريل، 2020
mosoah
طفلي عمره ثلاث سنوات لا يأكل

طفلي عمره ثلاث سنوات لا يأكل ما الحل؟ على كل أم تعاني من هذه المشكلة مع طفلها أن تتابع مقالنا اليوم، فهذه المشكلة من المشاكل الشائعة التي تعاني منها العديد من الأمهات مع أطفالهن خاصة في الفترة بين سن عام ونصف إلى ستة أعوام، فالطفل يبدأ في أكتشاف أمور جديدة، فمثلًا يبدأ في التنقل والمشي والحركة، وبالتالي ينصب تفكيره في اتجاهات أخرى غير تناول الطعام مثل اللعب واللهو، واكتشاف الأشياء من حوله.

طفلي عمره ثلاث سنوات لا يأكل

هناك العديد من الأمهات التي تعاني من هذه المشكلة، وتشعر بتخوف حيالها ولكن لا داعي للقلق فقد يحدث هذا الأمر بشكل طبيعي وليس من الضروري أن يشير تمنع الطفل من تناول الطعام إلى معاناة الطفل من مرض ما ، فقد يكون نتيجة لطبيعة حياة الطفل في هذا العمر، ومن خلال السطور التالية على موسوعة سنأخذكم في جوله حول هذا الموضوع الذي شغل بال الكثير من الأمهات.

أسباب رفض الطفل للاكل

هناك العديد من الأسباب التي تدفع الطفل لرفض الطعام في هذا السن، سنعرض لكم بعض هذه الأسباب فيما يلي، ثم نعرض لكم طريقة التغلب على رفض الطفل للطعام:

  • قد يكون السبب وراء رفض الطفل لتناول الطعام، هو رغبة الأم الملحة في إطعامه، وشكوتها المتكررة من عدم تناوله للطعام، فأسلوب الضغط مع الأطفال غير مجدي بالمرة.
  • الملل من نوع الطعام، حيث تقوم الكثير من الأمهات بتحضير الوجبة التي يفضلها الطفل بشكل متكرر اعتقادًا منها بأنها ترضي طفلها بهذه الطريقة، وهذا الاعتقاد خاطئ، فتكرار نوع الطعام أكثر من مرة حتى ولو كان هذا الطعام هو المفضل للطفل يجعل الطفل يمل منه، وبالتالي تضعف شهيته.
  • قد يكون السبب في قلة شهية الطفل في تناول الطعام، هو معاناة الطفل من أحد الأمراض مثل نزلات البرد، وغيرها من الأمراض التي تجعل الطفل لا يرغب في الطعام.
  • التسنين يجعل الطفل غير مقبل على الطعام، فعند التسنين تتغير الحالة المزاجية للطفل، ويكون أكثر عرضة للإصابة بارتفاع درجة الحرارة.
  • تناول العصائر والحلوى على مدار اليوم، والأطعمة التي تحتوي على مواد حافظة تضعف شهية الطفل، حيث تعمل هذه المواد على سد شهية الطفل، وتعكس له الشعور بالشبع، وبالتالي يجب عدم إعطاء الطفل هذه الأطعمة بشكل كبير.
  • قد يكون السبب أيضًا في نفور الطفل من الطعام، غيرته من قدوم مولود جديد، فيبدأ الطفل بالدلال على والدته ليستحوذ على اهتمامها.
  • مشاهدة التلفاز أثناء تناول الأكل تجعل الطفل يشعر بالشبع سريعًا لذا يجب تخصيص وقت لتناول الطعام، لا ينشغل فيه الطفل بشيء آخر سوى الطعام.
  • الإصرار على تدليل الطفل وعدم تركه يتحمل مسؤولية طعامه بنفسه، فشعور الطفل بأن الأكل أمر واجب وتناول الطعام لتنفيذ التعليمات يجعله يعاند.

كيف أجعل طفلي يأكل كثيرا

إليك بعض النصائح المقدمة من الموسوعة التي تساعدك على تشجيع طفلك على تناول الطعام:

  • تخصيص مكان على مائدة الطعام للطفل ليتناول فيه طعامه يعتبر من الطرق التي تجعل الأطفال أكثر إقبالًا على تناول الطعام، فشعور الطفل بأنه يستطيع القيام بذلك بنفسه يحفزه على تناول الطعام بشكل أكبر.
  • إطعام الطفل من نفس أنواع الطعام الموجودة في المائدة تجعله أكثر إقبالًا على تناول الأكل.
  • تنظيم وقت تناول الطعام بشكل يومي، بتحديد موعد لكل وجبة، فهذا التنظيم يجعل الطفل يعتاد على تناول الطعام في هذه الأوقات، وبهذا سيقوم الطفل بطلب الطعام بنفسه.
  • تنوع الطعام المقدم للطفل حتى لا يشعر الطفل بالملل من تناول نفس الطعام يوميًا، أو تناول النوع الواحد عدة مرات.
  • استشارة الطفل في نوع الطعام الذي يرغب تناوله، فترك حرية اختيار الطعام تجعل الطفل يختار الطعام الذي يشتهيه وبالتالي يقبل على تناول الأكل.
  • طريقة تقديم الطعام، فهناك أطباق مخصصة للأطفال في الأسواق ومما لا شك فيه أن تقديم الطعام للطفل في هذه الأطباق تفتح شهية الطفل لتناول الطعام، خاصة إذا كانت الأطباق تأخذ شكل الأشكال الكرتونية التي يحبها الطفل.
  • عدم الضغط على الطفل في الانتهاء من تناول الوجبة بل إتاحة الفرصة له لتناول الطعام بالطريقة التي يفضلها، وبهذا يمكن تعويد الطفل تدريجيًا على طريقة الطعام الصحيحة.

المراجع

1

2

3

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.