الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أعراض سرطان الكلى عند الأطفال المبكرة واسبابه وعلاجه

بواسطة:
سرطان الكلى عند الأطفال

الأطفال في مرحلة الطفولة قد يتعرضوا للكثير من الأمراض التي تؤدي إلى التعرض لخطورة شديدة على صحتهم، وعند النظر لهذه الأمراض قد نجد أنها كثيرة جداً، ومن ضمن تلك الأمراض التي تواجهه الأطفال هو مرض سرطان الكلى الذي يسمى بورم “ويلمز” فإن هذا المرض يعد من الأمراض الأكثر انتشاراً بين كل الأورام الصلبة التي تصيب الأطفال، وقد يصاب بهذا المرض في الغالب الأطفال بين عمر السنة وعم الخمس سنوات، وقد يشكل سرطان الكلى لدى الأطفال نسبة من 6.6% إلى 8% من جميع سرطانات الطفولة في أغلب دول العالم، كما أنه يصيب كل من الإناث والذكور على حد سواء بنسب متساوية.

لماذا سمي ورم ويلمز بهذا الاسم؟

سمى سرطان الكلى باسم “ورم ويلمز” نسبة للطبيب الألماني ( ماكس ويلمز )، لأنه هو من قام بتقديم أول مقال طبي يتحدث فيه ويصف هذه الأورام في أواخر القرن التاسع عشر الميلادى، كما أنه يطلق عليه أيضاً اسم الأوليات الكلوية.

ما هو سرطان الكلى عند الأطفال ؟

سرطان الكلى عند الأطفال هو أحد الأورام السرطانية التي تحدث في كلا الكليتين، وينتج عنه بقاء الخلايا الكلوية المضغية التنشؤية في الكلى، كما أنه يعتبر من أكثر الأمراض شيوعاً لدى الأطفال فى وقتنا الحالى، لذلك ينصح العديد من الأطباء المختصين الأمهات اللذين أطفالهم ما بين عمر السنة وعمر الخمس سنوات بأن يقوموا بعمل فحص شامل ودورى بشكل منتظم لإكتشاف المرض ما إذا كان الطفل مصاب به فى الوقت المناسب ولذلك للعمل على التخلص منه فى طوره الأول قبل أن يحدث له تطور ويصعب معالجته بعد ذلك.

أسباب تعرض الأطفال لسرطان الكلى

  • فى الغالب ما تكون التشوهات الجينية من أبزر الأسباب وراء إصابة العديد من الأطفال بسرطان الكلى، حيث تصيب كابثين wt2 ،wt1 على كروموزوم رقم 11، والمسئولين على نمو الكليتين بشكل طبيعي، فقد يتسبب في تشويهما إلى حصول سرطان ( ويلمز )، وهذا قد يحدث في أغلب الحالات ماعدا في حالات سرطان الكلى العائلي، لأن مثل تلك الأورام يتميز بتغيرات نسيجية تشير إلى درجة خبيثة.
  • يعتقد العديد من الأطباء أن سرطان الكلى يحدث بسبب العامل الوراثي، حيث أشيع أن الحذف الجزئي للصبغ من الشذوذ المورثي المحدد في ورم ويلمز.

أعراض سرطان الكلى المبكره عند الأطفال

ومن الأعراض التى قد تظهر على الطفل المصاب بسرطان الكلى ولكن بعد اكتشاف المرض عليه :

  • تظهر وجود كتلة بطنية غير عرضية أثناء تغير الطفل مللابسه أو استحمامه.
  • بالإضافة على حدوث ألم شديد فى البطن.
  • وتصاحب تلك الأعراض إرتفاع شديد فى درجة حرارة الجسم.
  • حدوث نزيف وهو الذي يحدث ضمن الورم أى أنه يصاحبه.
  • ظهور دم في البول.
  • ارتفاع التوتر الشرياني بنسبة 25%، وهذا بسبب ضغط الورم على الأوعية الكلوية.
  • إنضغاط الحبل الوريدي المنوي إذا تم عمل فحص سريري لدوالي الخصية.

كيف يتم تشخيص سرطان الكلى لدى الأطفال

يتم عمل اختبارات المسح” وهي عبارة عن تحاليل عامة للتأكد من وجود ورم “ويلمز” وهي كالأتي :

  • تعداد الدم المحيطي مع الصبغة.
  • تحليل وظائف الكبد.
  • الكهارل والبولة والكرياتينين.
  • تحليل بول كامل

كما أنه يتم عمل بعض الآشعة للتأكد من وجود ورم “ويلمز” أم لا ومنها :

  • يتم عمل “إيكو” على البطن لتحديد وجود كتلة في الكلية وتقييم الجملة الوعائية الكلوية، مع فحص كامل للكلية في الجانب المقابل.
  • يتم عمل التصوير الطبقي “ct” للبطن درجة الامتداد الموضوعي للورم ووجود إصابة للوريد الأجوف السفلي، ويتم عمل التصوير الطبقي المحوري “ct” بشكل روتيني للبطن للتحري من الإنتقالات الدموية التي تكون موجودة أثناء التشخيص في 10-15% من الحالات المصابة بهذا المرض.
  • يمكن عمل صورة الصدر التي تعتبر الوسيلة الإشعاعية النظامية لتقييم الانتقالات الرئوية، أما إستخدام الصدر فمثار خلاف، وتعتب الرئة أشيع الأماكن للانتقالات في سرطان الكلى.

كيفية القيام بمعلاجة سرطان الكلى لدى الأطفال

تتم معالجة سرطان الكلى لدى الأطفال عن طريق إجراء الجراحة أو عن طريق المعالجة الكيماوية، حيث تتم بالجراحة لإستكشاف البطن كلها بما فيها الكلية في الجانب المقابل من أجل الفحص الدقيق، لإنتشار ورم ويلمز ومعرفة مرحله، وبعد ذلك يتم عمل جراحة لإستئصال الورم البدئي دون إحداث تمزق أو تناثر للورم من خلال المقاربة الأمامية، إذا لم يتم عمل الاستئصال الكامل للورم بشكل أن يتم المعالجة الكيماوية والتشييع فى حالات سرطان الكلى لدى الأطفال.