الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسباب واعراض فقر الدم عند الرضع وعلاجه

بواسطة: نشر في: 8 أبريل، 2018
mosoah
فقر الدم عند الرضع

يعتبر فقر الدم من اكثر الأمراض انتشاراً بين الناس، ولا يقتصر الإصابة به بمرحلة عمرية محددة، ويكون من أشهر الأعراض التي تظهر على مصابي فقر الدم والأنيميا، ومنها الشعور بالتعب والإرهاق وفقدان الشهية شحوب وتغير لون الوجه إلى اللون الأصفر، والشعور بالدوخة والدوار كما أن المصاب يشعر دائماً بالصداع المزمن وعدم وضوح الرؤية وغيرها من الأعراض التي تظهر على من يعاني من مرض فقر الدم.

كما أن الأطفال من أكثر الفئات العمرية المعرضة لإصابة بفقر الدم والأنيميا، وذلك نظراً لاحتياج أجسامهم انسبة كبيرة من عنصر الحديد وتناولهم للأطعمة التي تزودهم بكمية مناسبة من الحديد، فمن المعروف أن العنصر الأساسي للدم هو الهيموجلوبين الذي يصل الأكسجين إلى خلايا الجسم بالكامل، ويعتبر الحديد هو العنصر الأساسي للهيموجلوبين، وبالتالي أن نقص الحديد في الدم يؤدي إلى الإصابة بفقر الدم ويتأثر الجسم بالكامل.

ودائماً يكون فقر الدم نتيجة لوجود بعض اضطرابات تنتج عن انخفاض مستوى نسبة الهيموجلوبين بالدم، ويحدث اختلاف بالمستوى المطلوب على حسب اختلاف الفئة العمرية، فكلما زاد عمر الطفل زادت حاجته، فعندما يولد الطفل يكون معه مخزون من الحديد يكفيه لمدة أربعة شهور، ومن ثم يكون بحاجة إلى زيادة مخزون الحديد لديه، ويحدث هذا من خلال حصول الطفل على التغذية الكاملة أو من خلال أخذ المكملات الغذائية المخصصة للأطفال.

أسباب فقر الدم عند الأطفال الرضع :

يتعرض الأطفال لبعض الأسباب التي تسبب لهم الإصابة بفقر الدم ونقص الحديد والتي تكون كالتالي:

  • إصابة الأطفال بالالتهابات الفيروسية أو الجرثومية، أو التعرض لنقص بعض من أنواع الفيتامينات مثل فيتامين(ي)، أو يكون نتيجة لانحلال الدم، وذلك بسبب حدوث عدة مشاكل بالجهاز المناعي، مثل حدوث اختلافات في رموز الدم بيم الطفل والأم، أو بسبب بعض العوامل الوراثية، كفقر الدم المنجلين والإصابة بمرض التلاسيميا.
  • وجود مشاكل بالجهاز الهضمي تسبب حدوث اضطرابات بعمليات امتصاص عناصر الحديد الموجودة داخل الأطعمة التي يتناولها الأطفال.
  • عدم تناول الأطفال الرضع حليب الأم بكميات وفيرة، بالإضافة إلى بكاء الطفل المستمر نتيجة لإصابة الطفل بمرض معين.
  • تعرض الطفل لمشكلة نقص في إنتاج كرات الدم الحمراء الناتج عنها الإصابة ببعض الأمراض الخلقية، إضافة لذلك نقص بعض من المواد  والعناصر الهامة مثل عنصر الحديد، الذي يصيب الأطفال بفقر الدم والأنيميا، أو من الممكن يحدث بسبب الإصابة بفقر الدم الفيزيولوجي المزمن.
  • عدم تزويد الجسم بحمض الفوليك أسيد وفيتامين ب 12.
  • من الممكن أن يرجع سبب الإصابة بفقر الدم إلى حدوث نزوف بالحبل السري أو المشيمة خلال عملية الولادة، أو إصابة الطفل المولود بنزف خفي ويعود السبب إلى سحب عينات الدم بشكل كبير دون التعويض الكافي
  • إصابة الطفل بالأمراض المزمنة مثل الفشل الكلوي، والتهاب شغاف القلب.
  • تعرض الطفل للنزيف الحاد بشكل متتالي.
  • انخفاض وزن الطفل منذ الولادة.
  • اعتماد الطفل على الرضاعة الطبيعية فقط ورفضه لتناول الأطعمة الصلبة.
  • تكسر خلايا الدم نتيجة للعوامل الوراثية.
  • الإفراط في تناول الحليب البقري، للأطفال الذين في عمر السنتين.اتباع نظام غذائي خاطئ وخاصة في السنة الثانية من عمره.

فقر الدم عند الرضع :

هناك العديد من الطرق التي تساعد في علاج فقر الدم عند الأطفال الرضع والتي يمكن لكل أم أن تقوم بعلاج أطفالها بنفسها ولكن مع اتباعها لعدة خطوات بسيطة للعلاج ومنها:

  • الحرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على كثير من العناصر الغذائية الهامة لجسم الطفل وخاصة عنصر الحديد التي يتواجد بالحم البقر والكبد، وبعض اللحوم والفاكهة والخضروات التي تحتوي على نسبة عالية من الحديد.
  • تناول الحليب بكميات كبيرة، فهو يعتبر من المشروبات الهامة التي يجب على كل أن تحرص على تناولها لأطفال أو وضعها ببعض الأغذية مثل الرقائق بوجبة الفطور.
  • العمل على تناول الأطعمة النباتية والخضراء داكنة اللون، مثل تناول السبانخ، وتناول البقوليات فهي من المواد الفعالة وتساعد في القضاء على فقر الدم والأنيميا.
  • يجب أن يأخذ الطفل فيتامين (ث) على هيئة أدوية، أو من خلال مصدر طبيعي مثل المتواجد بالحمضيات، كما أنه يساهم في عملية امتصاص عنصر الحديد بالجسم.
  • يجب أن يتناول الطفل الحلويات التي تحتوي على الكاكاو، وأن يتناول الكثير من أنواع الشوكولاتة المختلفة، فهي مفيدة جداً في علاج فقر الدم.
  • عدم إهمال الوجبات الرئيسية التي يجب أن يتناولها الطفل بحرص شديد.
  • الإفراط في تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات مثل: ( التوت والموز والجوافة والتين والتفاح والبلح) وغيرها من الفاكه التي تحتوي على عنصر الحديد، هي تساعد على امتصاص الجسم للحديد وبالتالي يستفيد الجسم وتقضي على فقر الدم عند الأطفال.
  • الاهتمام بالطفل ونظافته الشخصية، والاستحمام بشكل مستمر حتى لا يتعرض للإصابة بالجراثيم والبكتريا والفيروسات.
  • تقديم العصائر الطبيعية الغنية بعنصر الحديد، والمفيدة لجسم الطفل مثل البرتقال الطازج فهو يحتوي على فيتامين (سي) الذي يحسن الجهاز المناعي ويمنع إصابة الأطفال بالأمراض.

أعراض فقر الدم عند الأطفال :

عندما يصاب الطفل بفقر الدم أو الأنيميا تظهر عليه بعض من الأعراض التي تؤكد على إصابة الطفل بأحد الأمراض الذي يكون من الصعب التعرف عليها ومن أهم ألأعراض التي تظهر على الطفل وتأثر على صحته التالي:

  • تغير كبير في لون وجه الطفل والشفتان وأسفل العيون.
  • تعرض الطفل لعدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي.
  • شعور الطفل الدائم بالإعياء والتعب والإرهاق، وعدم قدرته على اللعب وممارسة نشاطه كباقي الأطفال الذي في عمره.
  • سرعة دقات ونبضات القلب.
  • الشعور بالدوار والدوخة ووجع بالرأس.
  • حدوث خلل في حركة نمو جسم الطفل، بحيث أن يكون معدل نموه بطء عن الأطفال الذي في عمره.

تنبيه: ان المعلومات المتعلقة بالأدوية والوصفات والخلطات الطبيعية والكيميائية والفيزيائية لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني. لا ننصح بتناول أي دواء دون استشارة طبية. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج فيزيائي أو كيميائي أو عضوي أو نفسي دون استشارة الطبيب او الاخصائي.