الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

سبب تسمية جبل طارق بهذا الاسم معلومات شاملة عن جبل طارق بحر المجاز

بواسطة: نشر في: 23 أكتوبر، 2020
mosoah
سبب تسمية جبل طارق بهذا الاسم

ما سبب تسمية جبل طارق بهذا الاسم ، هذا ما سنتحدث عنه من خلال مقالنا اليوم من موسوعة، فهو يُطلق عليه باللغة العربية اسم بحر المجاز، أو بحر الزقاق، وهو عبارة عن شبه جزيرة صغيرة، ومن ضمن الأماكن التي تتبع دولة بريطانيا، ولها سيادية مستقلة عليه، وتعتبر تحت حكمها، وهي المسئولة عن كافة شئونها وكل ما يتعلق بها من تعاملات وعلاقات مختلفة مع الدول الأخرى، وأيضاً تُنظم لها شئونها الداخلية، بواسطة وزير الوزراء الذي يتم ترشيحه وانتخابه من خلال المواطنين المتواجدين بمنطقة مضيق جبل الطارق، ويتم انعقاد الانتخابات كل أربعة سنوات بصورة ديمقراطية.

وبصورة عامة نجد أن المضيق عبارة عن إحدى الممرات المائية الطبيعية، وتعتبر هذه المدينة من الأماكن السياحية الرائعة التي يُحب الكثير من السياح أن يذهبوا إليها.

ونجد أن مساحة هذه المنطقة حوالي 6.5 كيلومتر مربع، وارتفاعها عن سطح البحر حوالي 426 متر، وسنتحدث عن سبب التسمية مع طرح معلومات عن السياحة هناك، وتاريخ المنطقة، وغيرها من المعلومات خلال السطور التالية، فقط عليك متابعتنا.

سبب تسمية جبل طارق بهذا الاسم

  • تعود تسمية جبل الطارق بهذا الاسم للقائد الإسلامي طارق بن زياد، والذي تمكن من تخطي المضيق واجتيازه خلال رحلته عام 711م، وكان هدفه تنفيذ مجموعة من الفتوحات الإسلامية داخل أسبانيا، وبالتالي سنجد هنا أن هذا الاسم مرتبط بإحدى المراحل التاريخية الهامة التي مر بها عصر الإسلام.
  • وفي هذا الوقت أراد القائد طارق أن ينَشر الإسلام بكافة الأماكن التي تتواجد ناحية الشمال من مدينة طنجة، ففي هذه الفترة كان هو  أميراً على مدينة طنجة بدولة المغرب العربي.
  • وبالتالي استعان بجيوشه، وتمكن من عبور المضيق، واتجه إلى أسبانيا، وتمكن من نشر الإسلام بها، وتم وضعها تحت الحكم الإسلامي، وبالتالي أصبحت بهذا التوقيت ضمن الدول الإسلامية وجزء أساسي منها.
  • واختلف لفظ الاسم من لغة إلى لغة أخرى ففي الأسبانية يُنطق خبر الطار، أما في اللغة الإنجليزية فيُنطق بـ جبرلطار.
  • وأُطلق عليه اسم جبرلتار فيما بعد.

أين يقع جبل طارق

  • يُطلق عليه باللغة الإنجليزية Strait of Gibraltar ، ويتواجد مضيق جبل طارق بين شمال أفريقيا من الناحية الجنوبية، ويقع تحديداً بمنطقة صخرية مُحصنة في أقصى المنطقة الجنوبية من الناحية البحرية، ويحدها جزيرة إيبيريا من ناحية الشمال.
  • هناك مجموعة من الدول التي تشرف على هذا المضيق، وهم منطقة الحكم الذاتي جبل الطارق البريطانية، ودولتي أسبانيا، والمغرب.
  • ويحد الجانب الغربي من المضيق منطقة رأس الطرف الغار من أسبانيا، ورأس سبارطيل بالمغرب.
  • وأقصر مسافة تقع بين ضفتين تكون حوالي 14 كيلومتر.
  • ونجد أن عمق المياه به تبلغ حوالي 300متر.
  • يتراوح عرض المضيق بين 14 إلى 32متر، أما طوله فيصل إلى 51كيلومتر.
  • ويفصل هذا المضيق بين دولة المغرب، وأسبانيا.
  • وبشكل عام تتواجد هذه المنطقة تحديداً بالقرب من حدود أسبانيا.

معلومات تاريخية عن جبل طارق

  • هناك من يقول أن أول المُقيمين في جبل طارق كانوا النياندرتال، ويرجع تاريخ ذلك قبل 50.000سنة من الآن.
  • وهناك مجموعة من الأحداث التاريخية التي شهدتها هذه المنطقة منذ حوالي 950قبل الميلاد.
  • ولكن أغلب المعلومات الأخرى تقول أن سكان منطقة جبل الطارق الأوليين كانوا من الشعب الفنيقي، وتمكنوا من ركوب البحر، ولديهم مهارات عالية في هذا المجال، وكانت لديهم تجارة بحرية، وأقاموا علاقات طيبة مع المناطق والمدن المجاورة، وقد نشأ الشعب الفنيقي على السواحل البحرية المختلفة وهذا ما دعم الأنشطة البحرية بشكل عام.
  • انتقل حكم المنطقة بعد ذلك إلى الرومان، ولكن سرعان ما إنهارت الإمبراطورية الرومانية، وجاء معهم أيضاً الفرطاجيون وهم معروف عنها عبادتهم داخل المعابد للإله هرقل .
  • تحولت بعد ذلك منطقة جبل طارق إلى الحكم الأسباني، وذلك بعد حدوث مجموعة من الحروب بين الأسبانيين، والمسلمين.
  • جاءت الفتوحات الإسلامية، وتم وضع المنطقة بالكامل تحت حكم الإسلام، ومكثت دولة إسلامية لفترة زمنية طويلة بلغت حوالي 7 قرون ونصف، وظلت هيئة المباني والعمران كما هي مُحتفظة بتفاصيلها وشكلها، فلم تشهد أي تطور من ناحية التطور العمراني، بداية من عصر الخليفة الأموي الوليد بن عبد الملك بعام 711م وحتى الوصول إلى 1150م.
  • ولكن بعد ذلك خلال فترة حكم السلطان عبد المؤمن شهدت المنطقة الكثير من الازدهار العمراني فبدأوا في بناء الحصون العسكرية، والقلاع، وغيرهم.
  • ثم تم مُحاصرة المنطقة من خلال دولة المغرب، وكان ذلك عام 1150م، فتم إنشاء الأسوار العالية بحجة الحفاظ على المدينة، وحمايتها من أي عدو، أو أي سوء.

غزو أسبانيا لمضيق جبل طارق

  • وصلنا إلى عام 1309م، وقامت الدولة الأسبانية باحتلال المنطقة، وتم انضمامها إلى مدينة غرناطة التي تقع في أسبانيا، وظلت هكذا حتى وصلنا إلى عام 1333م، وبعد ذلك تم تحريرها عن طريق بني مرين.
  • ولكن سيطر عليها الأسبان مرة أخرى بعام 1374م.
  • وخلال هذه الفترة حاول اليهود أن يُقيموا دولة لهم عند المنطقة الخاصة بجبل الطارق، ولكن سرعان ما انتزعت أسبانيا هذه المدينة من بين أيديهم، ورجع اليهود مرة أخرى إلى غرناطة.
  • تم السيطرة على المدينة بعام 1985م من خلال بريطانيا، ولكن مع الوقت حصلت المنطقة على حكمها الذاتي، وبالفعل في هذا التوقيت بدأت أغلب القوات العسكرية أن تنسحب من جبل طارق، وتراجعت بريطانيا عن الإلتزامات الدفاعية.
  • وبالوقت الحالي يسكن بها مواطنين يطلق عليهم البانياتوس، ولغتهم الرسمية هي الإنجليزية فهم يتحدثون بها مع بعضهم، بالإضافة إلى وجود لغات أخرى مثل العربية، والأسبانية.

أهمية مضيق جبل طارق

  • يعتبر من المعابر البحرية الأهم على مستوى العالم، ويمتلك موقع إستراتيجي وجغرافي حيوي، ويتوفر به عدد من النقاط الرئيسية الهامة، وبالتالي فهو له مكانة دولية وشأن عالي بين الدول المتنوعة.
  • ويتحكم هذا المضيق بشكل كبير في عمليات النقل التجارية بين المناطق المختلفة حول العالم.
  • يوجد بها أكبر ميناء للسفن الشعبية والسياحية، وهناك حوالي 70.000 سفينة يعبرون من خلال هذا المضيق، ويكونوا بين سفن سياحية، وتجارية، وغيرهم.
  • وهناك أيضاً عدد كبير من الناقلات يصل عددهم إلى 250 ناقلة شحن بحري من الأحجام الكبيرة، ويتم عبورهم من خلال هذا المضيق أي ما يُعادل سدس التجار العالمية يتم انتقاله من خلال المضيق.
  • وأيضاً يتحكم بنسبة 50% في حجم نشاط النفط على مستوى العالم، وأهم ما يتميز به هو بيع البضائع المختلفة في المضيق، بدون إضافة أي تكلفة مالية أخرى.
  • وبالتالي هناك الكثير من الشركات التي تحفزت؛ لإنشاء فروع لها بهذه المنطقة، ومن هنا تم شراء المنتجات والبضائع والسلع المختلفة بتكلفة مالية أقل من أي منطقة أخرى.
  • أتبعت منطقة مضيق جبل طارق مجموعة من الإجراءات في التعامل مع الدول الأخرى المختلفة، وكان ذلك بدءً من عام 1982م، فقررت السماح لكافة الدول بعبور المياه الإقليمية، ومنهم الغواصات البحرية، وأيضاً التحليق بالطيران في الأجواء، مع إبلاغ الدول التي تجاور المنطقة، ومنهم المغرب، وأسبانيا.
  • والقرار الثاني أن مضيق جبل الطارق يعتبر البوابة الرئيسية التي يتم من خلالها الدخول، أو الخروج، فهو يطل على البحر الأبيض المتوسط، وبالتالي فهذه المنطقة اكتسبت مع الوقت موقعاً هاماً ومكانة كبيرة، وبالتالي مازالت تتمسك بريطانيا بالمنطقة؛ بسبب حركة الملاحة البحرية، وغيرها من الخصائص الهامة.
  • وفي الماضي أُطلق على المضيق أعمدة هرقل، فيُقال أن قارة أطلانطس الأسطورية كانت تتواجد خلف منه.
  • اكتسبت منطقة جبل الطارق منذ اللحظات الأولى أهمية كبيرة، فكان معروف عنها قوتها العسكرية، والتجارية، وبالتالي كانت يتم استعمارها من خلال الدول المختلفة على مر العصور الماضية، وكانت تدخل في مرحلة المنافسة مع فرنسا، وبريطانيا.

الدول التي تتحكم في مضيق جبل طارق

  • مع بداية القرن الـ 18 حدث اتحاد بين دولتي أسبانيا، وفرنسا، وقاموا بتأسيس تحالف قوي؛ حتى يتمكنوا من القضاء على كافة نفوذ دولة بريطانيا، لكي تقلب موازين القوى الأوروبية، وتُضعف من قوتها.
  • وفي هذا الوقت تحالفت النمسا، وهولندا، وإنجلترا، وتصدت لهذا التحالف الاول، وحدث هجوم على أسبانيا تحديداً على المناطق الغربية والجنوبية، واستمرت المواجهات بينهم لمدة 6 ساعات، وتم هزيمتهم والحصول على جبل طارق مرة أخرة، ولكن لم يتم إيذاء المواطنين أو إلحاق أي ضرر بهم، ولكن تم السماح بخروجهم.
  • شنت بريطانيا بعد ذلك هجوم كبير على أسبانيا، وفي النهاية سيطر الجيش البريطاني على جبل طارق.
  • وبالرغم من تكرار المحاولات التي قامت بها الدولتين الآخرتين وهم أسبانيا وفرنسا، إلا أنهم في النهاية لم يتمكنوا من الاستحواذ على جبل الطارق.
  • وفي النهاية قامت المنطقة بإجراء استفتاء شعبي للمواطنين داخل المدينة، بناء على اقتراح من فرنسا عام 1967م لمحاولتها أن تُسيطر على المنطقة، ولكن الشعب أراد في النهاية الحكم البريطاني، ومازالت تابعة حتى الآن للإدارة البريطانية، فأغلب سكانها في الوقت الحالي بريطانيين.
  • وأيضاً استمرت أسبانيا في محاولاتها  للسيطرة على جبل طارق، فأجرت استفتاء جماهيري أخر في سنة 2002م، ولكن لم يُغير هذا الاستفتاء أي شئ، وبالتالي تتواجد المنطقة في الوقت الحالي تحت الحكم البريطاني.
  • فأسبانيا حاولت كثيراً أن تستحوذ على جبل طارق مرة أخرى، ولكن كل ذلك باء بالفشل، حتى اضطرت في النهاية إلى توقيع تنازل نهائي عن منطقة جبل طارق إلى إنجلترا.
  • ولكن عادت أسبانيا تُحاول السيطرة على منطقة جبل طارق؛ نظراً لموقعها الإستراتيجي الهام، وبالتالي دعمها في هذا الأمر جيش فرنسا، ولذلك قامت بحصارها لمدة 3 سنوات، في النهاية تصدت بريطانيا لهذه المحاولات وهزمتهم، ولذلك نجد أن الجانبين تكبدوا خسائر كثيرة، وتعرضوا للضرر.
  • تمكنت بريطانيا من إنشاء قاعدة بحرية خاصة بها عند جبل طارق، وهذا الإجراء قامت بتنفيذه لحماية حقوقها بمياه البحر المتوسط، وتم اللجوء إلى ذلك تحديداً بعد القيام بشق قناة السويس المصرية.

ما البحار التي يربط المضيق بينها

  • يعتبر أحد المضائق المائية الرئيسية التي يتم من خلالها الاتصال بين مياه المُحيط الأطلسي، والبحر الأبيض المتوسط.
  • وهو أيضا بمثابة نقطة التواصل البحري الأساسية بين الأمريكتين، ومنطقة حوض البحر الأبيض المتوسط

جبل طارق سياحة

  • تعتبر من ضمن الأماكن السياحية الرائعة، وتتمتع بطبيعة خلابة خيالية، وهي تطل على البحر المتوسط، وبالتالي نجد أن مناخها معتدل إلى حد كبير.
  • وتعتبر السياحة من ضمن المصادر الرئيسية التي يتم الاعتماد عليها داخل مضيق جبل الطارق.
  • وينجذب السياح إلى هذه المنطقة لأنها فريدة ومتميزة، وبالتالي يُحب الأشخاص الاستكشافين أن يذهبوا إلى هناك، فالمنطقة تشتمل على  الكثير من المتاهات، والأنفاق السرية، ويوجد بها عدد من الكهوف المختلفة، ومن بينهم كهوف جورهام، والتي يُقال أن أخر إنسان بدائي بأوروبا كان متواجد بهذا المكان، وقد تم وضعه في منظمة اليونسكو ضمن التراث الثقافي العالمي، بالإضافة إلى وجود كهف سانت مايكل في هذه المنطقة.

وهي يتواجد بها مجموعة من الأماكن السياحية المختلفة والتي يُمكنك زيارتها؛ للاستمتاع بتجربة فريدة من نوعها، ومن بينها الآتي:-

  • the rock of gibraltar وهي عبارة عن تكونات جيولوجية ذات مظهر رائع للغاية.
  • Mediterranean steps وهي تعتبر من ضمن الأماكن التاريخية التي يُمكنك التنزه بها، والتمتع بالأجواء المختلفة.
  • ‪Gibraltar Botanic Gardens (The Alameda)‬ وهي حديقة رائعة بإمكانك أن تزورها في حالة الذهاب إلى جبل الطارق.
  • Upper Rock Nature Reserve من ضمن الأماكن الطبيعية المُدهشة.
  • ‪St. Michael’s Cave‬ وهي تتكون من عدة مغارات وكهوف كبيرة، وتكوينات جيولوجية.
  • بإمكانك زيارة الشواطئ المختلفة التي تطل على البحر المتوسط، ومن بينها ساندي باي، وكاتالات، وإيسترن بيتش.
  • APES DEN وهو من ضمن الأماكن التي تُساعدنا في اكتشاف الحياة البرية في مضيق جبل الطارق.
  • Gibraltar Cable Car وهي عربات الترام المُعلقة، والتي يمكن ركوبها، ومُشاهدة المناظر الطبيعية من أعلى.
  • ‪The Great Siege Tunnels‬ يعتبر من المواقع التاريخية الجميلة للغاية.
  • main street ويٌمكنك من خلاله السير في عدد من الأحياء المجاورة.
  • منارة ‪Europa Point‬ ويتاح لك زيارتها، والتمتع بجولة هناك رائعة.

الجولات السياحية جبل طارق

  • يتاح لك القيام برحلة بحرية لمدة يوم كامل؛ لكي تُبحر بالمراكب الشراعية، وتُشاهد الحطام الخاصة بالسفن الغارقة بهذا المكان، مع رؤية الدلافين.
  • يُمكنك أيضاً أن تذهب لزيارة محمية أبر روك، ويتواجد بها مجموعة كبيرة من القرود البربرية، ويصل عددها إلى 300 قرد، وهذه القرود تعيش بحريتها داخل المحمية دون أي قيود، وتوم بحركات طريقة مع السياح، فربما تأخذ منهم الأشياء، وتجري فجأة ثم تعود مرة أخرى وهكذا.
  • يُمكن للسياح شراء المنتجات المختلفة من هناك، ومن بينها العطور، التبع، المجوهرات، الساعات، منتجات الحرق اليدوية، وغير ذلك ونلاحظ أن الأسعار هناك لا تكون باهظة الثمن ولكن متوسطة.
  • وبشكل عام تُشكل منطقة جبل طارق واجهة حضارية مُتكاملة فهي مزيج بين أكثر من دولة، ومن بينهم أسبانيا، وبريطانيا، ومالطا، والبرتغال، والمغرب، وإيطاليا.
وإلى هنا نصل إلى ختام مقالنا، وتعرفنا من خلاله على سبب تسمية جبل طارق بهذا الاسم، مع التعرف على عدد من المعلومات المختلفة الخاصة به، فنتمنى أن نكون أفادناك، ونتركك الآن في أمان الله ورعايته.

المراجع

1

2