الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن مواقع التواصل الاجتماعي واثرها على المجتمع

بواسطة: نشر في: 5 أبريل، 2020
mosoah
بحث عن مواقع التواصل الاجتماعي واثرها على المجتمع

نقدم لكم اليوم بحث عن مواقع التواصل الاجتماعي واثرها على المجتمع وهي تلك المواقع الموجودة على شبكة الإنترنت، والتي يعمل الأفراد من خلالها على التعبير عن أفكارهم وآرائهم المختلفة، كما أنها منصات لتكوين العديد من الصداقات، والتواصل مع الأهل والأصحاب وخاصة عندما يكون الشخص بعيدًا عن بلده، فيقوم بالتواصل مع أسرته والاطمئنان على أحوالهم عن طريق الميزات المختلفة التي تقدمها تلك المواقع، وعبر المقال التالي على موسوعة سنتحدث عن هذه المواقع وتأثيرها في حياتنا اليومية، وكل من الإيجابيات والسلبيات التي تشتمل عليها، فتابعوا معنا.

مقدمة بحث عن مواقع التواصل الاجتماعي واثرها على المجتمع

  • يشهد العصر الذي نعيشه تطورًا غير مسبوق على مستوى الإتصالات، والإنترنت بأشكاله المختلفة، وعالم الإنترنت هو عالم كبير جدًا، يتيح جميع المعلومات في جميع المجالات الموجودة بالحياة، ومن أهم المواقع الموجودة على الإنترنت، هي المواقع التي تُعرف باسم “منصات التواصل الاجتماعي” وهي عبارة عن منصات رقمية تتيح للفرد القدرة على التواصل مع الآخرين.
  • وقد انتشرت هذه المنصات بشكل كبير في العقود المنصرمة، وتنوعت الأشكال والألوان من التواصل التي تقدمها، فمنها ما يقوم على فكرة التواصل الفردي، وإمكانية الدردشة والتواصل مع الآخرين عبر مكالمات الصوت والفيديو، أو التواصل بشكل جماعي، حيث يقوم الشخص بتكوين شبكة من الأصدقاء والعائلة، والأشخاص الذين يتشاركون نفس الاهتمامات، بغرض التواصل وتبادل الأفكار، والمعلومات، والأنشطة اليومية.

بحث عن مواقع التواصل الاجتماعي واثرها على المجتمع

تعريف مواقع التواصل الاجتماعي

  1. مواقع التواصل الاجتماعي هي منصات رقمية، تتواجد على هيئة مواقع إلكترونية يمكن الدخول إليها عبر الحواسيب، أو تطبيقات للهواتف المحمولة، يمكن استخدامها في أي وقت وأي مكان.
  2. تسمح هذه المواقع/التطبيقات للمستخدمين التفاعل مع بعضهم عبر تلك المواقع، عبر المكالمات الصوتية، أو مكالمات الفيديو، وعبر مشاركة الأفكار، واليوميات، والفيديو، والصور، والتفاعل عبر التعليقات والمشاركات، وإعادة النشر، وكل هذه الإمكانيات قدمتها العديد من المواقع التي اجتذبت مليارات المستخدمين من حول العالم، فقد أصبحت تلك المواقع تشغل حيزًا كبيرًا من حياتنا اليومية، استحوذت على جزء كبير من اليوم لدى العديد من الأشخاص.

أشهر منصات التواصل الاجتماعي

ومن أشهر مواقع التواصل الاجتماعي التي لاقت رواجًا كبير، وخاصة بين أوساط الشباب:

  • موقع فيسبوك

وهو من أشهر منصات التواصل الاجتماعي عبر العالم، ويصل مجموع مستخدمي هذا الموقع ما يزيد عن مليار مستخدم. وقد تم إنشاءه عام 2004، ولاقى رواجًا كبيرًا حيث يتيح للمستخدمين عدة ميزات منها مشاركة الصور والفيديو، ومشاركة الأفكار، ووجهات النظر والآراء حول الموضوعات المنتشرة في وقت ما، كما أنه يسمح بإنشاء المجموعات التي ينضم إليها الأشخاص الذين يتشاركون نفس الاهتمامات.

  • موقع تويتر

يعتبر ثاني أبرز وأشهر تلك المنصات، حيث يتيح للمستخدمين إدراج الأفكار والأحداث التي يمرون بها عبر إطلاق التغريدات المختلفة، التي تتقيد بعدد معين من الكلمات وهو الأمر الذي يجعلك تختصر الفكرة التي تريد إيصالها، بأقل عدد ممكن من الكلمات، كما يتيح للمستخدمين متابعة التغريدات التي يقوم الآخرون بنشرها، إضافة إلى ميزة التواصل عبر الرسائل الخاصة.

  • موقع انستجرام

يتخصص هذا الموقع في مشاركة الصور، ومقاطع الفيديو المختلفة مع الأشخاص الآخرين حول العالم، حيث يقوم الكثيرون بمشاركة مغامراتهم اليومية، وهواياتهم واهتماماتهم عبر تلك المواقع، إضافة إلى مشاركة القصص اليومية، التي يراها المتابعون، وتختفي بعد 24 ساعة من مشاركتها، بخلاف الصور العادية التي يتم نشرها على اليوميات.

  • موقع لينكد إن

يعتبر واحد من أشهر مواقع التواصل الاجتماعي المنتشرة حول العالم، ولكنه يتميز عن المواقع الأخرى بأنه يهتم بعالم الأعمال والاقتصاد والأنشطة الاستثمارية، كما يتيح للفرد أن يقوم بتكوين شبكة علاقات مهنية، للتواصل فيما يخص شئون العمل، كما أن العديد من الكيانات الاقتصادية تقوم باستخدامه للإعلان عن الوظائف المتاحة لديهم، واختيار الأفضل لشغل تلك الوظائف من خلال الحسابات الشخصية الخاصة بهم.

  • تطبيق واتس آب

من التطبيقات التي جذبت الكثير من المستخدمين، نظرًا للميزات التي يقدمها، والتي من بينها الدردشة الكتابية، والتواصل عبر مكالمات الفيديو والصوت، وتبادل الصور ومقاطع الفيديو، وتبادل الرسائل الصوتية، بالإضافة إلى ميزة الحالة التي تمكن المشترك من مشاركة الصور، ومقاطع الفيديو، والعبارات التي تعبر عن حالته المزاجية في وقت معين، والتي تختفي تلقائيا بعد مرور 24 ساعة على مشاركتها.

تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على الشباب

هناك العديد من التأثيرات الإيجابية التي قامت بها وسائل التواصل الاجتماعي، والت جعلتها الوجهة التي يتجه لها الشباب، ويقضون عليها الكثير من الأوقات، والتي من بينها:

  • إتاحة الفرصة للشباب للتعبير عن أنفسهم، وأفكارهم بالطريقة التي يحبونها، دون التقيد بالأفكار، والموروثات التقليدية على المجتمع.
  • يمكِّن الشاب من التواصل مع الأشخاص الذين لديهم نفس الاهتمامات المشتركة.
  • أتاحت تلك المنصات الفرصة أمام الموهوبين في المجالات الفنية المختلفة، سواء الأدبية أو الغنائية، أو الموهوبين في الرسم، والأعمال اليدوية، وغيرها من الهوايات، للتعريف بأنفسهم، ونشر موهبتهم أمام جمهور مكون من ملايين الأشخاص
  • كما أنها أتاحت لهم فرصة تبادل الخبرات والمعلومات حول الهواية التي يمارسونها وتطوير تلك الهوايات.
  • من الإيجابيات أيضًا لتلك الوسائل أنها أصبحت ذات تأثير كبير في سوق العمل، فعملت على سهولة التواصل بين أصحاب العمل، والراغبين في الالتحاق به عبر وسيلة سهلة وبسيطة.
  • سهولة التواصل مع الأهل والأصدقاء، عبر تلك المواقع، وخاصة للأشخاص الذين يسافرون للدول الأخرى، لأغراض العمل أو الدراسة.
  •  شجعت على قيام العديد من المشروعات الصغيرة وخاصة تلك التي تعتمد على الحرف اليدوية، والمنتجات غير التقليدية، حيث أتاحت فرصة لتسويق المنتجات، والوصول إلى عدد أكبر من المهتمين بمثل تلك النشاطات، مما يساهم في نجاح تلك المشروعات.

مشاكل مواقع التواصل الاجتماعي

على الرغم من أن تلك المنصات لها العديد من الإيجابيات في حياة الشباب، إلا أنها لا تخلو من الأضرار، والمشكلات، والتي من أبرزها:

  • استهلاك الوقت بصورة كبيرة، مما يؤثر على حسن سير الحياة اليومية، والاستمتاع بالأنشطة التي تعمل على تنمية الفكر والقدرات العقلية.
  • أثرت تلك المواقع على العلاقات الاجتماعية، فأصبحت تقتصر على التفاعلات على المنشورات عبر تلك المواقع، واختفت الحياة العائلية بشكل كبير.
  • يتعلق المستخدمون لتلك المواقع بها، وخاصة الشباب، بشكل مرضي مما يصل بهم في بعض الحالات إلى إدمان تلك المواقع.
  • الكثير من الشباب لا يلتفت لمذاكرته، ولا لدروسه، ويقضي وقته في التنقل بين تلك المنصات.
  • يقوم العديد من المستخدمين باستخدامها بشكل خاطئ مما يتسبب في الإضرار بالآخرين، وخاصة الفتيات صغيرات السن، والشباب الصغير، مما يجعلهم عرضة لعمليات النصب والاحتيال، والابتزاز. خاصة للشباب الذين يتركهم أهلهم دون مراقبة نشاطهم على تلك المواقع.

أضرار مواقع التواصل الاجتماعي

  • من سياسات تلك المواقع ألا يقل عمر المستخدم عند إنشاء حسابه عن ستة عشر عامًا، ولكن الكثير من الآباء يقومون بإنشاء الحسابات لأطفالهم الأقل عمرًا من ذلك، مما يجعلهم عرضة لمشاهدة الصور ومقاطع الفيديو غير اللائقة أو تلك التي تحض على العنف، مما يتسبب في الاضطرابات السلوكية لديهم.
  • من الممكن اختراق الحسابات الخاصة، وابتزاز مستخدميها للحصول على الأموال، أو تهديدهم باستخدام صورهم الخاصة في أمور غير أخلاقية.
  • تقلل من فرص التواصل مع الآخرين، وهو الأمر الذي يؤثر على المهارات التفاعلية للأشخاص، وخاصة الأطفال والمراهقين.
  • نظرًا للكميات غير المعقولة من الأخبار والأفكار التي يتعرض لها الدماغ خلال اليوم نتيجة الإسراف في استخدام تلك المواقع، فإن ذلك يؤثر على الحالة النفسية والمزاجية للشخص، ويصيب العديد بالاكتئاب.
  • أشارت الأبحاث العلمية إلى أن تلك المواقع تتسبب في الاضطرابات النفسية للمستخدمين، خاصة من فئة الأطفال والمراهقين الذين يتركهم الآباء دون رقابة في استخدام تلك المنصات.

المراجع

1

2

3