الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن علاج البطاله في المجتمع

بواسطة: نشر في: 30 أكتوبر، 2021
mosoah
بحث عن علاج البطاله في المجتمع

نقدم لكم في سطورنا الآتية بحث عن علاج البطاله في المجتمع لكونها من أبرز المشكلات التي تمس الشباب الخريجين من الكليات والجامعات بعد أن يكونوا قضوا أعواما كثيرة في التعليم والدراسة، كما أن البطالة تدفع الشباب إلى الإدمان، ولذلك سوف يأتي بحثنا متضمن لبعض عناصر البحث الجوهرية من مقدمة تشد انتباه القارئ يبدأ بها البحث، وبعض العناصر الأخري مثل أسباب البطالة، والآثار المترتبة عليها، وتقديم الحلول المقترحة لعلاجها وما إلى غير ذلك الذي لن تجدوه بشكل مفصل إلا في موسوعة .

علاج البطاله في المجتمع

  • تعد البطالة هي سرطان المجتمع الأبرز الذي يحد من قدرات الشباب ويصيبهم بالإحباط، وبالتالي يندفع الشباب إلى بعض الطرق السيئة.
  • تصيب البطالة الشباب بالاكتئاب والتردد على العيادات النفسية، ولذلك فأننا نقدم لكم الحلول من خلال بحثنا المقدم إليكم في السطور القادمة.

مقدمة بحث عن علاج البطاله في المجتمع

  • تعرف البطالة على أنها عدم إيجاد عمل مناسب يستطيع أن يلبى رغبات الفرد النفسية والمادية.
  • من ضمن تعريفات البطالة الأخرى هي عرقلة الأفراد القادرين على العمل وفى نفس الوقت لا يملكون هذا العمل.
  • أو هي الأشخاص الذي تم إقالتهم من أعمالهم وغير قادرين عن إيجاد عملا أخر يلبى احتياجاتهم.

ما هي أبرز حلول البطالة

نطرح لكم بعض المقترحات الهامة لحل مشكلة البطالة التي تتضمن عدة جوانب سوف نستعرضها كالآتي:

دور الدولة في مشكلة البطالة

  • يقع حل مشكلة البطالة بشكل أولى في كافة الدول التي تعانى منها على عاتق الدولة التي لا تستطيع أن تستفيد أشد الاستفادة من طاقات شبابها وتوجيهها تجاه العمل والإنتاج.
  • تساهم الزيادة السكانية بشكل كبير في ارتفاع معدلات البطالة في الدول ذات الكثافة السكانية المرتفعة.
  • يجب على تلك الدول إعادة النظر إلى تنظيم النسل؛ حتى يستطيع الشباب إيجاد فرص عمل مناسبة.
  • يجب على الدول التي تشهد معدلات بطالة عالية تغيير مناهجها التعليمية بما يتناسب مع متطلبات السوق أولا.
  • يجب على الدولة تشجيع الشباب على إدارة الأعمال الحرة وتمويلهم لتلك المشاريع؛ لتحفيز الشباب.
  • إجبار رؤساء الأعمال الخاصة والمشاريع الضخمة على إدخال عمالة شبابية تحفظ لهم حقوقهم من راتب مناسب يضمن لهم حياة كريمة، وتأمين صحي في حال الإصابة لا قدر الله.
  • الاهتمام بعقد الندوات تحت رعاية الحكومات التي تزود الشباب ببعض الأفكار لمشروعات صغيرة.
  • تشجيع الشباب على الانخراط في منظمات العمل المدني والمجتمعي لاستغلال طاقتهم، والحد من توجيهها ناحية الإفكار الهدامة الناتجة عن الإحباط.
  • بناء المدن الصناعية الجديدة التي تجذب إليها المستثمرين لبناء مشروعاتهم، وتوظيف الشباب فيها تحت بنود وشروط معينة تضمن لهم حقوقهم.
  • التقليل من العمالة الأجنبية قدر الإمكان التي تسيطر على نسب كبيرة نن الوظائف.
  • عمل برامج تدريبية تحت إشراف الحكومات في كل المجالات تكسب الشباب بعض الخبرة العملية التي تؤهلهم لسوق العمل، حيث أن هناك الكثير من الأعمال التي يطلب أصحابها أن يكونوا على مستوى من الخبرة مما يعرقل من عمل الشباب الخريجين الذي لا يمتلكون خبرة كافية في العمل.
  • تقديم إعانات البطالة مثلما يحدث في بعض دول أوروبا وأمريكا، وهى عبارة عن مرتبات يتم تقديمها من قبل الحكومات اللذين لا يمتلكون عملا أو تم إقالتهم من وظائفهم.

دور الأفراد في حل أزمة البطالة

  • يجب على الفرد عدم الاستسلام لمشاعر الإحباط، واستبدال تلك المشاعر ناحية تطوير مهاراته الشخصية والذاتية بحيث يكون مؤهلا لسوق العمل.
  • البحث عن الوظائف بشكل يومي وعدم انتظارها أن تقدم على طبقا من ذهب، إذ لابد أن يتم اقتناص.
  • الاهتمام بمعرفة ما يتطلبه سوق العمل، واكتساب المعلومات حوله التي تؤهل الفرد إلى خوض تجربته بشكل مبدئي.
  • خفض التوقعات عن الرواتب في بداية الأمر ومع وجود أزمات بطالة، عدم توقع رواتب كبيرة من بادئ الأمر لأنه يحتاج وقتا وصبرا واكتساب مزيد من المهارات.
  • يجب التركيز أولا على العمل المطلوب واكتساب كافة الخبرات منه في البداية بصرف النظر عن الرواتب المحدودة.
  • عدم فقد الظن بالله واليأس لأن الثقة بالله هي مفتاح السعادة.
  • يجب أن يتم كافة الدعم وأشكال المساندة من قبل المجتمع تجاه الشباب العاطل عن العمل وعدم نبذه أو السخرية منه، بل يجب احتضانهم وتشجيعهم حتى يمروا أزماتهم بسلام.
  • الحلول المبتكرة لتقديم مشروعات جديدة، فلقد أصبح سوق العمل مكتفيا بمن يشغلون الأعمال التقليدية الغير مبتكرة.

أسباب البطالة

هناك ثلاث محاور رئيسية تؤدى إلى ظهور قضية البطالة وارتفاع معدلاتها بشكل متزايد، ومن ضمن هذه الأسباب هو ما يأتي:

الأسباب الاقتصادية

  • هناك ارتباط وثيق بين البطالة والركود الاقتصادي، حيث أن المستثمرون ورواد العمال لن يضعوا أموالهم في بلاد لديها ركودا اقتصاديا ولا تسعى تجاه التقدم واستغلال طاقات شبابهم مما يزيد من حدة الأمر.
  • لن تقدر الدولة وحدها على حل أزمة البطالة دون امتلاك موارد كافية ومستثمرون آخرون تجعل اقتصادها ينهض.

الأسباب التكنولوجية

  • تفشى استخدام الآلات نتيجة التطور التكنولوجي الهائل الذي يشهده العالم في هذه الفترة أدى إلى الاستغناء عن الإنسان.
  • يؤدى هذا في النهاية إلى خفض فرص العمل بشكل واضح، وتسريح عدد كبير من العمالة.

الأسباب الاجتماعية

  • وهى أحد الأسباب المرتبطة بالزيادة السكانية التي نوهنا عنها في السطور السابقة.
  • يجب الحد من هجرة سكان الريف إلى المدن المزدحمة التي تزيد من معدلات البطالة داخل هذه المدن.
  • رفع سن التقاعد من ضمن الأسباب التي تؤدى إلى البطالة وعدم خلق فرص جديدة للشباب عن طريق استبدال الموظفين القدامى وإحلال الشباب.

أشكال البطالة

تتنوع أشكال البطالة فيما بينها، والتي تتعلق بالأشكال الهيكلية التنظيمية لكافة المؤسسات، ومن بين أشكال البطالة هي ما يأتي:

البطالة المقنعة

  • وهى الموجودة بصورة أكبر في الدول النامية، وفيها يتم تكدس الموظفين داخل المؤسسات دون حاجة إليهم.
  • يحصلون فيها على رواتب من تلك المؤسسات دون أن تكون الوظيفة مؤثرة في المجتمع، وبشكل عام فهي تعتبر من الأعمال الغير منتجة.

البطالة البنيوية

  • وهى المنتشرة في بعض الدول الرأسمالية، وفيها يتم فيها إتاحة الوظائف مرة واحدة في السنة، أو عدد محدود من المرات لتقل بعدها فرص العمل في السنوات التالية.
  • يرى خبراء الاقتصاد أن هذا الشكل من البطالة ينشئ عند حدوث تعارض بين عرض العمل والإقبال عليه.

البطالة المرتبطة بالهيكلة الاقتصادية

  • وهى البطالة المرتبطة بالرخاء التكنولوجي، وتسريح العمال لإحلال الآلات التكنولوجية محلهم.

الآثار المترتبة على البطالة

  • ازدياد معدلات الفقر والجريمة، وانتشار العصبات المسلحة.
  • الإقبال على إدمان المخدرات بصورة كبيرة.
  • إصابة الشباب بالاكتئاب والأمراض النفسية نتيجة الإحباط والفراغ.
  • ازدياد معدلات الركود الاقتصادي.
  • ارتفاع معدلات الانتحار.
  • ميل الفرد إلى الانطواء والانعزال مما يجعله يفقد أصدقائه.
  • عدم ثقة الفرد في نفسه.
  • ميل الشباب ناحية الهجرة العشوائية لإيجاد فرص عمل خارج أوطانهم.
  • ارتفاع معدلات الطلاق بسبب الاضطرابات الأسرية الناتجة عن البطالة.
  • تشريد الأطفال وحرمانهم من التعليم، حيث أن هناك أسر العائل الوحيد لهم هو الأب وعندما يفقد هذا الأب عمله الذي يكسب منه قوت يومه فإن مصيرهم يكون التشرد.

خاتمة بحث عن علاج البطالة

وفى ختام هذا البحث هناك بعض التوصيات التي نود أن نضعها بعد مناقشة كافة العناصر السابقة والمستخلصة منها وتتضمن هذه التوصيات ما يلي:

  • يحب حل مشكلة الانفجار السكاني في الدول التي تعانى من ارتفاع متزايد في معدلات البطالة.
  • عدم تشجيع هجرة سكان الريف إلى المدن، والاهتمام بسكان الريف قدر الإمكان لان الدافع الأول لهجرتهم ناحية المدن هو تهميشهم.
  • دعم المشروعات الصغيرة من أموال الضرائب.
  • تقليل حدة الشروط التي يتطلبها رؤساء العمل في قبول موظفيه والتي لا تتناسب مع الشباب الخريجين الجدد.
  • يجب أن تتكاتف جهود الدولة مع الأفراد لعلاج مشكلة البطالة، إذ أن الدولة مهتمها سن القوانين التي تحفظ الحقوق والواجبات وعلى الأفراد الالتزام بها حتى تأتى الجهود بثمارها وتقل نسب البطالة

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي قدمنا لكم فيه بحث عن علاج البطاله في المجتمع والذي جاء متضمنا لبعض العناصر البحثية من مقدمة لشد انتباه القارئ، وبعض الحلول المقترحة لحل مشكلة البطالة في المجتمع، كما وضعنا لكم خاتمة بحثية شملت بعض التوصيات والمقترحات التي تساعد على علاج مشكلة البطالة داخل المجتمعات الفقيرة.

يمكنك الاطلاع على المزيد عبر  هذه المواضيع: