الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

قصة سندريلا للأطفال مكتوبة

بواسطة:
قصة سندريلا للأطفال

قصة سندريلا للأطفال من القصص الرائعة المثيرة الخيالية التي نأخذ منها العبرة والدرس فهي تبث الأمل في النفس، وتجدد الأمل وتزيل اليأس،من القصص التراثية الجميلة التي تداولتها جميع الثقافات بمختلف اللهجات بكل اللغات، والتي تناولتها شركة والت ديزني في الكثير من أعمالها الكارتونية أو الفيلمية العادية ، فهي تحتوي على مادة ثرية بالخيال ومفعمة بالأمل في تغير الأحوال ، سندريلا قصة يحكيها الكبار و يعشقها الصغار ولا يمل من سماعها الجالس والمار، قصة تسرد كيف أن الخير هو المنتصر ولو طال عهد الظلم وان الطيبة وحلو السجايا هو الجمال الحقيقي الذي يطغى على جمال الملامح أو فخامة الثياب، قصة تعلمنا كيف أن هناك في السماء عيون لا تنام تربت على قلوب الأيتام وتداوي ما أوجعته الأيام، هيا نعد سويا كوب من اللبن الدافئ ونهيء أنفسنا للاسترخاء والأحلام، مع قصتنا الجميلة سندريلا من خلال موقعنا الشيق موسوعة.

قصة سندريلا للأطفال

سندريلا يتيمة الأم

كانت سندريلا فتاة طيبة وجميلة القلب والملامح، وكانت يتيمة الأم ، وقد قام أبيها بالزواج بعد وفاة أمها بامرأة قاسية القلب وكانت لتلك المرأة ابنتين من زواج سابق ، وكانت تلك المرأة تسيء معاملة سندريلا وتتظاهر بمحبتها أمام الأب وأمام الجميع ، وكانت تسند إليها جميع المهام المنزلية وتتفرغ هي وابنتيها للنزهة والشراء والعناية بجمالهن الغير متواجد من الأساس ، فكانت ابنتيها يفتقرا للجمال والأدب وحسن التعامل ، فقد كانتا مثل أمهما يتصفا بالغلظة والغطرسة وسوء الخلق ، كما أنها كانتا كسولتان ومهملتان.

سندريلا وزوجة الأب

وكانت سندريلا صبورة ولا تقوم بالشكوى لابيها من سوء معاملة زوجة أبيها وابنتيها لسببين أولهما كي لا تتسبب في حدوث مشاكل في المنزل وثانيهما أن زوجة أبيها كانت تزيد من سوء المعاملة والعقاب بعد مغادرة أبيها للمنزل أثناء توجهه للعمل ، فقد كانت تكتم أحزانها ولا تشتكي سوى لربها ، وكانت كل المخلوقات تحظى بعطف سندريلا وحبها فقد كانت عطوفة على الحيوانات والطيور وتضع لهما الطعام والماء ، فتجد سلوتها بينهم بعد يوم طويل من العناء.

سندريلا و الحفل الموعود

وفي يوم الأيام اعلن المنادي بين الشوارع والأسواق أن الأمير بصدد اختيار زوجة له من بين الحسناوات وعلى جميع البنات الاستعداد للحفل الساهر الذي سيقيمه لكل الفئات ، وفرحت زوجة أبيها وقامت بشراء اجمل الفساتين وأدوات الزينة والحلى لإبنتيها ، وتجاهلت دعوة سندريلا في ذلك اليوم بل ضاعفت من الأعمال الموكلة إليها من تنظيف وعناية بالمنزل، حزنت سندريلا من هذا العداء وأخذت في النحيب والبكاء وعلى مقربة من حلول المساء شعرت بيد حانية تمسح دموعها وتقدم إليها الوعود بالراحة والهناء ،

وما هي إلا لحظات ووجدت سندريلا نفسها بثوب فاخر يضاهي ثياب الأميرات وعلى جيدها ومعصميها أغلى المجوهرات ، وأخبرتها الجنية الطيبة أن عليها التوجه للحفل ولكن بشرط الحضور قبل منتصف الليل، واعدت لها سيارة تجرها الخيول وتحذرها من التأخير، وإلا العقاب وقتئذ عسير، وامتثلت  سندريلا للأمر ، وذهبت للحفل على الفور، وتساءل الأمير عن تلك الحسناء التي حسنها يضيء المساء و أخذ بالرقص معها والغناء، وعند حلول منتصف الليل ، تنبهت سندريلا لدقات الساعة فأخذت تجري ملتاعة وأثناء ركضها في الخلاء ،سقطت منها فردة حذاء ، فلم تفكر في التقاطها حتى لا تتعرض للإيذاء.

زواج الأمير من سندريلا

نالت من الأمير الحيرة في البحث عن تلك الأميرة فقد كان لا يعرف اسمها ولا عنوانها حتى استبدت به الأحزان وطالت قلبه الأشجان بما لم يكن في الحسبان، ولم يطل زمن أحزان الأمير فقد اسر إليه الوزير أن الأمر ليس بالعسير فعليهم البحث عن  تلك الحسناء بين بنات المدينة عن طريق قياس الحذاء ، و أخذ الوزير في التجوال بين البيوت والمحال ، فلم يجد بين الأنحاء ما كان حجم  قدميها يناسب مقاس  الحذاء ، ودخل الوزير بيت سندريلا  وعرضت زوجة الأب ابنتيها للقياس وخبأت سندريلا عن عيون الناس ، ولكن خرجت سندريلا في النهاية لتقيس الحذاء بعناية وتكون تلك هي البداية.

ففرح الوزير وطار لإخبار الأمير الذي جاء في الحال بعدما اجزل له العطاء والأموال، معلنا الأفراح والليالي الملاح وتزوج من سندريلا لينهي أحزانها وتكن بداية حياة  جديدة وأيام هانئة وليالي سعيدة.

نهاية الصبر جميلة رغم معاناته الطويلة فحجم الجائزة أكبر و عطايا الله جزيلة، والى اللقاء مع قصة أخرى جميلة في موقعنا الأجمل موسوعة.