قصص أطفال عن اداب التعامل

محمد عبد العال 15 أكتوبر، 2022

قصص أطفال عن اداب التعامل

تعد القصص أحد أفضل الوسائل التعليمية، والتي تساعد أبناؤنا الصغار على التعلم واكتساب السلوكيات والمهارات المختلفة، بطريقة ممتعة وسلسلة ومحبوبة بالنسبة لهم، ومن بين قصص الأطفال الخاصة بأدب التعامل القصص التالية.

قصة عن آداب التعامل مع العائلة

تبدأ قصتنا مع عائلة ماجد، ولدى ماجد أخته بسمة أصغر منه سناً بقرابة عامين، وكانت الأسرة تجتمع على الطاولة لتناول وجبة الغداء مجتمعين، وقامت الأم بوضع الطعام وقامت بسمة بمساعدة أمها في تجهيز طاولة الطعام، ونقل الأطباق ووضعها على المائدة، وكان حينها ماجد يلعب على هاتفه، إحدى الألعاب التي يحبها.

  • لاحظت الأم أن بسمة فقط هي من تقوم بمساعدتها، وحاولت أن تنادي على ماجد حتى يساعدهما في تحضير طاولة الطعام، وكان ماجد يسمع نداء أمه، ولكن لا يجيب، حتى جاءته أمه ووقفت أمامه، وطلبت منه مساعدتها في تحضير طاولة الطعام.
  • وأبدى ماجد بعض الاعتراض من ذلك، حتى نظر له والده، وأمره بتنفيذ أمر والدته، حينها ألقى ماجد هاتفه على الأرض غضباً، وذهب لمساعدة أمه وأخته.
  • وعندما اجتمعت الأسرة لتناول الغداء، لاحظ ماجد أن هاتفه قد تعرض للأذى الشديد، وصار من الصعب استخدامه، وعرض على والده أن يقوم بإصلاحه له، ولكن رفض والده أن يقوم بذلك، وكان رد الأب على ماجد كالآتي، “كما كسرت أمر والدتك ولم تكن تريد مساعدتها فقد كسرت هاتفك أيضاً، وهذا عقابك حتى لا ترفض لأمك طلباً مهما كان”.
  • حاول ماجد تدارك الخطأ وذكر لأبيه أن تحضير الطاولة هي واحدة من أعمال الفتيات فقط، ولكن الأب رفض هذا الكلام، وقال له، أن رسول الله- صلى الله عليه وسلم- كان في خدمة أهله، وهو أفضل من أي إنسان، فلا تظن أنك خير من رسول الله- صلى الله عليه وسلم- حتى لا تكون في خدمة أهل بيتك.
  • تعلم ماجد الدرس وصار يحضر الطاولة مع أمه كل يوم، ويحاول مساعدتها في أعمال البيت، وبعد فترة قام الوالد بشراء هاتف جديد لماجد، مدحاً لما يصنعه من طاعة لوالديه.

قصة للاطفال عن الكلام البذيء

في وقت الفسحة المدرسية، ينزل كافة الطلاب إلى باحة المدرسة، ويلعبون ويتحدثون كما يشاؤون، ومنهم من مرح مع أصدقائه، ومنهم من يأكل طعامه، ويقوم الطلاب في ذلك الوقت بالكثير من النشاطات الترفيهية، وفي مرة من المرات، كان ماجد يلعب الكرة مع فريق فصله، وكانت المنافسة قائمة بين فصل ماجد، وفصل آخر.

  • وكانت الكرة مع فريق ماجد، وأرسل ماجد الكرة لمهاجم الفريق، واسمه مصطفى، وكانت الكرة أمام المرمى مباشرة، ولكن تعثر مصطفى، ولم يستطع إحراز هدف الفوز.
  • قد تضايق ماجد كثيراً بسبب هذا الموقف، وظل يصرخ على زميله، كيف أضعتها؟ أنت لست لاعباً لكرة القدم، وسأمنعك من لعب كرة القدم في فريق الفصل مرة أخرى، ثم ناداه وشبهه بأحد الحيوانات.
  • الأمر الذي جعلت من مصطفى يحزن حزناً شديداً، ويرفض الحضور إلى المدرسة في اليوم التالي، ما أدى إلى المعلم المسؤول عن الفصل بالاتصال بمصطفى في منزله، وكان مصطفى حينها يرفض الحضور إلى المدرسة، ولكن دون أن يعلم أبويه بالسبب.
  • طلب الأستاذ محادثة مصطفى هاتفياً، وعندما أخبره مصطفى بما فعله ماجد معه، قام المعلم بمنع ماجد من لعب الكرة مع فريق فصله حتى يعتذر لصديقه مصطفى، أمام الفصل، عن كل ما صدر منه.
  • وأخبر المعلم ماجد أنه يلعب للمنافسة وللمرح، وليس للتحدي أو العدوانية، وأن ما فعله ليس فعلاً صائباً أبداً، وقد تسبب في أذى لصديقه، وليس من المقبول أبداً أن نسيء إلى بعضنا بعضاً مهما كانت الظروف.
  • اعتذر ماجد إلى صديقه مصطفى، وفي الفسحة التالية، قام مصطفى بإحراز ثلاثة أهداف، وكان متميزاً في الفريق بأكمله.

قصة عن آداب التعامل مع الأصحاب

ذهبت الصديقتان بسمة وفاطمة لحفل يوم ميلاد صديقتهما عائشة، وعندما وصلتا إلى الحفل وجدتا الكثير من الصديقات مجتمعات، وكن جميعاً يتفقون على القيام بمفاجأة لصديقتهم عائشة بمناسبة الحفل، وعرضت بسمة فكرة أنها تقوم بإحضار بعض الألعاب الصغيرة كهدية لصديقتها، ولكن عندما عرضت الفكرة على فاطمة، لم ترحب بها تماماً، بل وسخرت من الفكرة ولم تعرها أي اهتمام.

  • حتى شكت بسمة في فكرتها من الأساس، وظنت أنها فكرة سخيفة، ولكن ظهر على وجهها علامات الحزن من الطريقة التي تعاملت معها بها صديقتها فاطمة، وحاولت أن ترحل من الحفل.
  • اجتمعت الصديقات محاولات منع بسمة من العودة للمنزل مبكرةً حتى قبل أن يبدأ الحفل، فهذا غير لائق، وهن جميعاً مجتمعات حتى يفاجئن صديقتهم عائشة، وهن بحاجة إليها.
  • وحاولوا تبادل الأفكار مرة أخرى لكيفية مفاجأة عائشة، وكانت بسمة صامتة لا تشاركهن الأفكار، ولا الآراء، وطلبت منها إحدى صديقاتها عرض أي فكرة، بدلاً من الصمت، فعرضت عليها فكرتها الأولى، ولكن كانت تعرضها بخجل، وتظن أنها فكرة سخيفة.
  • وعندما أكملت بسمة عرض فكرتها حصلت على إعجاب أغلبية الحاضرين تقريباً عدا فاطمة، وعندما أظهرت فاطمة اعتراضها عن الفكرة، ومدى سخف تلك الفكرة، قررن الفتيات عمل تصويت بإمكانية تنفيذ فكرة بسمة، ونرى رأي الأغلبية.
  • فكانت نتيجة التصويت بالغالبية العظمى موافقة على تنفيذ فكرة بسمة، وبعد النتيجة شعرت فاطمة بمدى الأذى التي سببته لصديقتها بسمة، وذهبت إليها واعتذرت عن طريقتها في الاعتراض على الفكرة، وبعد تنفيذها وجدت أنها كانت فكرة رائعة، وطلبت منها مسامحتها على طريقتها السيئة معها.
  • فسامحتها بسمة على الفوز بابتسامة صغيرة، وتعانقت الصديقتان.

آداب التعامل مع الاخرين للاطفال

يعد الأطفال هم أهم الفئات الموجودة في المجتمع، والتي يجب أن تشمل مراحل تعليمهم كافة الأمور الحياتية، من علمية وسلوكية وثقافية وحضارية، والأهم من كل ذلك هي الجوانب التربوية والخلقية، فمن الأمور الهامة للغاية في مراحل التعليم المختلفة، وعلى وجه الخصوص المراحل الأولى من التعليم، تعليم الأطفال الآداب العامة في التعامل مع الآخرين، والتصرفات الصحيحة، وسنحاول فيما يلي حصر بعض القواعد والآداب الخلقية، التي يجب على الأطفال التحلي بها.

  • المساعدة: يجب أن يتم تعليم الطفل وتعويده على مساعدة الآخرين، عندما يكون هنا أحد يحتاج إلى المساعدة.
  • الطلب ثم الشكر: علينا أن نعلم أطفالنا الطريقة الصحيحة لطلب الأشياء، وكيفية وطرق شكر الآخرين باحترام وامتنان على تنفيذهم لطلباتهم.
  • الاعتذار: يجب على الأطفال أن يتعلموا سياسة الاعتذار، في حالة إذا قاموا بأي خطأ، وعليهم أيضاً أن يعترفوا بأخطائهم، وكيف يكون الاعتذار قوة، وليس ضعفاً، والاعتراف بالخطأ هو أول طريقة لتفادي حصوله بعد ذلك، وهي أهم طرق التعلم، والتي ستساعدهم على تكوين شخصية اجتماعية محبوبة.
  • الألقاب: تعتبر الألقاب هامة بالنسبة للأطفال؛ حتى يتمكنوا من التمييز بين الصغير والكبير، وما لتلك الألقاب من أهمية في إضفاء نوع من التأدب في التعامل مع من هم أكبر منهم سناً.
  • التربية في الداخل وفي الخارج: على الوالدين تعريف أبنائهم وأطفالهم بأن الآداب التي يجب عليهم الالتزام بها، لا تكون مكانها فقط داخل المنزل، ولكن يجب الالتزام بها في كل مكان، داخل وخارج المنزل.
  • احترام الخصوصية: من الأمور الهامة هي إيصال فكرة الخصوصية ومعناها وهدفها، وكونها حق من حقوق كل شخص، ويجب علينا احترام ذلك، وعدم التجسس على الآخرين، أو الخوض في خصوصياتهم، ما داموا لا يريدون إشراكنا فيها.
  • المصافحة: يجب على الوالدين أن يقوموا بتعليم أبنائهم وتعويدهم على مصافحة الأكبر منهم عمراً، وذلك عندما يقومون بتقديم التحية لهم، ومن المهم أن يتم تعليمهم الأسس الشرعية في التحية والمصافحة.
  • آداب الأكل: يجب تعليم الأبناء الطرق الصحيحة والشرعية في تناول الأكل، وكيفية القيام بالأكل بطرق لائقة، لا تتسبب في أذى للمحيطين بهم، والتي حث عليها الدين الإسلامي.
  • القطيعة: يجب أن يتم تعليم الطفل أنه يجب عليه عدم مقاطعة الآخرين، وعلى وجه الخصوص الأكبر منه سناً.

قصص أطفال عن اداب التعامل

المزيد من المواضيع

اسماء الله الحسنى تهنئة عيد ميلاد صباح الخير اذاعة مدرسية شكر وتقدير دعاء ختم القران دعاء للمريض دعاء الصباح صلاة الاستخارة خاتمة بحث قصص اطفال نظام نور ولي الأمر تسجيل دخول اوزمبك صندوق البريد الرياض معنى سايكو فواكه بدون نقاط اسم محمد بالانجليزي خواطر جميلة رسوم تجديد الاستمارة كوكسيكام ابرة اوزمبك دريم ووتر ايات السكينه استقدام من الفلبين ابر اوزمبك اسامي قطط بسكوبان نظام نور ولي الأمر تسجيل دخول 1445 الامن والسلامة أقرب جهاز أبشر من موقعي مقدمة بحث الثقافة الملبسية نظام نور برقم الهوية 1445 هل ريتا مشروب طاقه حكم التشهد الأول والاخير الحروف الانجليزيه بحث عن التبرير والبرهان تجربتي مع حبوب فيروجلوبين موعد صلاة القيام تنزيل الدورة خلال ساعة تحاميل روفيناك نظام نور ولي الأمر مواعيد رحلات القطار جماد بحرف ذ بلاد بحرف و اساسيات الضوء جماد بحرف ن روفيناك تجربتي مع بخاخ افوجين حكمة قصيرة معناها جميل جداً اقرب مطعم من موقعي علم تسجيل الدخول مشروبات ستار باکس الباردة يوزرات انستا بارنز منيو هل يغفر الله ممارس العادة اسئلة محرجة 18 اسماء قطط ذكور شروط حافز همزة الوصل والقطع تخصصات الجامعة العربية المفتوحة برزنتيشن الأشهر الميلادية مقابل الهجرية الرمز البريدي الطائف أصحاب السبت متى يبدأ مفعول العصفر الوزغ في المنام بشارة خير سايكو معنى مواضيع برزنتيشن اسئلة مسابقات للكبار افضل كفرات صينيه اسماء بنات 2023 خاتمة تقرير ريلاكسون وقت صلاة القيام بلاد بحرف الواو الرمز البريدي الدمام فيروجلوبين معنى غبقة دوسباتالين ريتارد مخالفة قطع الاشارة تجربتي مع الميلاتونين فلاجيل 500 حبوب كوكسيكام رقم شيخ مفتي حبوب اومسيت روفيناك د