الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

قصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كاملة

بواسطة: نشر في: 14 يوليو، 2019
mosoah
قصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كاملة

يسعدنا أن نقص إليكم اليوم قصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كاملة ، رسولنا الكريم وهو من أعظم الشخصيات الإسلامية في التاريخ، إلى جانب إنه خُلق لينشر رسالة الإسلام في الأرض ويكون نوراً في طريق الناس حيث ينير عقولهم ومعتقداتهم إلى طريق الإسلام، وترتب على ذلك تعذيبه والسخرية منه عندما كانوا الناس لا يؤمنون بما يقوله، مما جعل العداوة بينه وبين عمه ابو لهب تزداد عنفاً ولكن الله عز وجل نصر سيدنا محمد ونصر الدين الإسلامي ليصبح هو دين المسلمين، كما إنه كان خاتم الأنبياء المرسلين، حياة النبي محمد – صلى الله عليه وسلم – بها العديد من المعجزات والأفعال التي تزيدنا حكمة وعظة في الحياة ولذلك عبر موسوعة سنروي لكم القصة كاملة.

قصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم كاملة

ولد محمد بن عبد الله بن عبد المطلب في عام الفيل  وذلك العام الذي دمر الله في تعالى قوم أبرهة الحبشي، حيث ولد يتيم الأب، ونشأ على الأخلاق الحميدة والقول الحسن وتولى رعايته جده عبد المطلب، أنزل الوحي على سيدنا محمد وهو في سن الأربعين، وتوفي وهو في سن الثالثة والستون حيث عاش ثلاثة وعشرين سنة في نشر الدعوة الإسلامية منها ثلاث سنوات سراً وعشرة سنوات علناً، وإليكم المزيد عن حياة النبي صلى الله عليه وسلم.

حياة النبي محمد صلى الله عليه وسلم في الطفولة

سمي محمد بهذا الاسم لأن جده عبد المطلب أراد أن يعيش يحمد ربه في السماء والأرض فأطلق عليه محمد، وقد تولى رعايته منذ الصغر، ولكن عند العرب قديماً كان يوجد بعض العادات والتقاليد الغريبة حيث كانوا يرسلوا المولود إلى البادية لينشأ في خيرات الطبيعة، وكان يذهب إلى هناك بعض السيدات ليقوموا بإرضاع الأطفال وفي ذلك اليوم كان محمد بلا مرضعة وكانت السيدة حليمة السعدية تبحث عن طفل لإرضاعه حتى وجد محمد فتكفلت به، حيث نشر في منزله الخير والرزق وظل معها لمدة عامين.

حياة النبي محمد صلى الله عليه وسلم قبل النبوة

وبعد ست سنوات من ولادته توفيت أمه آمنة، حيث تولى رعايته جده عبد المطلب وعندما توفي تكفل به عمه أبو طالب حيث بدء يعمل معه كراعي  غنم، وعندما شب بدء سيدنا محمد بالعمل في التجار حيث أطلق عليه الصادق الأمين بين الناس وأحبه الناس حباً جماً حتى علمت السيدة خديجة رضي الله عنها بأمره وعندما ألتقت به تأكدت عن ما يقال عنه ثم عرضت عليه الزواج فوافق سيدنا محمد، وتزوج منها وأنجب منها أولى أولاده وهما القاسم وعبد الله، وتوفوا في سن صغير ثم رزقه الله بأربعة بنات وهم: أم كلثوم، فاطمة، رقية، زينب، وعاش الرسول حياة كريمة هنية حتى وصل إلي سن الأربعين وهنا كانت بداية النبوة حيث أمره الله تعالى بنشر الدين الإسلامي في الأرض.

الدعوة الإسلامية السرية والهجرية

بدأت الدعوة الإسلامية بالسرية التامة بين الدائرة المقربة من سيدنا محمد، وذلك لأن كفار قريش منتشرين في الأرض بكثرة، وكانوا متمسكين بعبادة أصنامهم ولا يريدون أن يوجد دين أخر وعبادة أخرى سوى عبادة الأصنام، فنشر الدين الإسلامي سرياً بين أقارب سيدنا محمد وعندما كانوا يجتمعوا كانوا يختبؤن بعيداً عن عين أهل قريش.

ثم رويداً رويداً بدء عدد المسلمين يزيد وينتشر في المدينة وشعر أبو لهب  عم سيدنا محمد بأن يوجد دين جديداً أسمه الدين الإسلامي فمضى في الأرض يكذب هذا الدين ويسخر منه، حتى وقف سيدنا محمد أعلى جبل الصفا لينشر الإسلام حيث الكثير من الكفار والناس آمن به وأتبع عبادة الله، إلا أبو لهب ومجموعة من قومه ظلوا متمسكين بعبادة الأصنام. وهكذا أنتشر الدين الإسلامي.

وفي النهاية أنتشر الدين الإسلامي وقد تحول من السرية إلى الهجرية وأصبح هو دين أمة محمد عليه الصلاة والسلام ودين المؤمنين جميعاً