الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

خطوات كتابة البحث العلمي

بواسطة:
خطوات كتابة البحث العلمي

سنقدم إليكم اليوم خطوات كتابة البحث العلمي، حيث يعد البحث العلمي الطريق الذي يؤدي للوصول إلي الحقائق العلمية وتنظيمها في إطار من القواعد والقوانين والنظريات العلمية، فهو عبارة عن عملية اكتشاف المعرفة والتنقيب والبحث عنها، وتنميتها وفحصها، عن طريق النقد العميق، والتقصي الدقيق، ومن ثم عرضها بطريقة واعية وذكية ، ليساهم ذلك في إحياء الإنسانية ونموها، ونظراً لذلك  سنعرض اليوم في هذا المقال علي موسوعة خطوات كتابة البحث العلمي من خلال السطور التالية.

خطوات كتابة البحث العلمي

قبل أن يبدأ الباحث في كتابة البحث العلمي عليه أن يعد خطة بحثية جيدة تحتوي علي الأمور التالية:

  • المقدمة: من الممكن أن يضع فيها الباحث مشكلة بحثه، ومدي اهتمامه بالموضوع ، وما الحاجة من هذه الدراسة.
  • صياغة المشكلة البحثية:ويقوم الباحث فيها بتوضيح مفهومها وأهميتها وطبيعتها وتعريفها ، وكيف سيتم توجيه هذه العملية البحثية.
  • الدراسات السابقة:يستفيد الباحث من الدراسات السابقة في إضافة معلومات جديدة، حيث يبدأ من حيث انتهي الاخرون، وإذا وجد الباحث تشابه بين دراسته والدراسات السابقة، فيقوم الباحث بتوضيح أوجه التشابه والاختلاف في الفترة الزمانية والمكانية التي تمت فيها الدراسة.
  • حدود الدراسة: يقوم الباحث في حدود الدراسة بتحديد المنطقة الجغرافية للدراسة ، وعينة الدراسة والمنهج الذي سوف يتم استخدامة ، والإمكانات المتاحة لذلك.
  • هدف الدراسة:لابد من وضع أهداف واضحة للدراسة وتكون قابلة للتحقيق.
  • فروض الدراسة:لابد من وضع فروض واضحة ومحددة للدراسة.
  • أهمية الدراسة: هي التي يتم فيها توضيح الهدف الرئيسي من هذه الدراسة.
  • منهجية الدراسة:سيتم فيها توضيح المنهج الذي سيتم اتباعه في هذه الدراسة،فقد يتم استخدام منهج تجريبي أو تاريخي أو وصفي.
  • العينة:يتم تحديد حجم العينة، وطريقة سحبها في هذه الدراسة.
  • أدوات الدراسة:يتم اختيار الأدوات التي تكون مناسبة للمنهج الذي تم اختياره.

خصائص البحث العلمي

يوجد عدة خصائص ومميزات للبحث العلمي تتلخص في التالي:

  • يتميز البحث العلمي بأنه يقوم علي النشاط العقلي المنظم بطريقة دقيقة للتأكد من الفروض والنظريات.
  • يقوم البحث العلمي علي استخدام النظريات العلمية لصياغة الفروض وإخضاعها بعد ذلك للاختبار والتجارب.
  • البحث العلمي يعتمد علي التجربة ، لأن الملاحظة لا تعتبر بحث علمي لعدم اقترانها بالتجربة.
  • البحث العلمي هو عمل تجريبي لأنه يقوم علي إجراء الاختبارات والتجارب علي الفروض والنظريات التي يضعها الباحث.
  • البحث العلمي يعمل علي تجديد المعرفة القديمة واستبدالها بأخري حديثة وجديدة، فهو يقوم علي التجديد والحركة.
  • يقوم البحث العلمي علي تفسير الظواهر من خلال المفاهيم المختلفة .
  • يتسم البحث العلمي بالعمومية والشمولية.

بعض الركائز في طريقة البحث العلمي

هناك ركائز أساسية في طريقة لابد من اتباعها، وهي:

  • أن تكون الفرضية قابلة للاختبار، وإن تكون الفرضية قابلة للتحقق.
  • أن تتكون التجربة من متغير مستقل وتابع.
  • التأكد من وجود مجموعة ضابطة لمقارنتها بالمجموعة التجريبية التي تم إجراء البحث عليها.
  • استخدام الطرق الاستدلالية والاستنباطية للوصول إلي نتائج منطقية.

صفات الباحث الناجح

يتسم الباحث الناجح بعدة صفات منها:

  • صفاء الذهن:هذه الصفة يترتب عليها قوة الملاحظة عند الباحث، وموضوعيته أثناء كتابة بحثه وعدم تحيزه.
  •  حب العلم والإطلاع:فاذا كان لدي الباحث ميزة الاطلاع ستكون لديه الرغبة في الاستمرار البحث والدراسة والقدرة علي جمع المعلومات.
  • الصبر والمثابرة:وهما من أهم الصفات التي يجب أن تتوافر بالباحث العلمي،وخاصة ان طريق البحث العلمي ممتلئ بالصعوبات والمشاكل، فإذا لم يكن الباحث يتحلي بالصبر سوف يصاب بالإحباط واليأس.
  • الأمانة العلمية:وهي من الصفات الهامة للبحث العلمي ومكانها ضمير الباحث ويرتبط وجودها بتحمل الباحث للمسئولية .
  • الحدس: وهذه الصفة تساهم في نشأة الأفكار والحلول بذهن الباحث، وتساهم في حل المشاكل التي تواجه الباحث .