الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تقرير عن المقصف المدرسي

بواسطة: نشر في: 18 يوليو، 2018
mosoah
تقرير عن المقصف المدرسي

يقضي الطلاب أغلب الوقت بالمدرسة، لذا فإنهم بحاجة لتناول غذاء جيد وصحي، كي يساعدهم على زيادة القدرة على التركيز ويساعد أجسامهم على تحمل ساعات الدراسة، هذا الأمر الذي تقوم المدرسة بتوفيره عن طريق المقصف المدرسي، باعتباره المكان الذي يوفر للطلاب كافة ما يحتاجونه من طعام وشراب، لذا من الضروري وضع المقصف المدرسي تحت مراقبة صحية ومدرسية، والمحافظة على نظافته ونظامه، بحيث يكون بعيداً عن أماكن النفايات والاتساخ، وأن يكون تحت إشراف دوري من قبل العاملين للتأكد من سلامته ونظافته، حيث لابد أن يكون المكان ذو تهوية جيدة ونوافذه محيمة من الذباب والباعوض والحشرات.

تقرير عن المقصف المدرسي :

ما هو المقصف المدرسي ؟

هو الصندوق المدرسي ويعتبر واحداً من المصادر التمويلية الإضافية التي يتم تخصيصها لخدمة الطلاب بالمدرسة، للحصول على أفضل خدمات تربوية وتعليمية، فالمقصف المدرسية هو مصدر للوجبات السريعة التي يتم تقديمها للطلاب للمدارس، كبديل عن وجبة الإفطار أو وجبة مساعدة مع مراعاة توافر الرقابة الصحية من قبل الشئون الصحية.

أهمية المقصف المدرسي :

  • تعويد الطلاب على أن يعتمدون على أنفسهم، وإكسابهم العديد من الخبرات وذلك عن طريق ممارسة العمل في اللجان المدرسية.
  • تقوية الإحساس بالانتماء والولاء إلى البيئة المدرسية.
  • العمل على تدريب وصقل مواهب الطلاب على العمليات الحسابية.
  • التوعية العامة بالأمور التي تتعلق بحماية المستهلك.
  • تأكيد النزعة الدينية لدى الطلاب مثل الأمانة والحفاظ على المال.

وله أهداف اقتصادية مثل:

  • إكساب الطلاب بمهارات التسويق وإدارة الأعمال وكيفية توزيع الأرباح وحساب الخسائر.
  • يعتبر وسيلة جيدة للادخار من خلال شراء الأسهم.
  • تعزيز إحساس الطلاب بالقيمة الاقتصادية.
  • تحقيق فوائد مادية للمساهمات من خلال الأرباح التي يتم تحقيقها من الأسهم.
  • غرس بعض العادات وحسن استثمار الوقت والمال بأعمال تعود بالنفع على المستويين العام والخاص.
  • تعتبر الجمعيات التعاونية أحد مجالات التطبيق لما يتم تدريسه بداخل الصفوف.
  • يعتبر المقصف المدرسي أحد عوامل دعم الأنشطة التربوية باعتباره من المصادر الرئيسية لتمويل هذه الأنشطة.
  • التسهيل على الطلاب للحصول على ما يحتاجونه من مواد غذائية.

كما أنه له العديد من الأهداف اجتماعية :

  • تدريب الطلاب على الأساليب الخاصة بالقيادة الاجتماعية
  • التدريب على العمل التعاوني.
  • تقديم مساعدات اجتماعية إلى الطلاب الذين يعانون من التعسر المادي.
  • تعزيز سلوك الطلاب تجاه بعضهم البعض بخاصة التلاميذ الذين يقومون بالشراء من المقصف.

أما عن أهدافه الصحية فتتلخص فيما يلي:

  • تدريب الطلاب على العادات الصحية وعادات النظافة والنظام والانضباط بالأمور الصحية والأمور العامة.
  • الحرص على صحة الطلاب وذلك عن طريق الأصناف الغذائية النظيفة والمتنوعة.

المراقبة اللازم توافرها في المقصف المدرسي :

لابد من خضوع المقصف المدرسي للمتابعة والرقابة، وذلك من أجل التأكد من أن الأفراد القائمين عليه يقومون بكل الإجراءات التي تضمن للطلاب السلامة، ففي الفترة الأخيرة أصبحنا نسمع عن وجود عدد من المخالفات الصحية بالمقاصف المدرسية، كبيع مواد غذائية صلاحيتها منتهية، أو القيام بتقديم أكلات ومشروبات غير صحية، كالوجبات السريعة والمشروبات الغازية وبعض أنواع الحلوى غير الصحية، والشيبسي.

لابد أن يتوافر في كل مدرسة أخصائي تغذية للتأكد من مطابقة الأغذية الموجودة في المقصف من شروط ومواصفات الصحة العامة، بجانب أنه على الوجهات المسئولة أن تقوم بتوفير اللوازم والأدوات اللازمة للمحافظة على صلاحية المواد الغذائية مثل الغرف ذات الحرارة والرطوبة المناسبة والثلاجات والأفران.

متابعة كافة الأسعار المعروضة لبيع المنتجات الغذائية حيث أن هناك البعض الذين يستغلون حاجة الطلاب، فيقومون ببيع المنتجات بسعر مضاعف.

بعض الأغذية التي لابد من توافرها بالمقصف المدرسي :

لابد من توافر العديد من الأغذية المناسبة والتي تفيد الطلاب بالمقصف المدرسي مثل الشوكولاتة الغنية بالحليب والبسكويت والعصائر الطبيعية التي تخلو من الأصباغ والمعلبات الغذائية الصحية واللبنة وبعض من أنواع الأجبان، ومن الممكن توفير الفواكه والخضروات الطازجة يومياً، وتوفير سندويشات صحية جيدة والتأكد من أنها نظيفة المصدر.

تقرير عن المقصف المدرسي :

بحث عن المقصف

سعاد مدير المدرسة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

إليك تقريرًا عن مقصف المدرسة…

المقصف يتكون من غرفة صغيرة تقع في الجانب الغربي من المدرسة، وليس فيه سوى ثلاجة واحدة، كما لا يعمل فيه إلا عاملان.

يقدم المقصف وجبة الصباح للطلبة وبعض العصائر والمشروبات، أما في أثناء الضحى فتكون الوجبة المقدمة؛ عبارة عن لفائف من البيض، واللبنة، وبعض المربَّيَات الممزوجة بالجبن أو القشطة.

ويتدافع الطلبة في الفُسَحِ على هذا المقصف مسببين الفوضى والإزعاج. وفي كثير من الأحيان لا يأكل إلا الأقوياء وطلاب الصفوف العليا؛ لذا أُقرُّ مع إنشاء مقصف لكل فصل دراسي مزودًا بعمال ومشرفين، كما أوصي أن يُنَوِّعُ المسؤولين وجبات الطعام التي تقدم غذاءً مفيدًا للطلبة.