الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن النباتات الطبيعية وفوائدها

بواسطة:
بحث عن النباتات الطبيعية وفوائدها

نُقدم إليكم بحث عن النباتات الطبيعية وفوائدها التي تُعد إحدى الكائنات الحية ذاتية التغذية والساكنة، فالنباتات تعتبر من الكائنات عديمة الحركة والتنقل والتي يقوم أيضا الإنسان والحيوان بالاعتماد عليها غذائيا، كما أنها تساعد في حفظ التوازن البيئي وتمد الأرض بغاز الأكسجين المسئول عن عملية التنفس لباقي الكائنات وتخلص الهواء الجوي من تكاثف نسبة ثاني أكسيد الكربون التي تضر بصحة الإنسان وتؤدي لتلف لتآكل طبقة الأوزون المسئولة عن حماية كوكب الأرض من أشعة الشمس الضارة.

كما أنها أثناء عملية البناء الضوئي التي تقوم فيه بإعداد غذائها تنتج بخار الماء الذي يقوم بتلطيف الجو حول الأرض، وتغطي النباتات بكافة أشكالها معظم مساحة سطح كوكب الأرض ، فهي تختلف من حيث الشكل إلى أشجار، شجيرات، أزهار، عشبيات، سراخس،حشائش، فهيا بنا مع جولة جميلة في عالم النبات نهون بها على أنفسنا بعض عناء اليوم من ضغوط وتلوث من خلال موقعنا الشيق موسوعة.

بحث عن النباتات الطبيعية وفوائدها

تعتبر الحياة النباتية من الحيوات التي مازالت يكتنفها كثير من الغموض  بالنسبة للإنسان فيوجد على ظهر الأرض ملايين الأنواع من النباتات، ومن هذا العدد الضخم لا يوجد إلا القليل الصالحة للأكل بالنسبة للإنسان ولكن للأسف لا يستخدم الآنسان منها سوى اقل عدد حوالي 30 نوع فقط والسبب في ذلك ليس اختيار الأنواع الأفضل  أو الأكثر من حيث القيمة الغذائية ولكن كان للصدفة الكلمة الأولى في تحديد استخدام تلك الأنواع من النباتات.كما أن رغبة كل المزارعين في تحقيق الربح السريع  والوفير ،جعلهم اكثر اتجاها للنباتات ذات النمو السريع والتكلفة الأفل في الزراعة، فإليك عزيزي القارئ بحث عن النباتات وفوائدها وأجزائها.

 عالم النباتات في أرقام

  • 8 ملايين نوع من النباتات هو بالتقريب عدد النباتات التي على وجه الأرض.
  • حوالي 80 ألف نوع من النباتات هي نسبة النباتات التي عرفها الإنسان.
  • 30 نوع فقط من النباتات يستخدمها الإنسان للغذاء.
  • 70 ألف نوع من النباتات يستخدم في المجال الطبي لصناعة الأدوية.
  • 10 % من النباتات فقط على سطح كوكب الأرض يتم حمايتها من الانقراض.
  • 80% من حجم الغابات على وجه الأرض تعرضت للاحتراق .

تصنيف النباتات حسب نموها

  • نباتات حولية : وهي التي يستغرق نموها وتكاثرها فترة العام (سنة واحدة )
  • نباتات ثنائية الحول : هي التي يستغرق زمن نموها وتكاثرها وفنائها (عامين).
  • نباتات معمرة : وهي التي تستمر لمدة عدة سنوات للنمو والتكاثر.

أنواع النباتات

تنقسم النباتات لنوعين : ( وعائية – غير وعائية )

النباتات الوعائية : وهي التي على وعاء ناقل وظيفته نقل السوائل داخل جسم النبات .

تنقسم  الوعائية لقسمين  :( بذرية – غير بذرية ) .

أولاً : نباتات البذرية

وهي التي تعتمد في تكاثرها على البذور.وتنقسم إلى: ( مغطاة البذور مثل الزهريات – عارية البذور مثل أشجار الأرز والصنوبر).

ثانيا :نباتات لا بذرية

وتسمى بالنباتات (اللازهرية)وهي نباتات لا أزهار لها ولا ثمار كما تتميز بدوام خضرتها .

النباتات الغير وعائية

وهي النباتات التي لا جذور لها ولا أوراق كما لا تقوم بانتا الثمار ولا الزهار ويتم التكاثر فيها عن طريق الأبواغ، ويحتوي بعضها على أنسجه لنقل المياه.

فوائد النباتات

  • مصدر الغذاء الأول لمعظم الكائنات الحية.
  • مصدر تنقية الهواء من الغاز  الضار ثاني أكسيد الكربون.
  • تقوم بإمداد كوكب الأرض بغاز الأكسحين اللازم لتنفس كل الكائنات الحية
  • تقوم بإمداد الهواء الجوي ببخار الماء من خلال عملية البناء الضوئي و الذي يقوم بتلطيف الجو.
  • مصدر هام لصناعة الزيوت والخيوط والأوراق والأنسجة
  • مصدر هام من مصادر الطاقة سواء عن طريق استخدام جذوع الأشجار للوقود أو تحولها لفحم في باطن الأرض بعد مرور الزمان.
  • مصدر الخشب اللازم لصناعة السفن والحثاث وبناء المنازل.
  • تقوم بحماية البيئة من التصحر
  • المصدر الأساسي لصناعة الأدوية والعلاجات المختلفة.
  • مصدر صناعة العطور.
  • مصدر للرزق بالنسبة لمن يعملون بالزراعة.
  • مظهر جمالي وترفيهي لكوكب الأرض.
  • تحافظ على العديد من الكائنات الحية من الانقراض.

الطبيعة هي الأم التي تحنو على صغارها مهما كان جحودهم وعلى الرغم من الزخم العلمي والتقدم الذي وصل إليه الإنسان إلا أنه قد عاد للطبيعة ليجد فيها نجاته ومداواته فالبحث العلمي أثبت بالدراسة والتجريب أنها مهما كانت الفائدة العلاجية للعقاقير الطبية وللتركيبات الكيميائية إلا أن الضرر الواقع منها اكثر بكثير من الفائدة التي تعود بها، فقد عاد الإنسان مرة أخري لمستحضرات الأعشاب ومستخلصات النباتات المختلفة.