الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسباب السواد تحت العين

بواسطة: نشر في: 7 ديسمبر، 2021
mosoah
اسباب السواد تحت العين

يعاني الكثير من مظهر الهالات السوداء، التي تُسبب لهم ضيق شديد، ولذلك سنعرض لكم في هذا المقال في موقع موسوعة اسباب السواد تحت العين وأنواعه المختلفة، وما هي مسببات ظهوره، كما سنوضح طرق علاج السواد تحت العين بالطرق الطبيعية المألوفة، وأيضًا بأحدث وأفضل الطرق الطبية والعلمية.

اسباب السواد تحت العين

من أكثر الأمور التي تُسبب إزعاج شديد وتؤثر بصورة سلبية على المظهر العام للوجه، وجود الهالات السوداء، وبطبيعة الحال تؤثر أيضًا على ثقة الشخص بمظهره العام.

  • اهتم الأطباء بدراسة هذه الظاهرة بشكل كبير وبصورة تفصيلية، وذلك لأنها واحدة من أكثر الشكاوى الجلدية انتشارًا في العالم كله.
  • وهناك أسباب وأنواع مختلفة للسواد تحت العين، والأسباب تختلف باختلاف طبيعة الشخص، وتاريخه المرضي.
  • ومن أشهر أسباب ظهور دوائر سوداء حول العين، هو التعب والإرهاق الشديد، فالبقاء لفترة طويلة تحت عبء وضغوطات جسدية ونفسية من الطبيعي سيؤثر ذلك على بشرة الشخص.
  • فيشعر بوجود إرهاق عام على الوجه، ويظهر سواد ملحوظ ومفاجئ تحت العين.
  • وأيضًا من مسببات تكون الهالات السوداء عدم الحصول على القسط الكافي من النوم، فقلة النوم من الممكن أن تُسبب سواد هذه المنطقة الحساسة، وإصابتها ببعض الانتفاخ.
  • وفي الأغلب تظهر السواد بسبب نمط الحياة الخاطئ، كوجود اضطرابات في النوم، وعادات نوم سيئة ومهلكة للصحة، أو عدم التزام الشخص بنظام غذائي متوازن وصحي بالصورة المطلوبة.
  • ومن الممكن أن تظهر نتيجة لضيق الأوعية الدموية في هذه المنطقة، مما أصابها بفرط التصبغ.

أنواع السواد تحت العين

هناك صور وأنواع مختلفة للهالات فمن الممكن أن تأخذ اللون الأسود، وأحيانًا تميل إلى اللون البني الغامق، واللون الأرجواني، تبعًا لسبب تكونها، ولاختلاف الجينات ولون البشرة أيضًا، ومن أسباب ظهور الصور المختلفة للهالات:

  • من يكن الجلد لديه رقيق للغاية في منطقة ما حول العينين، فهذه المنطقة الحساسة تتضرر بشكل كبير بأي عوامل خارجية، ويظهر ذلك في لونها بعد مرور فترة من الوقت.
  • من المؤكد التدخين والكحوليات لهم دور كبير في تكون الهالات السوداء.
  • وأكد الأطباء أن الجينات الوراثية مؤثرة أيضًا، فالبعض لديهم استعداد كبير لظهور هذه الحالة أكثر من غيرهم بسبب العوامل الوراثية.
  • كلما تقدم الشخص في العمر، كلما كانت المنطقة حول العينين أكثر رقة، كما يظهر تجويف حول العينين يزيد من حدة الهالات السوداء.
  • ولذلك السواد تحت العينين من عوامل الشيخوخة.
  • الأكثر عرضة للإصابة بهذا الأمر، هم أصحاب البشرة القمحية، والبشرة الداكنة، ويرجع ذلك إلى وجود تغيرات ومشاكل في صبغة الوجه وإفراز الميلانين، وذلك على عكس أصحاب البشرة البيضاء.
  • تكون الأنسجة الدهنية في منطقة حول العينين بنسبة أقل من الطبيعي.
  • هناك بعض الأمراض التي تُسبب سواد في هذه المنطقة الحساسة مثل: نقص الحديد، الأنيميا، حساسية حمى القش، مشاكل الغدة الدرقية، التهابات الجلد، علاج المياه الزرقاء.
  • الإفراط في استخدام مستحضرات التجميل بالتأكيد يجعل الوضع أكثر سوءًا.
  • وفي بعض الحالات يحتاج الطبيب المختص للقيام ببعض الفحوص والتحاليل لمعرفة السبب الطبي.
  • وإذا تم التوصل إلى السبب سيتم معالجته بشكل جذري، مما سيساعد مع الوقت في تقليل مظهر الهالات السوداء المزعجة.

علاج الهالات السوداء بالطرق الطبيعية

لجأ الكثير إلى طرق طبيعية منزلية بسيطة للمساعدة في علاج الهالات السوداء، والتقليل من ظهورها، ومن أهم هذه الطرق وأكثرها استخدامًا:

  • حياة صحية متوازنة: عليك أن تحصل على ثمان ساعات نوم كل ليلة على الأقل، حتى لا يكن وجهك دائمًا مُصاب بالإرهاق والتعب الشديد.
  • واحرص على الالتزام بالتمارين الرياضية التي تُضيف الحيوية لكامل جسدك.
  • كما تُساعد الوجبات الغذائية الصحية في الحفاظ على حيوية وشباب وجهك، فيصح بالإكثار من الخضراوات والفواكه، للحصول على نسبة عالية من الفيتامينات.

أقنعة الوجه الطبيعية

  • يلجأ الكثير إلى القيام بأقنعة طبيعية للوجه، للتقليل من انتفاخات تحت العين، ولإعطاء هذه المنطقة الحساسة الترطيب المطلوب.
  • من المواد الطبيعية التي يُنصح باستخدامها تحت العين الخيار، فينصح بتقطيع الخيار إلى شرائح رفيعة، ثم يوضع في الثلاجة قليلًا، ويتم وضعه باردًا أسفل العينين.
  • مع الاستخدام بصورة دورية، سيلاحظ المريض بأنه قلل التورم بصورة ملحوظة، كما ساعد في تحسين مظهر العين المتعبة بشكل كبير.
  • فالخيار يساعد في عملية التغذية والترطيب أيضًا، ووله دور محوري في معالجة ضرر الأنسجة في هذه المنطقة.
  • وتُستخدم أكياس الشاي كقناع للوجه، خاصة أكياس الشاي الأخضر، التي تعمل كمضاد طبيعي للأكسدة، كما أنها تساعد في عملية تحفيز الدورة الدموية بشكل كبير.
  • ويُنصح باستخدام أكياس الشاي بعد تجميدها جيدًا.

علاج السواد تحت العين الطبي

في الحالات الصعبة والمتدهورة لا يحقق العلاج المنزلي الطبيعي أي مفعول يُذكر، بل لابد في هذه الحالة من اللجوء إلى طبيب مختص، والاستعانة بعلاجات طبية كيميائية، للحصول على تأثير قوي ومفعول سريع يمكن ملاحظته.

  • بعض الحالات تحتاج إلى الاستعانة بكريمات خاصة بتفتيح هذه المنطقة الحساسية.
  • وأغلب الكريمات الموضعية المستخدمة يكن بها كميات كبيرة من مادة الهيدروكينون، والتريتينوين.
  • وبسبب هذه المواد الفعالة القوية، يظهر التأثير على الشخص في مدة لا تزيد عن ثلاثة أسابيع.
  • وهناك حالات أخرى تحتاج إلى استخدام منتج طبي يحتوي على حمض كوجيك، فهذا الحمض على المدى البعيد يساعد بشكل كبير في علاج الهالات السوداء.
  • ولكن هذا الحمض يتم استخدامه بحرص شديد، حتى لا يُصاب المريض بأي آثار جانبية سلبية.
  • فإذا تم استخدام هذا الحمض بصورة عشوائية ومن دون استشارة الطبيب المختص، من الممكن أن يُسبب التهابات شديدة في منطقة حول العينين، هذا الالتهاب ينتج عنه مع الوقت وجود احمرار شديد.
  • كما يُمكن استخدام حمض الأزيليك، لعلاج مشاكل فرط التصبغ.
  • وينصح باستخدام منتجات فيتامين سي، وسيظهر النتيجة بصورة فعالة في وقت لا يتجاوز الـ6 أشهر.
  • كما يتم استخدام التقشير الكيميائي، لعلاج مشكلة الهالات السوداء بصورة جذرية في وقت قياسي.
  • فأحماض ألفا هيدروكسي تساعد في تفتيح المنطقة الحساسة بشكل واضح، وينصح دائمًا باستخدام كريمات موضعية مركبة بجانب استخدام كريمات التقشير الكيميائي.

علاج الهالات السوداء تحت العين بالفيلر

مؤخرًا مع التطور الكبير الذي طرأ على الوسائل العلاجية الطبية، لاحظ الأطباء إمكانية علاج الهالات السوداء بشكل ملحوظ إذا تم الاستعانة بأشعة الليزر، أو القيام بعمليات (الفيلر) أو الحشو، وأحيانًا يتم الاستعانة بالجراحة.

  • هذه الطرق العلاجية المتطورة ينتج عنها تأثير فعال للغاية في وقت قياسي.
  • فالعلاج بالليزر يهدف بشكل أساسي إلى السيطرة على فرط التصبغ، وتفتيح هذه المنطقة.
  • وبعض الحالات الصعبة يرى الأطباء أن الحل الوحيد لها هو استخدام الفيلر، أو حشو منطقة تحت العينين.
  • فيتم حقن هذه المنطقة الحساسة بحقن الفيلر، التي تحتوي على حمض الهيالورونيك أسد، وحقن بلازما الصفائح الدموية.
  • وهذا العلاج مؤقت، فيحتاج المريض إلى إعادة الجلسة كل فترة من أجل الحفاظ على النتيجة.
  • كما يتم استخدام أيضًا الجراحة في العلاج، والجراحة في هذه الحالة تُسمى راب الجفن.
  • فالجراحة تقم بالتخلص من رواسب الدهون بالكامل، أو تقم بالتخلص من الجلد الزائد بشكل كامل.
  • ولكن يتم اللجوء إلى الجراحة في أضيق نطاق، فهناك احتمالية كبيرة لظهور آثار جانبية محتملة.
  • ويرى الأطباء دائمًا أن الوقاية خير من العلاج، ولذلك على المريض أن يلتزم بنمط حياة صحية لمنع ظهور الهالات السوداء.
  • فمن الضروري تقليل استهلاك الكحول والتدخين، لما لهم من أثر سلبي واضح وكبير على كل الأعضاء الداخلية للجسد، كما يؤثر على نقاء البشرة، ويساعد في ظهور علامات العمر عليها.
  • عدم وضع كريم حماية من الشمس عند التعرض لأشعة الشمس المباشرة، يساعد في ظهور الهالات السوداء بشكل سيء.

وهكذا نكن قد أوضحنا اسباب السواد تحت العين والطرق الطبيعية والطبية لعلاج هذه المشكلة بشكل جذري.

يمكنك الاطلاع على مقالات مشابهة من موقع الموسوعة العربية الشاملة عن طريق الروابط التالية:

المصدر: