الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

سيرة أحد الأعلام المشاهير

بواسطة: نشر في: 16 فبراير، 2020
mosoah
سيرة أحد الأعلام المشاهير

سيرة أحد الأعلام المشاهير تحكي اليوم عن واحد من أشهر رجال الأعمال في الوطن العربي، وذاع صيته في المشرق والمغرب، الرجل الذي وصفته مجلة فوربس الأمريكية للاقتصاد بأنه” ظاهرة فريدة” في عالم المال والأعمال، واعتبرته شخصًا مشابهًا لبيل جيتس مؤسس شركة مايكروسوفت، إنه الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود، لنتعرف عليه و نتطرق لسيرته في السطور القادمة.

سيرة أحد الأعلام المشاهير

مولد الوليد بن طلال ونشأته

ولد الأمير في الرياض عام 1957م، وهو من أم لبنانية هي نجلة أول رئيس وزراء للبنان بعد الاستقلال ألا وهو رياض الصلح، ووالده هو الأمير طلال نجل الملك عبد العزيز آل سعود.
انفصل والداه وهو في سن السابعة وذهب للعيش مع أمه في بيروت حيث درس هناك المرحلة الابتدائية، وكان دائمًا ما يفر من المدرسة والتغيب بدون استئذان مما أسفر عن شخصيته المتمردة في سن مبكرة.
التحق في عام 1968 بكلية الملك عبد العزيز الحربية، ثم عاد لاحقًا في عام 1974 إلى بيروت.

الحياة العملية

عاد الوليد بن طلال إلى السعودية عام 1979 م، بعد أن حصل على شهادة بكالوريوس إدارة الأعمال من أمريكا، وما لبث أن بدأ ممارسة نشاطه الاستثماري، وأسس عددًا من المشاريع التي نمت نموًا سريعًا، والتي كانت تعمل في أعمال المقاولات والإنشاء، ومشاريع تطوير البنية التحتية.
وفي عام 1980 بدأ الوليد مشواره في التجارة عن طريق شركة المملكة للمقاولات عام 1980 م.

انجازاته

  • ينشط الوليد بن طلال في العديد من القطاعات الاستثمارية مثل فنادق فورسيزونز، وفيرمونت، وفنادق جورج.
    كما أنه نشط في قطاع الإعلام فهو يمتلك مجموعة شركات روتانا، وقناة الرسالة، وله حصص في شركات مثل فوكس و CNN، وله استثمارات في قطاعات التكنولوجيا والقطاعات التقنية مثل شركة أبل و EBAY.
  • كان الوليد بن طلال دائمًا ما يقتنص الفرص فكان يبحث عن الشركات الخاسرة مالياً، ليشتريها، ويحدد لنفسه الوقت الملائم ليشتري أسهم الشركات، وعلى هذا النمط أبرم الأمير العديد من الصفقات مثل “سيتي جروب”، و”آي. أو. إل. تايم وارنر” و”برايس لاين دوت كوم”.
  • وكان الأمير صاحب طموح متجدد فقد استطاع أن يهيمن على العديد من الشركات العملاقة في الإعلام في أوروبا، فقام بمشاركة رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني، وامتلك العديد من الشركات الرائدة مثل: نيوز كورب التي يمتلك فيها أسهماً بقيمة مليار دولار، وأكثر من 100 مليون دولار في ميديا كرش الألمانية التي تحوي أكبر مكتبة للبرامج التليفزيونية خارج الولايات المتحدة الأمريكية.

أعماله الخيرية

لم تخلو حياة الأمير السعودي من العطاء فقد ساهم في الكثير من الأعمال الخيرية، ففي أوائل أحد الأعوام قدم تبرعًا بقيمة 5 ملايين ريال لإغاثة المتضررين من العدوان الإسرائيلي على غزة.
كما أنه قد تبرع بمبلغ 3.5 مليون ريال لمشروع القنصلية الفلسطينية بجدة في 2005.
وفي عام 2006 م قام بدعم برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، لمساعدة ملايين الكينيين الذين أصاب بلادهم الجفاف.
وفوق كل ذلك يمتلك الوليد بن طلال مؤسسة خيرية باسم مؤسسة الوليد بن طلال الخيرية والإنسانية، وطوال 35 عامًا دعم الوليد بن طلال المشاريع الخيرية بمبلغ 3.5 مليار دولار.

الجوائز والتكريمات

  • حصل الوليد بن طلال في عام 2009 على وسام فارس ماردا من الرئيس جورجي بارفانوف حين زيارته لجمهورية بلغاريا.
  • وفي عام 2013 حصل على وسام الأسد من الرئيس السنغالي.
  • وفي عام 2002 حصل على وسام الملك عبد العزيز من الدرجة  الأولى لرواد الأعمال المتألقين.

مؤلفات عنه

كتب الكاتب والصحفي الإنجليزي ريز خان بكتابة كتاب عن الوليد بن طلال نشرته شركة هاربر كولينز، وبيع منه ما يقارب المليون نسخة، ويحكي عن حياة الوليد بن طلال استناداً إلى حوارات ولقاءات مع الوليد، ويسلط الكتاب الضوء على نجاحه الباهر في الأعمال.

المراجع

1