مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن مميزات الاسفنجيات

بواسطة:
الاسفنجيات

تنتمي الاسفنجيات لقائمة الحيوانات المائية وتنتشر في جميع البحار، تكثر أنواعها وتختلف فتصل لأكثر من خمسة آلاف نوع. بعضها يعيش بالقرب من السطح والبعض الآخر يتواجد في أعماق البحار لمسافة تصل لأكثر من ثمانية آلاف متر تحت سطح البحر. تسكن غالبيتها مياه البحار المالحة بينما تتواجد نسبة 2% منها فقط وهي فصيلة واحدة في المياه العذبة. واليوم على موقع موسوعة نتعرف سوياً على كافة المعلومات الخاصة بالاسفنجيات وطبيعة حياتها فتابعونا.

مميزات الاسفنجيات

من حيث الحجم

  • يختلف حجم الاسفنجيات باختلاف أنواعها، كما تختلف أحجام أبناء الفصيلة الواحدة تبعاً لعدد من الظروف كالعمر وظروف البيئة المحيطة بها وغيرها.
  • ومع ذلك فغالبيتها لا يتعدى حجمه بضع سنتيمترات، حتى أن بعضها يقل حجمه عن سنتيمتر واحد.
  • وهناك بعض الأنواع التي تتميز بضخامة حجمها وتشبه الأنابيب إلى حد ما، يصل طولها في بعض الأحيان لمترين أو اكثر.

من حيث الشكل

  • تتعدد وتتنوع أشكال الاسفنجيات وتختلف كثيراً فيما بينها، فهناك اسفنجيات تنمو بشكل كروي، وبعضها ينمو فيبدو مثل الشجر.
  • وبعضها الآخر قد يتخذ شكلاً إسطوانياً، والبعض الآخر ينمو متخذاً شكل المروحة.
  • بالإضافة للشكل الشائع منها المتعارف عليه من قبل الجميع كشكل الإسفنجة العادية.

من حيث اللون

يختلف لونها باختلاف المكان الذي تنموا فيه كما يلي :

  • تتخذ الاسفنجيات التي تنمو في المياه العذبة عادة ألوان كالأحمر والأصفر.
  • أما الاسفنجيات التي تنمو في المياه العميقة عادة ما تتخذ لوناً بنياً.
  • والاسفنجيات الكلسية تتخذ عادة لوناً أبيض.

من حيث الجسم

أما تركيب جسم الاسفنجيات يتكون مما يلي :

  • طبقة داخلية تتكون من خلايا يطلق عليها خلايا سوطية وخلايا طوقية.
  • طبق في الوسط تعد المادة الهلامية هي المكون الرئيسي لها بالإضافة للخلايا الأميبية.
  • أما الطبقة النهائية الخارجية تعد البشرة التي تغلفها من الخارج.

تكاثر الاسفنجيات

  • تتكاثر الاسفنجيات إما جنسياً أو لا جنسياً، حيث يوجد منها أنواع تتكاثر ذاتياً لاحتوائها على كل من الخلايا الذكرية والخلايا الأنثوية.
  •  الاسفنجيات التي تتكاثر جنسياً تنتقل بها الأمشاج للإسفنج عبر الماء، فتتكون يرقة على سطحه تنمو مكونة فيما بعد إسفنجة جديدة.
  • أما الاسفنجيات التي تتكاثر لا جنسياً تنفصل فيه جزء من الإسفنج لينمو مكوناً إسفنجاً جديداً.

التغذية في الاسفنجيات

  • تتغذى الاسفنجيات عن طريق ما يسمى بالترشيح، حيث تقوم بامتصاص كمية كبيرة من المياه عن طريق الفتحات المنتشرة على جدارها الخارجي إلى تجويفها الداخلي.
  • لتقوم  بامتصاص الأملاح وما تحمله المياه من غذاء اللازم لبقائها حية، ومن الجدير بالذكر أن حوالي طن من المياه لا يحمل سوى كميات قليلة للغاية من الغذاء لها.

معلومات عامة عن الإسفنج

  • ظل العلماء حتى عام 1765م يعتقدون بأنه ينتمي لفصيلة النباتات وليس الحيوانات نتيجة لشكله الذي يميل أكثر للنباتات، بالإضافة لثباتها طوال فترة حياتها في مكان واحد فقط فلا تنتقل لأي مكان آخر.
  • تعد واحد من أبسط الأشكال التي يتواجد عليها الحيوان، فلا تمتلك أعضاء داخلية ولا جهاز عصبي أو عضلات.
  • له القدرة على إعادة تجديد ما يفقده من أعضاء.
  • لا يتمكن من الحياة خارج سطح الماء ويموت فور تعرضه للهواء.
  • تتواجد عادة في المياه النقية حيث أن المياه المليئة بالأوساخ تؤدي لتلوث مسامها وبالتالي موتها.
  • هناك أنواع من الإسفنج ذات القيمة العالية ويشتهر بتواجده في عدة أماكن مثل : البحر المتوسط شرقاً، بالإضافة لساحل فلوريدا الغربي، المكسيك، والفلبين.