الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات شيقه عن الفهد الأسود

بواسطة: نشر في: 11 فبراير، 2020
mosoah
الفهد الأسود

تعرفوا معنا في المقال التالي عبر موسوعة حول أبرز المعلومات عن الفهد الأسود وهو أحد أنواع الفهود التي تندرج جميعها تحت فصيلة السنوريات من الحيوانات التي عرفت بكونها الحيوانات الأسرع على وجه الأرض، إذ تم تحديد ما تبلغه من سرعة في حدود مائة وعشرون كيلومتر في الساعة، وقد أصبحت ضمن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض.

يوجد الكثير من أنواع الفهود التي تعيش في أماكن متفرقة بالعالم مثل نامييبا في جنوب أفريقيا، وبالصحراء الكبرى بإفريقيا شمالاً، وقد تم تقسيمها إلى ست سلالات منها الفهد ذو البقع السوداء، الفهد الصياد، الهندي، الثلجي، أما حديثنا اليوم فمحوره الفهد الأسود.

الفهد الأسود

له العديد من الأسماء التي يتم إطلاقها عليه منها الجاكوار الأسود، والنمر الأسود، وهو حيوان آكل للحوم مفترس، ويرجع السبب وراء تغطية جسده التامة باللون الأسود هو ارتفاع نسبة الميلانين بدرجة هائلة، وأحياناً ما تتم ملاحظة بقع فاتحة في جسده تبدو وكأنها بقع نتيجة لنقص الميلانين في ذلك المكان.

يعيش بشكل رئيسي في قارتي أفريقيا وآسيا بالغابات المطرة الاستوائية وسفوح الجبال الأفريقية كجبل كينيا، كذلك نجدها تعيش بالغابات الكثيفة بجنوب غرب الصين، وجنوب الهند، كما تعيش في شرق قارة أمريكا الشمالية.

صفات الفهد الأسود

  • يتميز بالشعر اللامع الأسود الكثيف الذي يغطي كامل جسده، مع جسد رشيق بأرجل طويلة، يعلو وجهه أذنان صغيرتان، وفي نهاية جسده ذيل طويل، وقد قام علماء الحيوانات من أجل حمايته من الانقراض تهجينه مع السلالات الأخرى والأسود كذلك، حيث تم القيام بعملية تهجين ما بين لبؤة وأسود في محمية للحياة البرية بكندا تعرف ببير كريك عام (2006م).
  • يتصف بالغموض حيث إنه نادراً ما يظهر للأنظار بل يحب العزلة والتخفي التام بين الأشجار طوال النهار ولا يخرج للغذاء إلى في الظلام فلا يمكن رؤيته للفرائس وهي إحدى نقاط قوته.
  • ونظراً لندرة ظهوره قام أحد علماء الأحياء كيني الجنسية بتوزيع كاميرات في جميع أنحاء أحد الغابات بلويزابا كونسيرفانسي في أوائل عام (2018م) لكي يلتقط صوراً تعد دليل على حقيقة وجوده وقد نجح في ذلك ليتم نشرها في أحد المجلات الأفريقية للبيئة كأول توثيق لوجوده بأفريقيا منذ مائة عام.

تكاثر الفهد الأسود وغذائه

  • جميع الفهود والأسود تتشابه في طريقة التكاثر والتغذية أما الأسود منها فيساعده لونه في التسلل ليلاً بخفة بين الأشجار في الظلام لاصطياد فرائسه من الغزلان وغيرها والتهامها.
  • وحين يقوم باصطياد الفريسة يقوم بتعليقها فوق الأشجار لكي لا يقوم حيوان مفترس آخر بمشاركته فيها حيث يمكن أن يظل يتغذى عليها لمدة أسبوعين كاملين.
  • كذلك تتشابه في التكاثر مع كافة الفهود والأسود عن طريق الولادة لتقوم أنثى الفهد الأسود بوضع ما بين صغيرين إلى أربعة في المرة الواحدة، ومتوسط فترة الحمل ستة وتسعون يوماً تقريباً.
  • يولد الصغير أعمى غير قادر على الرؤية حتى مرور أسبوعين لتبدأ في الرؤية ومحاولة السير وفي تلك الفترة تتولى الأم مهمة إرضاعها وحمايتها.

معلومات عن الفهد الاسود

  • يعد أكثر الحيوانات المفترسة خطورة إذ يمكنه مهاجمة التماسيح في المستنقعات وافتراسها.
  • يمتلك فراء ناعم باهظ الثمن يجعله مصدر جذب للصيادين وهي أحد الأسباب الرئيسية في كونه مهدد بالانقراض.

وقد أتت تسمية الفهد لكونه يتصف بثقل النوم وطول وقته، وكذلك سرعة غضبه، ولكنه في الوقت ذاته يمتلك ذكاء خارق لذلك يخشاه كلاً من البشر والحيوانات، وهو آكل للحوم حتى وغن كان يعيش في الحياة البرية أو المحميات الطبيعية، وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، نتمنى أن ما ورد به من معلومات يكون قد حظى على إعجابكم.