الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

القرش العفريت أو الغول أو الجن مميزاته واين يعيش

بواسطة:
القرش العفريت أو الغول أو الجن مميزاته واين يعيش

القرش العفريت “Goblin shark” يعد من أسماك القرش النادرة للغاية ويسمى أيضاً بالسمك المتحجر وهو ينتمي لفصيلة تدعى mitsukurinidae، مجرد سماع اسمه يبدو مخيفاً للغاية ستشعر كأنك أمام مشكلة كبيرة أو وحش بحر خاصة لأن له قدرة رهيبة على تحريك الفكين والهجوم على الفريسة بشكل  خاطف وسريع وهو يعد النوع الوحيد المتبقي من فصيلته التي يطول عمرها لأكثر من مائة وخمس وعشرون مليون عام، في حين أن رؤية هذا القرش يعتبر أمراً صعباً لأنه يعيش على أعماق كبيرة من ضمنها ساحل المحيط الهادئ في كل من سواحل اليابان ودول المكسيك بالإضافة للمحيط الأطلسي

البنية الجسدية للقرش العفريت

يمتاز القرش العفريت بالكثير من المميزات مقارنة بباقي أنواع سمك القرش أهمها وجود خطم كما أن له امتداد على طول عظام الوجه الذين يضمون أسنان بارزة تشابه في شكلها الأظافر الحادة وبالنسبة لطول فك القرش العفريت فهو كبير للغاية وقد يصل إلى ما بين 10: 13 قدم بالكامل، كما أن طول الفك يزيد مع كبر عمر سمك القرش العفريت. بالنسبة لطول جسد سمكة القرش العفريت فهو يتراوح ما بين 2.6 متر وحتى 3.2 متر أما بالنسبة لأكبر سمكة قرش عفريت فإن طولها هائل يصل إلى نحو ستة أمتار

تغذية القرش العفريت:

يتغذى السمك القرش على القشريات التي توجد في قاع البحار والمحيطات كما يتغذى أيضاً على الأرجل بالإضافة للأسماك. لقرش العفريت خطم يساعده على استشعار المجالات الكهربية التي تقوم الفريسة بعملها عند الشعور بالخطر

كيف يصطاد هذا القرش الهائل:

  • يعتمد القرش العفريت في اصطياده للفرائس عبر رصدها بالكهرباء من أجل معرفة مكانها حيث يعتمد على معرفة حركة العضلات التي توجد في الفرائس والأسماك البحرية بسبب التيار الكهربي الذي ينتج عنها وأهم ما يميزها هو قدرتها على الصيد بسرعة كبيرة عبر النشاط الكهربائي ومعرفة مكان الفريسة حتى إذا ما لجأت الفريسة إلى الاختباء تحت الرمل في قاع البحار ومن ثم يقوم القرش بالهجوم على الفريسة فاتحاً فكيه كالمقلاع ويختطف الفريسة من مكانها إلى الأمام فهو يطبق عليها بسرعة بين فكيه في حركة سريعة خاطفة لا يمكن تصديق مدى سرعتها وبهارته في عملها
  • يقوم القرش العفريت بالتغذي على كل من الأسماك والقشريات والحبار واصطيادهم بنفس الطريقة ولأن الإنسان لا يقدر على السباحة في أعماق كبيرة فإن هجوم قرش العفريت على الإنسان لم يسجل كثيراً في حين أنه من قبل تم تسجيل هجمة من قبل القرش العفريت على الإنسان وذلك في عمق كيبر كان حوالي سبعمائة وستون متراً في قاع البحر ويعد السبب في قيامه بهذه الهجمة هو النشاط الكهربي للكابل الذي كان موصلاً بالأشخاص الذين تعرضوا للهجوم مما أدى لنشاط السمك العفريت ضدهم

أين يعيش القرش العفريت:

يعيش القرش العفريت على طول الجرف القاري خاصة في المحيط الهادئ ناحية الغرب وفي سواحل دولة اليابان ويمكن أن يوجد أيضاً في المحيط الأطلسي جهة سواحل دولة فرنسا أو دولة البرتغال أو دولة السنغال أو قارة أستراليا ويندر أن يوجد في جنوب قارة أفريقيا أو في دولة نيوزيلاندا كما يمكن أن يعيش في أعماق كبيرة تصل إلى 1.300 متر ويعيش أيضا في المياه الضحلة تحت عمق خمس وتسعين مترا حتى أنه قد يوجد في المياه العميقة للغاية كما أن له الكثير من الأسماء التي تتنوع من دولة لأخرى ومن مكان لآخر فهو ملقب بالقرش العفريت في أمريكا وقارة أستراليا ونيوزيلندا ودولة إنجلترا وحتى في الجزء الجنوبي من أفريقي في حين يشيع تسميته باسم  hiishihai في اليابان والفنلندية وله اسماء مختلفة في كل من الألمانية وهولندا وفي أفريقيا أيضاً لكن أكثر الاسماء انتشاراً حول العالم هو اسم القرش العفريت ويعتبر من الأسماء التي تعيش على نطاق واسع جغرافياً وقم تم تسجيل رؤيته في الولايات المتحدة الأمريكية منذ وقت قريب بالقرب من سان كليمنتي وفي الجزيرة المواجهة لساحل ولاية كاليفورنيا وأيضاً في الجزء الشمالي من خليج المكسيك في جنوب باسكاجولا والتي تقع في ولاية مسيسيبي ومن النادر جداً رؤيته بسبب كونه يعيش على أعماق بعيدة وبسبب قلة عدده مما يجعله من أندر أسماك القرش على وجه الكرة الأرضية .

المراجع :