الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن مهرجان الاقنعة بالبندقية ايطاليا

بواسطة: نشر في: 12 سبتمبر، 2018
mosoah
مهرجان الاقنعة بالبندقية

جديد معلومات عن مهرجان الاقنعة بالبندقية واجمل أماكن الترفيه في إيطاليا من أجمل مدن العالم، وأكثرها تميزاً بالحيوية والنشاط، فالشعب الإيطالي من الشعوب المرحة والتي لا تفوت مناسبة للرقص، والمرح، وإدخال السرور على القلب ومن أشهر المناسبات التي تتم في البندقية مهرجان الأقنعة فما هي فعالياته؟ ومتى يتم المهرجان ؟ إليكم أهم التفاصيل على الموسوعة .

ما هو الكرنفال

  • الكرنفال عبارة عن مناسبة شعبية، يتم عمل العديد من العروض فيها في كل شوارع المنطقة، ولكل كرنفال وقت معين ينتظره الناس للاحتفال به، ويعدون لاستقباله، وهو يعد من التقاليد الكاثوليكية.
  • العديد من الدول مشهورة بكرنفالاتها الخاصة وإقبال السياح عليها في هذا الوقت من العام، ففعاليات المهرجانات تكون مبهرة ومليئة بالنشاط والحيوية.

فينيسيا في فبراير

  • يتم الاحتفال في فبراير في دولة إيطاليا بعيد الحب، كما يتم عمل احتفالات إضافية متمثلة في مهرجان البندقية، والذي يعد من أكبر وأجمل، المهرجانات والكرنفالات حول العالم، وهو يحدث كل عام، بدءاً من الأيام السابقة لعيد الصفح بنحو 58 يوم أي يدوم حتى موعد عيد الصفح لشهرين كاملين.
  • يبدأ مهرجان البندقية في يوم 11 من شهر فبراير كل سنة ويدوم حتى يوم 21 فبراير وهو المهرجان الذي نعرفه اليوم. يتم عقد المهرجان تحت مسمى لا فيتا  تياترو! وتوتي في ماتشيرا والذي يعني بالعربية الحياة هي المسرح! ها قد جاء الوقت للبس الأقنعة. عادة ما تعقد الاحتفالات في الساحات لكن الافتتاح يتم في مسرح كبير يوجد في سان مارك. ستجد الكثير من الفعاليات المثيرة كل يوم في المهرجان في كل أنحاء البندقية من المسيرات الضخمة، والتي لها ألوان مبهجة حيث يسير الناس من كل حدب وصوب في المدينة متجهين إلى العرض المسرحي بالإضافة للحفلات الموسيقية التي يتم عقدها في الساحة بشكل شاعري جميل.

مهرجان الاقنعة بالبندقية :

  1. مهرجان البندقية والذي يسمى أيضاً بكرنفال البندقية نشأة للاحتفال بالنصر الذي حققته المدينة في الحرب التي خاضتها مع أكويليا وذلك سنة 1162 ميلادياً.
  2. منذ ذلك الوقت يخرج الناس في الشوارع من أجل الاحتفال والرقص والتهليل، ويتم الحشد في ساحات سان مارك. أثناء عصر النهضة قلت فعاليات المهرجان، لكن مرة أخرى رجع يعقد منذ سنة 1979 ميلادياً حيث أعلنت الحكومة بإيطاليا عودة المهرجان كنوع من الاعتزاز بالتراث، والمحافظة على ثقافات وتقاليد المدينة، وفي الوقت نفسه فهو من معالم الجذب السياحي فيها حيث يتوافد على المدينة أكثر من 30000 سائح من أجل المشاركة في هذا المهرجان الساحر كل يوم.
  3. نهاية مهرجان البندقية تكون مع آخر الفعاليات والتي تدعى موكب المياه الصامتة، والذي يتم بدءاً من الساعة 11 في مساء من يوم 21 من شهر فبراير ويرجع فيه المشاركين إلى القناة الكبرى ويكون الطريق منوراً عبر الشعلات المبهرة.

أنشطة يمكن عملها في مهرجان البندقية:

  • توجد العديد من الأنشطة التي يمكن أن تشارك فيها إذا زرت فينيسيا في المهرجان من ضمنها تفصيل الملابس ذات الألوان الزاهية، لكي تمشي في المسيرات الضخمة.
  • يمكنك قضاء اليوم بأكمله مستمتعاً بالحفلات التي تقام في الشارع، مع المشاركة في الأنشطة الترفيهية المختلفة التي تحدث في المدينة كل يوم من أيام مهرجا بالأقنعة.
  • يمكنك المشي في أنحاء المدينة ورؤية الجداول وسماع خرير المياه، والتعرف أكثر على الأماكن السياحية الموجودة فيها وزيارة كنيسة سان مارك التي تعتبر من أقدم الكنائس حول العالم.
  • يمكنك زيارة قصر دوجي في الصباح الباكر للتعرف على هذا الأثر العتيق، وفي فترة الظهيرة ستتمكن من ركوب الجندول الذي سيحملك في مياه المدينة الطاهرة ذات المياه الشفافة، وسيكون رائعاً إذا جربت الآيس كريم الإيطالي الشهير.
  • بالنسبة للوصول إلى مدينة البندقية، فيوجد بالقرب منها مطارين ضخمين اختار المطار الأنسب لك من حيث الأسعار، والعديد من خطوط الطيران تقدم رحلات إليهم من أشهرها الخطوط الخاصة بإيطاليا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية ومطار ماركو بولو الدولي يبعد مسافة 8 كم فقط عن المدينة، في حين أن مطار تريفيزو يبعد نحو 24 كم من وسط المدينة وتوجد العديد من وسائل النقل الواصلة بينهم.

أقنعة مهرجان البندقية :

  • تعد الأقنعة من الفقرات الأساسية في مهرجان البندقية، وعادة ما تكون الأقنعة مصنوعة من الجلد الطبيعي أو الزجاج الذي له ألوان متنوعة براقة ، أغلب الأقنعة تكون بسيطة لكن عميقة ومختلفة بشكل لطيف.
  • بالنسبة لفكرة لبس الناس للأقنعة في المهرجان، فإن لها تاريخ عريض حيث أن مخترعي فكرة المهرجان في البداية، أرادوا إزالة الفوارق الطبقية من المجتمع بشكل نهائي، وذلك عن طريق مشاركة الناس جميعاً من كل سكان المدينة في المهرجان، عن طريق إخفاء الهوية الخاصة بهم بالأقنعة، وذلك ليشعر الجميع بأنهم سواء تحت سقف المهرجان، وليتمكن كل شخص من فعل كل ما يحلو له دون سلطة من أحد عليه، وعدم التقيد بالقيود التي فرضتها الطبقية والرأسمالية على المجتمع.
  • في مهرجان الأقنعة يمكن للنبلاء والحكام التجول وسط الحشود الكبيرة، دون أن يتمكن أحد من معرفة هويتهم، كما يمكن للفقراء الاختلاف بأبناء الأغنياء دون وجود أي شيء ليحول دون ذلك، أو يؤثر على تعاملهم مع بعضهم البعض، وذلك هو سر نجاح المهرجان وكونه جاذباً للسكان ومثير للمشاركة في فعالياته.

تقاليد الأقنعة الفينيسية:

  • قديماً كانت تمتاز الأقنعة الفينيسية بالرقة والجمال والبساطة في التكوين، فلا أحد كان يبالغ في تزيين القناع الخاص به، وغالباً ما يكون للقناع دلالة أو رمز معين.
  • في حين اليوم تطورت صناعة الأقنعة، أصبحت تصنع من الجلد أو الجص بشكل دقيق، وبعناية كبيرة، ويتم تلوينها بألوان جميلة راقية بصورة يدوية ، بعض المتمسكين بعادات المهرجان يغالون في تزيين القناع الخاص بهم عن طريق إضافة المجوهرات الثمينة، والأحجار الكريمة ليكون شكلهم جذاب وملفت وأنيق في الوقت نفسه.

أنواع أقنعة مهرجان البندقية:

توجد ثلاث أنواع أساسية لأقنعة مهرجان البندقية:

  1. قناع البوتا : وهو من الأقنعة التي تغطي الوجه بالكامل يمتد القناع من أول الوجه وحتى الذقن، ولا يوجد في القناع فتحة خاصة بالفم، ولا الكثير من الزينة، وبعض الأقنعة لا تشمل الوجه كله حيث تغطي الجهة العليا فقط من الوجه دون أن تغطي الخدين أو الأنف. وهو ما يتيح التنفس بحرية. وهو سبب تفضيل أغلب الناس لها.
  2. قناع الموريتا: يتميز بلونه المخملي، وهو يعمل على تغطية نصف الوجه فقط وهو القناع المفضل لأغلب النساء في مهرجان البندقية.
  3. قناع الفولتو: الذي يعتبر أكثر أقنعة مهرجان البندقية استخداماً وأكثرها بساطة على الإطلاق.

المراجع :

1