الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

افضل أماكن في لندن

بواسطة: نشر في: 20 يونيو، 2018
mosoah
افضل أماكن في لندن

دليل متكامل عن افضل أماكن في لندن ينصح بزيارتها ،وهي مدينة تقع بجنوب بريطانيا وتعد عاصمتها لأنها من أكبر المدن البريطانية وأهم مركز سياسي واقتصادي وثقافي، فيوجد فيها العديد من الجامعات والمتاحف والمسارح، ويبلغ عدد سكان هذه المدينة أكثر من 15 مليون نسمة، بينما يبلغ إجمالي مساحتها حوالي 1572 كم .

وتعتبر لندن من الوجهات السياحية لدى أنظار السياح بكافة أرجاء العالم، لأنه يتوافر فيها العديد من الأماكن بها فمنها ما هو أثري ومنها ما هو ثقافي، وتقع مدينة لندن على ضفاف نهر التايمز، وتعد الديانة المسيحية هي الديانة الأولى فيها، وتمتاز هذه المدينة بالتعدد الثقافي والاقتصادي والسياحي والسياسي، الأمر الذي ساعد على زيادة أعداد السياح الوافدين لزيارتها، وبهذا المقال سنعرض أفضل الأماكن في لندن.

افضل أماكن في لندن ينصح بزيارتها :

السياحة بمدينة الضباب مدينة لندن من أكبر المدن على مستوى العالم، وتعتبر من الوجهات الراقية بكل من مجالات التمويل والثقافة والتجارة والأزياء والسياسة، يكثر فيها المعالم السياحية المتنوعة ما بين أثار قديمة وأبراج وكنائس وقصور فخمة ومتاحف ومناظر طبيعية وما غير ذلك، وحينما نذكر مدينة لندن فإن هناك معالم بعينها تتبادر إلى أذهاننا مجر ذكر المدينة ومنها:

  • ساعة بيج بن:

أحد أبرز المعالم السياحية بمدينة لندن، بل أنها أحد رموز العاصمة البريطانية، يقبل العديد من السياح لزيارتها، ويبلغ عمر هذه الساعة ما يزيد عن قرن ونصف من الزمان، أنشئت وافتتحت عام 1858، من أكثر ما يميز ساعة بيج بن دقتها المتناهية في قياس الوقت، حيث أن دقات هذه الساعة رمز للتوقيت العالمي جرينتش، تمتاز بجمالها المعماري الدقيق، فيمكن التجول بساحة بيج بن من أجل الاستمتاع بمشاهدة ساعة لندن والمنطقة التي تحيطها.

  • جسر البرج:

ويعتبر من اشهر الجسور على مستوى العالم وأحد أبرز المعالم السياحية في لندن، فهو عبارة عن جسر متحرك معلق يربط ما بين ضفتي نهر التايمز، ويتكون جسر البرج من برجين أساسيين يصل بينهما بالطابق العلوي ممرين بشكل أفقي للمشي، وتم تصميم هذا البرج عام 1976 وصممه المهندس جون وولفي .

وتم البدء في أعمال بناء هذا البرج عام 1886 وتم الانتهاء من إنشاؤه عام 1896 بحيث يصبح أعلى جسر بالعالم، حيث يبلغ ارتفاعه حوالي 244 متر مع البرجين بينما يبلغ ارتفاعه هو 65 متر، فيمكن لزوار هذا الجسر من الاستمتاع بمشاهدة التصاميم الداخلية للجسر والاستمتاع بالتجول وسط الممرات التي تطل على أجمل آفاق نهر التايمز ومدينة لندن، أما عن محيط هذا الجسر فيضم عدد من المطاعم والمقاهي الممكن الجلوس على أي منها والاستمتاع بتناول وجبة إنجليزية لذيذة ومشاهدة أطلالة مبهرة.

  • برج لندن:

أو كما يعرف باسم قلعة لندن وهو عبارة عن قلعة تاريخية توجد بوسط المدينة لندن، يقع في الضفة الشمالية من نهر التايمز، بُني برج لندن في أواخر عام 1066 وتم إكمال بناؤه عام 1078، وقد أمر ببناءة ويليام الفاتح وهو أيضاً من أمر ببناء البرج الأبيض ليصبح بعد ذلك رمز لقوة الأسرة الحاكمة، ويعتبر برج ندن في وقتنا الحالي نموذج رائع للحضارة العظيمة التي سادت مدينة لندن عبر مختلف العصور التاريخية، ويتألف برج لندن من ثلاثة أقسام رئيسية، حيث من الممكن زيارة البرج الأبيض الذي يعد من اقدم المباني بقلعة لندن، ويحيطه الجناح الداخلي الذي تم بناؤه في عهد الملك ريتشارد قلب الأسد، بينما القسم الثالث وهو عبارة عن الجناح الخارجي المحيط بقلعة لندن من جميع أرجائها، ويحتوي برج لندن على عدد من الآثار القديمة مثل الدروع الملكية والأسلحة التي يرجع تاريخها للأسر المالكة التي كانت تحكم إنجلترا.

  • عين لندن:

أو لندن أي أو عجلة الألفية كل هذه الأسماء أسم لمعلم واحد يعتبر من أهم معالم لندن السياحية، وتم إنشاؤها عام 1951 من أجل الاحتفال بمهرجان بريطانيا، وتقع عجلة الألفية بالطرف الغربي من حدائق اليوبيل، على الضفة الجنوبية من نهر التايمز، وتعتبر عين لندن منافس قوي لبرج لندن وساعة بيج بن، وقد حصت على الجائزة البرونزية كأحد أفضل الأماكن الجاذبة للترفيه ببريطانيا، وحين ركوب عجلة لندن يمكن مشاهدة مدينة لندن من أعلى حيث يصل مدى الرؤية بالأفق مسافة 40 كم، فيمكن التقاط بعض الصور التذكارية من الأعلى أثناء الدوران، وتستغرق مدة الدورة الواحدة نصف ساعة.

  • كاتدرائية سانت بول:

تم إنشاء مبنى الكاتدرائية بالقرن الـ17 حيث بدأ البناء فيها سنة 1675، وتم اكتمال بناؤها في عام 1708، وتتميز هذه الكاتدرائية ببنائها العريض حيث أنها بنيت على طراز المباني التي كانت معروفة في عصر النهضة ودُمج فيها الطراز المعماري الباروكي، ويبلغ ارتفاعها حوالي 111، لذا تعتبر من أطول المباني بمدينة لندن، وتعتبر ثاني أكبر الكنائس البريطانية بعد كاتدرائية ليفربول، وقد شهدت هذه الكنيسة إقامة العديد من الأحداث المهمة والمناسبات والتي من أبرزها مراسم جنازة السير وينستون تشرتشل، كما شهدت أيضاً الاحتفالات اليوبيلية للملكة فيكتوريا، وفيها تم إتمام مراسم حفل زفاف الأميرة ديانا وزوجها الأمير تشارلز، وبإمكان زوار الكاتدرائية أن يصعدون لأعلى مبنى بها م الأجل مشاهدة المدينة من أعلى والاستمتاع بمنظرها الرائع.

  • كنيسة ماري:

هذه الكنيسة التي تخطف أنظار الناظرين بجمالها وروعتها، حيث أنها مختصة بالزواج ويتم فيها تتويج الملوك ودفنهم بها، ومن أبرز العظماء الذين تمن دفنهم بها إسحاق نيوتن وتشارلز، ودُفن فيها أيضاً العديد من الشعراء الإنجليز.

  • المكتبة الوطنية:

وهي واحدة من أهم وأكبر المكتبات على مستوى العالم، وتضم ملايين من الكتب في مختلف التخصصات والمجالات، ويوجد بها أيضاً مجموعة متميزة من المعارض الفنية.

أشهر القصور التاريخية بمدينة لندن :

تشتهر مدينة لندن باحتوائها على العديد من أفخم القصور على مستوى العالم، ومن أبرز القصور فيها:

  • قصر هامبتون كورت لندن:

أحد قصور مدينة لندن التاريخية، والتي كانت ملكاً للملك هنري الثامن ملك إنجلترا، وهو أحد المقرات الخاصة بالعائلة الملكية البريطانية منذ سنوات عدة، يعتبر هذا القصر واحداً من الوجهات السياحية التي يقبل السياح من كافة أنحاء العالم لزيارته، نظراً لما يتميز به من طراز معماري مختلف، فهو ذو تصميم فريد يحتوي على العديد من اللوحات والمقتنيات الفريدة بداخله .

ويقع القصر على ضفاف نهر التايمز بجنوب غرب لندن، يحيطه حديقة كبيرة واسعة مليئة بالزهور والنباتات كأغلب القصور الخاصة بالعائلة الملكية، هذه الحدائق مفتوحة أمام الزوار طوال أيام السنة، ولا يقتصر هذا القصر على البعد التاريخي الذي يضيفه هذا القصر على مدينة لندن إذ أنه شهد العديد من الأحداث المهمة، بل أنه يحتوي على العديد من الأنشطة التي تجذب إليها الصغار والكبار مثل المتاهة الكبيرة التي توجد بداخل القصر ويستمتع بزيارتها الصغار، كما يوجد حديقة كبيرة للتزلج على الجليد ملحقة بالقصر هذه الحديقة مفتوحة أغلب أيام الأسبوع، ويقام بها كان عام مهرجان ضخم من أجل الاحتفال بالكريسماس.

  • قصر باكنجهام:

زيارة قصر باكنجهام يعتبر رحلة تاريخية ملكية رائعة في أعرق وأجمل قصور بريطانيا، حيث الفخامة وعالم الأمراء والملكات يقع هذا القصر بمكان ساحر يمتاز بطبيعته الخلابة حيث يقع بين حدائق هايد بارك لندن وجيمس جرين بارك، حيث من السهل الوصول إلى القصر سيراً على الأقدام وذلك لموقعه القريب من ميدان ترافلجار وقربه من حديقة كومنت، ويبلغ إرتفاع هذا القصر الملكي الرائع 24 متر، ويتكون من خمسة طوابق ويمتاز بواجهته التي تلفت الأنظار لروعتها والتي يصل طولها لحوالي 108 متر، ويبلغ عدد الأجنحة والغرف بالقصر 557 غرفة .

يمكن زيارة الحديقة الخاصة بالعائلة الملكية قبل الدخول للقصر، فيوجد بها الكثير من النباتات الخضراء والأشجار ويتوسطها بحيرة كبيرة، كما يمكن مشاهدة العربات الذهبية المخصصة لنقل ملكة بريطانيا، كما يمكن مشاهدة الاسطبول المليء بالكثير من الخيول الأصيلة، كما أنه من الممكن مشاهدة النصب التذكاري فيكتوري الذي تم نحته عام 1911 على يد السير توماس بروك ونظراً لشكله المتميز اطلق عليه اسم كعكة الزفاف، ومن الممكن مشاهدة القاعات الملكية الأنيقة التي تمتاز باثها الفخم وتمتاز بجدرانها التي تزينها اللوحات الزيتية الأصلية، ومن الممكن رؤية العرش المعروف بجاليري الملكة، ويتم عرض عدد كبير من القطع الفنية النادرة  التي يرجع ملكيتها إلى العائلة الملكية.

  • قصر وستمنستر:

وهو من القصور القديمة في لندن وأحد أبرز الأماكن السياحية بالمدينة، تم بناء هذا القصر بالقرن الـ19 ويمتاز بموقعه الاستراتيجي المتميز على نهر التايمز، بينما هو الآن مقر لاجتماعات البرلمان بمدينة لندن ولاجتماعات المجلس العمومي، ويقع دير ويستمنستر بجوار القصر بشكل مباشر وهو المكان الذي يتم تتويج ملوك انجلترا به ويتم دفنهم أيضاً فيه، كما أن القصر يضن بناء معقد ومخطط، ويبلغ عدد الغرف في القصر 1100 غرفة، وقد صنفت اليونسكو هذا القصر على انه أحد المواقع التراثية في أواخر القرن التاسع عشر.

  • قصر كنسينغتون:

ويعتبر من أبرز معالم لندن، ويعتبر هذا القصر هو المقر الأساسي الخاص بالعائلة الملكية داخل البلاد منذ ما يزيد عن ثلاثة قرون، يقع القصر قريباً من حديقة هايد بارك ويقع هذا القصر متوسطاً لحدائق كنسينفتون التي تشتهر بأشجارها المنورقة وروعة أزهارها المتفتحة، ويضم هذا المكان العديد من الشقق الفاخرة والأبنية التي يُفتح منها كل يوم أجزاء كبيرة للزوار، يمتاز هذا القصر من الداخل بروعة تصميمه وفخامته كحال القصور التي بنيت في العصور الوسطى، كما يتم عرض عدد ضخم من المقتنيات والأثاث الأثري واللوحات الفنية التي يعود تاريخها لقرون عدة مضت، فهذا القصر عبارة عن تحفة فنية أثرية مهمة تاريخية عظيمة، فهذا القصر بمثابة بوابة الأحلام لكل من يعشق التاريخ، بخاصة أن المقتنيات الموجودة بالقصر كانت مقتنيات خاصة بملكات وأميرات شهيرات جلسن على العرش مثل الأميرة ديانا والملكة إليزابيث الأولى والثانية.

أهم الشوارع بمدينة لندن :

تذخر لندن بوجود الكثير من المتاجر الفخمة التي يتم فيها عرض أرقى الماركات التجارية العالمية، هذه المتاجر تتوزع بالشوارع والميادين التي تحظى بشهرة واسعة على مستوى أوربا، ومن أهم شوارع وميادين لندن التي تستقطب إليها أعداد هائلة من السياح كل عام ما يلي:

  • شارع اوكسفورد:

أحد أشهر شوارع لندن وأكثرها عراقة، يوجد به ما يزيد عن 300 محل تجاري، ويعتبر شارع اوكسفورد من أكثر شوارع لندن ازدحاماً حيث يمر به ما يزيد عن نصف مليون زائر في اليوم، وبلغت مبيعاته أرقام قياسية قُدرت بخمسة مليارات جنيه استرليني، ويمتد هذا الشارع على مسافة 1.5كم ويلتقي بعدد من الشوارع الفرعية، فالتسوق فيه له متعته الخاصة حيث يُعرف باسم شارع الموضة والذوق الرفيع، فالمحلات التجارية التي تقع به ذات علامات تجارية لها ثقلها عالميا، ويمكن شراء أرقى الهدايا التذكارية من هناك، وفي أخر الشارع يوجد الحمام حيث يمكن الاستمتاع بإطعام الحمام مع التقاط صور تذكارية برفقتهم.

  • شارع ادجوير:

ويُعرف هذا الشارع باسم شارع العرب لندن، إذ أنه شارع الاقتصاد العربي ويعتبر من أهم شوارع المدينة، ويكثر تواجد العرب بهذا الشارع حيث يتواجد فيه مزيج هائل من الثقافات العربية، فهو يجمع لجميع العرب الوافدين من جميع أرجاء الشرق الأوسط، ويضم عدد من المحلات التجارية الأجنبية والعربية ويُباع فيه كافة المستلزمات الشخصية حتى الألبسة والأكسسوارات، كما يوجد به العديد من المقاهي العربية فهذا الشارع يسيطر عليه الأجواء العربية وسط مدينة لندن الراقية.

  • جيرمن ستريت:

ويعتبر أحد أفضل الشوارع في لندن وأكثرها شهرة، فهو يحتوي على أرقى متاجر الأزياء التي تختص ببيع الملابس الرسمية، ويوجد به تشكيلات هائلة من أشهر الماركات العالمية.

  • هاي ستريت كنزينغتون:

هذا الشارع أشبه كثيراً بشارع اوكسفورد بخاصة المتاجر والماركات العالمية المعروفة، إلا أنه أقل ازدحاماً من شارع اوكسفورد، ويتيح للزوار فرصة عظيمة للتسوق.

  • شارع ريجنت:

ويعتبر من وجهات التسوق المعروفة في لندن وأحد أشهر شوارعها التي تشتهر بالنشاط والحركة، كما أنه مشهور بأبنيته الأثرية الأنيقة التي تم إدراجها ضمن قائمة التراث الوطني، بجانب احتوائه على عدد كبير من معالم الجذب مثل ديكورات المحلات من الداخل وكذلك المعارض الفنية والمحلات المختلفة بجانب احتوائه على الكثير من الفنادق، ويبلغ عدد العلامات التجارية بشارع ريجنت 100 علامة، ويقبل على زيارته قرابة 8 ملايين زائر في العام، فهذا الشارع يشكل مزيج رائع بين البساطة العصرية والأناقة الغربية، كما يوجد به العديد من المقاهي والمتاجر ومحلات بيع الأيس كريم، ومن الممكن الاستمتاع بمشاهدة عروض الرقص التي يقوم مجموعة من الموهوبين بتقديمها للجمهور الذين لم يحصلوا على فرصة كافية للشهرة فيأتون إلى هذا الشارع كي يعبرون عن مواهبهم.

  • شارع بوند:

من الشوارع المعروفة في لندن حيث يضم العديد من الماركات التجارية الفاخرة، ويعتبر شارع بوند مقصد مهم لأثرياء العالم حيث تتميز منتجاته بالأناقة والروعة، ويحتوي على العديد من متاجر الملابس التي تعرض منتجات لأكبر المصممين، وكذلك بيع أنواع مختلفة من الحلي والتحف والعطور، ويرجع تاريخ تأسيس شارع بوند لعام 1700 حيث كان يحتضن أثرياء لندن، وكان يسكن فيه كبار الشخصيات في الدولة وأشهر الشعراء والكتاب، وبعد مرور أكثر من ثلاثة قرون لا يزال الشارع محتفظاً بكونه الوجهة المفضلة للمشاهير ولأفراد المجتمع المخملي، كما أن هذا الشارع يضم عدد من أفخم وأرقى الفنادق، ومجموعة متنوعة من المقاهي والمطاعم وعدد من دور السينما.

أشهر الميادين في مدينة لندن :

  • ميدان ليستر:

ويعتبر أحد أشهر الميادين التي تقع بقلب مدينة لندن، بالتحديد في منطقة ويست أند من أكثر المناطق حيوية بالمدينة، ويضم عدد من دور السينما ويعتبر واحداً من الأماكن الرئيسية بلندن، ويتم إقامة المهرجانات كمهرجان لندن السينمائي السنوي والعديد من المناسبات السينمائية، بجانب أنه يتوسط هذا الميدان حديقة تضم تمثال الكاتب الكبير ويليام شكسبير.

  • ميدان بيكاديللي:

تم بناؤه في عام 1819 وذلك كي يربط بين شارع بيكاديللي مع شارع ريجنت، بينما هو اليوم يعتبر من الساحات المفضلة لدى السياح والمشاة للتجمع وذلك قبل الانطلاق لأماكن الترفيه والتسوق التي تحيطه مثل مديان ليستر والحي الصيني ومنطقة سوهو، فيوجد في ميدان بيكاديللي تمثال ايروس الشهير الذي يتوسط الميدان، ويعتبر من أفضل الأماكن التي يمكن شراء الهدايا التذكارية منها.

أشهر المتاحف بمدينة لندن :

تتعدد المتاحف الأثرية في مدينة لندن والتي تجذب ملايين السياح إليها من أجل الاستمتاع بمشاهدة الآثار المختلفة، ومن أهم المتاحف في المدينة ما يلي:

متحف العلوم والاختراعات:

ويعتبر أحد أهم المتاحف الموجودة بمدينة لندن، وأكثر متاحف أوربا شهرة حيث يُعرض فيه الآلاف من التحف، ويشتمل أيضاً على العديد من الاختراعات العالمية مثل كبسولة ابولو التي تستخدم للتحكم الفضائي، بجانب وجود العديد من الآلات القديمة التي حصلت على براءة اختراع، وتم إنشاء هذا المتحف في عام 1863، حيث يجذب السياح من مختلف أنحاء العالم حيث يتم فيه عرض عدد كبير من المقتنيات المختلفة مننثل القطع الفنية، حتى تم فصله من أجل تشكيل متحف ألبرت وفيكتوريا، ومنذ عام 1909 أصبح المتحف متخصص بالقطع العلمنية والاختراعات، ويحتوي المتحف على أكثر من قسم بالطابق الأرضي يوجد صالة الطاقة التي يتم فيها عرض منجزات العلوم والتكنولوجيا على مر العصور، ومتاح أيضاً مشاهدة بعض العروض السينمائية لأفلام علمية وثائقية، ذات شاشات عرض رباعية وثلاثية الأبعاد، ويمكن أيضاً مشاهدة كبسولة القيادة المركزية الفضائية ابوللو 10، والتي تعتبر المركبة الأولى التي وصلت للقمر، ويمكن مشاهدة أول محرك نفاث بالعالم ويمكن مشاهدة صاروخ سيتنفسون الذي يرجع تاريخه لعام 1829، ومن الممكن مشاهدة الحمض النووي الذي حتى على جائزة نوبل للطب سنة 1962 والذي اخترعه جيمس واتسون، ومشاهدة العديد من الأجهزة المخصصة لتجربة التحليق بالفضاء الخارجي، وزيارة الصالات التفاعلية التي تتيح فرصة لتبادل النقاش العلمي.

  • المتحف البريطاني:

أحد أقدم المتاحف بلندن وأكبر المتاحف على مستوى المملكة المتحدة، ويعتبر من أكثر الوجهات الجاذبة للزوار في بريطانيا وذلك كان عام 2015 للمرة التاسعة على التوالي، يُعرض بالمتحف البريطاني تاريخ الحضارات الإنسانية ولك لاحتوائه على ما يزيد عن 13 مليون تحفة فنية نادرة تم جلبها من أغلب قارات العالم والعديد من الشعوب المختلفة التي تتالت على الإنسانية، ويعود تأسيس المتحف لعام 1753، وأفتتح عام 1759 بمنطقة بلومزيري، ويمكن في المتحف مشاهدة مجموعات فنية رائعة ونادرة من الفنون الازنبقية من تركيا ومشاهدة عدد من الآثار الخاصة بالشرق الأوسط، ومن الممكن التعرف على الآثار التي يرجع تاريخها للعصور الوسطى والتي تتمثل في القسم المصري والآسيوي واليوناني والروماني، ويعرض بالمتحف البريطاني بعض القطع الأثرية المفقودة والتي وُجدت بالمدينة الغارقة التي تُعرف باسم اتلانتس مصر وذلك بعدما تم العثور عليها بأعماق البحر المتوسط في وسط دلتا مصر، ويحتوي المتحف أيضاً على قسم لعلم السلالات البشرية وعلم المعادن وعلم النباتات وعلم الحيوان والجيولوجيا وقسم مخصص للتحاليل والبحث العلمي فضلاً عن معالم الصيانة والترميم وبعض الخدمات العامة.

  • متحف مواصلات لندن:

وهو واحد من المتاحف المميزة في لندن، فهو متحف خاص بالمواصلات التي كانت تستخدم في المدينة، وأغلبية المعروضات بالمتحف ترجع للمواصلات اللندنية، وفي هذا المتحف توثيق للحقب الزمنية التي شهدها مجال صناعة المواصلات بمدينة لندن بدءاً من عام 1800، ومن ضمن المعروضات التي يضمها المتحف حافلة لندن الحمراء، ويحتوي أيضاً على أول قطار يسير أسفل الأرض على مستوى العالم.

  • متحف الشمع:

هذا المتحف يختلف عن بقية المتاحف الأخرة بالعالم، إذ يتم فيه عرض مجسمات وتماثيل صُنعت من الشمع، وأغلبهم للمشاهير بكافة المجالات سواء فن أو سياسة أو رياضة أو حتى شخصيات تاريخية، ويقصده السياح من أجل التقاط بعض الصور بجوار مجسمات المشاهير وكأنهم صادفوهم في الواقع، وذلك لأنها مصنوعة بشكل احترافي للغاية وبجودة ودقة عالية تهتم بكافة التفاصيل الشخصية، من أهم مجسمات الموجودة بالمتحف مارلين مونرو وليوناردو دي كابريو وانجلينا جولي، وبالقسم الثاني من المتحف كما يعرف باسم الصالون يوجد فيه مجسمات لأبرز نجوم الرياضة والشخصيات السياسية، بينما في القسم الثالث فهو عبارة عن غرفة الرعب وتحتوي على تماثيل للمجازر التي حدثت خلال أيام ثورة الفرنسية التي شهدت كثير من الأحداث الدامية.

  • متحف التاريخ الطبيعي:

يعتبر أحد أكثر المتاحف شعبية في مدينة لندن، حيث يضم قرابة 80 مليون عينة مختلفة للعديد من الأحياء مثل الحشرات والكائنات المنقرضة والنباتات والحيوانات وعينات للمعادن ولطبقات الأرض، هذا المتحف تم تأسيسه عام 1881.

  • متحف فيكتوريا وألبرت:

ويعتبر أحد أكبر متاحف فنون التزيين والديكور على مستوى العالم، يضم مجموعة ضخمة من المعروضات التي يصل عددها لأكثر من 4.5 مليون قطعة مختلفة ومتنوعة، تم تأسيس المتحف عام 1853 وبلغت مساحته 51 ألف م2، وتم تسميته بهذا الاسم نسبة للملكة فيكتوريا وإلى زوجها الأمير ألبرت، ويحتوي المتحف على عدد من المعروضات التي يبلغ عددها 145 تعود لحقب تاريخية مختلفة لما أكثر من 4000 سنة ولحضارات مختلفة مثل حضارات الهند والصين وكوريا واليابان والعالم الإسلامي، بجانب وجود عدد هائل من التحف المذهلة التي تم صنعها من الذهب والفضة وعدد من التحف الزجاجية والخزفية والمنسوجات وبعض الأعمال الخشبية والمعدنية، وما يميز هذا المتحف هو احتوائه على الكثير من القطع الأثرية النادرة التي يرجع تاريخها لألاف السنين، كما يضم أيضاً أقدم النسخ للقرآن الكريم وعدد من كتابات الفنان ليوناردو دافنشي.

  • المتحف الوطني:

ويعتبر من أهم المعارض الفنية الموجودة على مستوى العالم يتم فيه تقديم تشكيلة كبيرة من أندر اللوحات الفنية التي يرجع تاريخ أغلبها للقرن الـ13، وأسس هذا المتحف عام 1824 ويحتوي المتحف على ما يزيد عن ألفي عمل فني لأكبر الفنانين العالمين مثل بيكاسو وليوناردو دافينشي ودالي وغيرهم، ويمكن مشاهدة ما يزيد عن ألفي لوحة فنية موجودة بداخل المتحف يعود تاريخها للقرن الـ13.

أجمل الحدائق في لندن :

تضم مدينة لندن عدد منن أروع الحدائق بالعالم، حيث تمتاز بروعة الطبيعة فيها لذا يتردد على زيارتها الكثير من السياح من مختلف العالم كل عام، ومن أهم الحدائق في لندن نذكر:

  • حديقة هايد بارك لندن:

تقع حديقة هايد بارك بقلب العاصمة وتتركز بغربها، وتبلغ المساحة الإجمالية للحديقة حوالي 142 هيكتار، ويبلغ عدد الأشجار التي تحتوي عليها الحديقة حوالي 400 شجرة خضراء، الحديقة مصممة على شكل بيضاوي جذاب، وتعتبر هذه الحديقة من الأماكن المثالية للاسترخاء واستنشاق هواء نقي وممارسة رياضة المشي، ويتاح فيها استئجار دراجات  هوائية للتجول بالحديقة بشكل أسرع، ويوجد فيها عدد من النُصب التذكارية مثل نصب الأميرة ديانا، بالإضافة لاحتواء الحديقة على بحيرة كبيرة من الممكن استئجار قارب والقيام بجولة للاستمتاع بروعة الطبيعة وصفائها، وهناك يمكن مشاهدة العديد من أنواع الطيور والأزهار النادرة.

  • حدائق كيو لندن:

هو الاسم الذي يطلق على الحدائق النباتية الملكية في بريطانيا، وتعتبر حدائق كيو واحدة من أهم وأكبر حدائق لندن، فهي تضم ما يزيد عن 300 فدان من الأراضي والحدائق الخضراء بالإضافة لعدد متنوع من الحيوانات والنباتات ويوجد بها أكبر مجمع لحفظ الأعشاب، تحتوي هذه الحديقة على 40 نوع مختلف من النباتات المائية والزهور، أما عن مشتل الحديقة فيحتوي على عدد من الأشجار التي يزيد عمرها عن مئتين وخمسين سنة، ويوجد منها العديد من الأشجار المعمرة، كما أنها تضم حدائق ازيليا التي تضم العديد من النباتات والأزهار التي يعود تاريخها لعام 1820 ولا تزال باقية حتى الآن.

  • حديقة هولاند بارك:

وهي أحد الحدائق التي تمتاز بالهدوء وجمال الطبيعية، حيث يتوافر بها عدد من الأماكن المخصصة للجلوس فضلاً عن اتساع المساحات الخضراء وبرك المياه المنتشرة بأكثر من مكان داخل الحديقة، كما يوجد فيها عدد من الطيور والحيوانات، وتضم هذه الحديقة أيضاً بداخلها حديقة يابانية مهداة من دولة اليابان.

  • حديقة جيمس بارك:

وتشتهر هذه الحديقة بأنها من أجمل الحدائق في لندن، حيث تتميز بجمال موقعها الذي يقع على مقربة من القصر الذي تعيش الملكة إليزابيث الثانية فيه وهو قصر باكنجهام، يتوسط الحديقة بحيرة رائعة يصبح فيها عدد من الطيور الغريبة والجميلة كما يوجد بها السناجب، وتمنح هذه الحديقة لزوارها إمكانية الجلوس وسط أحضان الطبيعة من أجل الاستمتاع بأروع إطلاله.

  • حديقة حيوان لندن:

وهي واحدة من أشهر الحدائق بمدينة لندن ومن أشهر الحدائق العلمية في المدينة، فهي تتناسب مع الأطفال من أجل التسلية والترفيه والمعرفة والتعلم والتعرف على الطبيعة الأم، في هذه الحديقة يتوافر تجربة غاية في الإثارة حيث يتوافر بها مجموعات من الحيوانات النادرة، وقد اتخذت هذه الحديقة أسلوب خاص بها في عرض الحيوانات، حيث هناك النمور تعيش طليقة بدون أقفاص تعيش حياتها بصورة طبيعية، ويبلغ عدد المخلوقات بالحديقة أكثر من 600 نوع مختلف مثل النسر الملك والنسور السوداء والببغاوات العسكرية وثعالب الماء الشرقية وغيرهم من الحيوانات النادرة، أما عن عدد الثدييات الموجودة بالحديقة فيزيد عددها عن 70 نوع مختلف، بينما الزواحف فتتألف من 81 نوع كما أنه من الممكن الاستمتاع بمشاهدة اللا فقاريات والبرمئيات والطيور النادرة إذ يبلغ عدد مجموعة الطيور حوالي 117 نوع، بينما البرمئيات 25 نوع والأسماك 281 نوع بينما مجموع اللا فقاريات فيبلغ عددها 230 نوع مختلف.

  • حديقة ريجنت بارك:

وهي حديقة ملكية ضخمة تقع ريجنت بارك بشمال غرب لندن جزء منها يوجد بمنطقة وستمنستر والأخر بمنطقة كامدن، وتبلغ ساحتها 410 فدان، تحتوي هذه الحديقة على مجموعة ضخمة من الطيور، والملاعب الرياضية ومنطقة مخصصة للقوارب، كما أنها تشتهر بوجود عدد ضخم من العيات والنباتات النادرة التي جُلبت من مختلف أرجاء العالم، ففي القسم الشمالي من الحديقة يوجد مساحة مفتوحة يصل ارتفاعها 78 متر مما يساعد على رؤية الكثير من معالم المدينة في مشهد بانورامي غاية الروعة، كما يوجد بها مسرح مقاك وسط الهواء الطلق تم إعداده خصيصاً من أجل إقامة الاستعراضات والحفلات الموسيقية، ويوجد قسم مخصص للحيوانات يحتوي على عدد من الحيوانات المفضلة للصغار كالفيلة والقرود والزراف والزواحف.