الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف يتنفس جراد البحر وماذا يأكل ؟

بواسطة: نشر في: 23 مارس، 2022
mosoah
كيف يتنفس جراد البحر

كيف يتنفس جراد البحر الذي يعتبر واحد من الحيوانات المثيرة للاهتمام لأنها لا تعيش فقط في البحار بل هناك من يعيش منها في البرية وذلك على حسب أنواعها المختلفة بل وتختلف حتى الأنواع البحرية ما بين أنواع تعيش في البحار أي المياه المالحة وأنواع تعيش في الأنهار وسط المياه العذب لذلك في هذا المقال يقدم لكم موقع موسوعة نظرة واسعة على جراد البحر.

كيف يتنفس جراد البحر

جراد البحر والذي يعرف أيضًا باسم الإستاكوزا واسم أم الربيان وأيًا كان مسماه فهو من الأطعمة البحرية اللذيذة التي تُأكل حول العالم لكن قبل أن تصل إلى الطبق الذي أمامك تعيش حياة طويلة في البحار وحتى تستطيع أن تبقى على قيد الحياة فإن:

  • جراد البحر مثله كباقي الحيوانات البحرية الأخرى وكأي كائن حي لابد أن يتنفس حتى يستطيع أن يعيش ومثل الأسماك والحيوانات الحرية المختلفة فإن جراد البحر يتنفس من خلال الخياشيم.
  • وتعتبر الخياشيم هي الجهاز التنفسي الخاص بالكائنات البحرية أو ما يطلق عليها اسم القشريات والتي تقوم بجمع الأكسجين داخل الجسم ومن ثم إخراجه مرة أخرى وتتواجد الخياشيم داخل جسم الكائنات البحرية وبالتحديد في جسم جراد البحر في جانبي جسمه وفي نهاية كل ساق.
  • وتعمل الخياشيم على سحب الأكسجين من الماء عند دخوله الجسم ليصل مباشرة إلى مجرى الدم الخاص بالحيوان البحري.
  • وما استطاع أن يكتشفه العلماء أثناء دراسة جراد البحر توصلوا إلى أنه يمتلك واحد من أكثر الخياشيم حساسية وأكثرها عملًا لأنها تمتلك قدرة كبيرة جدًا في امتصاص الأكسجين داخل الماء بسرعة وبدرجة عالية لذلك إذا كان جراد البحر يتواجد في بقعة مياه معينة فهذا يعني أن الجو خارجها سيكون قليل الرطوبة.
  • ولأن جراد البحر يمتلك الخياشيم في ساقه أيضًا كان الموضع نفسه أمر يحتاج للدراسة لأن الخياشيم التي يمتلكها طرية جدًا تلتق بأس سطح طري يممكن أن يقابلها فكيف له أن يسير إذًا.
  • لكن توصل العلماء أن الخياشيم لا تعيق حركة جراد البحر على الإطلاق لأنها ما دامت تستطيع أن تمتص الأكسجين من الماء ستساعد ساق جراد البحر في أن تتحرك بصورة أسرع وبالتالي تسهل حركته تحت الماء ولن تكون سببًا أبدًا في أن تعيقها

هل جراد البحر من اللافقاريات

استطاع العلم أن يصنف جميع الكائنات الحية سواء كان إنسان أو حيوان أو حتى نبات، ويتم التصنيف على أهم ما يميز جسم الكائن الحي فيأتي جميع أصحاب الصلفات المشتركة في تصنيف واحد وعلى هذا فإن:

  • جراد البحر يصنف في اللافقاريات لأنه لا يمتلك عمود فقري تمامًا كمعظم القشريات ولا يمتلك أيضًا بنية شوكية أو غضاريف صلبة.
  • وما يعطي لجرام البحر الجسم الصلب وما يحميه من العوامل الخارجية هو هيكله الخارجي الذي يتكون من الكيتين وهي المادة الكيميائية التي تعمل على صلابة الأجسام فهو ليس صلب بالمفهوم العادي بل ارفع حجم توقعاتك لأنه هيكله الخارجي صلب كالأخشاب أي أنه قوي جدًا.
  • وحتى يعطي الهيكل الخارجي لجراد البحر القدرة على الحركة بصورة انسيابية فهو يحتوي على مفاصل هي التي تساعده على الحركة بصورة كبيرة.
  • وإذا أردنا أن ندرس شكل جراد البحر بصورة متعمقة سنجد أن لونه الخارجي هو اللون الأحمر وهو اللون الشائع بين جميع الأنواع ويتخلل الأحمر جزء من اللون الأسود على جواد الهيكل الخارجي.
  • لكن علينا التفرقة ما بين اللون الأحمر الناري وهو لون جراد البحر من بعد مرحلة البلوغ أما الجراد البني فهو الجراد الصغير الغير بالغ.

ماذا يأكل جراد البحر

في قاع البحار هناك حياة متكاملة وأنواع كثير جدًا من الحيوانات المختلفة لا تأكل جميعها نفس أنواع الطعام بل تختلف على حسب كل حيوان حيث:

  • يتغذى جراد البحر على الأسماك صغيرة الحجم سواء كانت حية أو ميتة وإذا كان السمك ميت يستطيع أن يتغذى عليه مهما كان حجمه، لأن العائق في تناول الميت الكبير هو صعوبة اصطياده لأنه يفوق حجة جراد البحر الذي لا يمتلك في الأساس حجمًا كبيرًا.
  • يستطيع جراد البحر أيضًا أن يأكل النباتات والعوالق النباتية الموجودة في مياه البحر وهو ما يجعله يقوم بتطهير وتنظيف مياه البحر ولا يجعلها عكرة.
  • وبعد أن تعرفنا على غذائه علينا أن نعرف أنها غذائنا نحن البشر الذي اكتشف طريقة طهيه منذ آلاف السنين وكان من الأطعمة البحرية ذات الطعم الشهي في الكثير من بلدان العالم.
  • ويستطيع الإنسان أن يحصل على أفضل أنواع جراد البحر في بعض البلدان دون عن غيرها وتلك البلدان هي مصر وفرنسا، الولايات المتحدة الأمريكية، والمكسيك ونيجيريا ومعهم الصين وأيضًا استراليا زهي البلدان التي تكثر فيها المسطحات المائية المفتوحة والكبيرة وهي الأماكن التي يعيش فيها جراد البحر.
  • في هذه البلدان تستطيع أن تجد الكثير من الأنواع الخاصة بجراد البحر التي جميعها تمتلك الطعم الشهي لكن يعتبر أشهر نوع منه والأكثر نضجًا هو البروكامبرس كلاكي أي جراد المستنقعات الحمراء وهو النوع الذي يمتلك أعلى معدل خصوبة ما بين الأنواع الأخرى وهو ما يجعله الألذ من جهة الطعم كما أنه يمتلك خصائص جسدية غير موجودة في الأنواع الأخرى ألا وهي القدرة على مكافحة الأمراض بصورة رائعة.

كيف يتكاثر جراد البحر

لا تتكاثر الأسماك والحيوانات البحرية بالطريقة التي يتكاثر بها البشر أو باقي الحيوانات بل لها طريقة خاصة تختلف من حيوان بحري إلى أخر وعلى ذلك فإن:

  • جراد البحر يدخل في مرحلة التكاثر من بعد أن يصل إلى مرحلة البلوغ ويفضل جراد البحر أن تتم عملية التكاثر داخل الجحور المغلقة، لكن هذا لا يعني أنها لا تتم في المناطق المفتوحة أيضًا لكنه معظمهم يميل إلى استخدام الجحور أو حفر حفرة في قام البحر ليتكاثر بها.
  • أما الأعضاء التناسلية في جراد البحر فتختلف ما بين الذكر والأنثى فالذكر يحتوي جسمه على مخالب وهي التي يتم التزاوج من خلالها بينما يحتوي جسم الأنثى على مستقبلات منوية هي التي يتم فيها عملية الإخصاب وهي التي تقوم بإطلاق البويضات.
  • عندما تتحد البويضات مع الحيوانات المنوية تبدأ في أن تخرج على شكل بيض والذي يبقى داخل القشور طوال فترة التزاوج لكنه يفقس في شهر مايو من كل عام.
  • يخرج جراد البحر الصغير إلى العالم ويكون ذو جسم طري ليتمكن من الالتصاق بأمه حتى يكبر قليلًا فيظل لاصقًا بها إلى ما يقرب 3 أسابيع متواصلة ومن ثم تبدأ في أن تحصل على حريتها وتستطيع أن تبدأ حياتها وتنمو يومًا بعد يوم.
  • ما يعجل من عملية النمو الخاصة بجراد البحر هو درجة الحرارة فكلما كانت درجة الحرارة مرتفعة كلما استطاع جراد البحر أن ينمو ويصل إلى مرحلة البلوغ بصورة أكبر وأسرع لذلك يعتبر فصل الصيف هو الفترة التي تستطيع فيه الجراد في أن تنمو لذلك أثناء تلك المرحلة تمتنع عن الأكل حتى تكتمل عملية نضجها وهو ما يفسر عدم توافر جراد البحر في فصل الصيف وتواجده في الأسواق بكثرة في فصل الشتاء وهذا لأن في فصل الصيف تمتنع عن تناول الطعام وبالتالي يصعب جدًا صيدها.

المراجع

1