الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية استثمار الوقت فى حياة الانسان

بواسطة: نشر في: 20 يناير، 2020
mosoah
كيفية استثمار الوقت فى حياة الانسان

نقدم لكم اليوم كيفية استثمار الوقت ، فهو يمر دون أن ينتظر أحد، وقد قال السابقون في حسن استغلال الوقت أن الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك، أي أنه لا ينتظر حتى تقوم بتقوم بتنظيم حياتك، بل يمر ولذلك فينبغي على الإنسان أن يستغله بالشكل الأمثل، وفي هذا المقال من موسوعة نتعرف معكم على الطرق المثلى لاستغلال الوقت فيما يفيد، فتابعوا معنا.

كيفية استثمار الوقت فى حياة الانسان وتنظيمه

استثمار الوقت يعني قضاءه في أمور مثمرة ومهمة تعود على الفرد في بالفوائد في جميع الجوانب الحياتية، سواء في علاقته مع الله تعالى أو علاقته مع نفسه أو علاقته مع الآخرين، وهو من أهم السبل للحفاظ على الوقت من الضياع في العدم، فالوقت الذي ينتهي لا يمكن تعويضه بأي شكل من الأشكال، كما أن الاستغلال الأمثل له به فوائد دينية لأنه واحد من الأشياء التي سيُسأل عنها الإنسان يوم القيامة حيث يُسأل عن عمره فيما أفناه.

فوائد استثمار الوقت

استثمار الوقت له أهمية عظيمة في حياة الشخص حيث يعمل على:

  • تنظيم الوقت يساعد على تحسين الحالة المزاجية للإنسان الذي يقوم بتحديد المهام التي يريد أن يفعلها، لأنه يشعر بالإنجاز بعد أن انتهى منها، وذلك بدلا عن المشاعر السلبية التي قد يشعر بها في حال عدم تنظيمه الوقت والشعور الدائم بالتقصير وأنه يومه انقضى دون أن يفعل فيه شيئًا.
  • حسن إدارة الوقت يعمل على تحسين علاقة الشخص بالمحيطين به، فهو يجد أوقاتًا لصلة الرحم والسؤال عن الأصدقاء، والخروج من حالة الانعزال التي تتسبب فيها الفوضى.
  • حسن إدارة الوقت واستثماره تعين الشخص على تحقيق أهدافه بشكل أسرع.
  • يساعد استثمار الوقت على تحسين الصحة العامة للفرد عن طريق تخصيصه لأوقات محددة لنومه واستيقاظه، وكذلك تحديد المهام اليومية بشكل يجعله يبذل مجهودات أقل في إنجاز تلك المهام.

طرق استثمار الوقت

هناك العديد من الطرق الفعالة التي من الممكن أن تفيد الإنسان في استغلال وقته في أشياء مفيدة ونافعة بدلا من إهداره في فعل أشياء لا تفيد، ومن هذه الطرق:

  • قبل البدء في وضع الخطط لاستغلال اليوم يجب على الشخص أن يقوم باستخدام ورقة وقلم وكتابة الروتين اليومي لحياته، وتحديد الإنجازات التي يقوم بها، والأشياء غير المفيدة التي تستهلك الوقت.
  • يقوم بعدها الشخص بحساب الأوقات الضائعة في أشياء غير مفيدة، وبالمقابل كذلك الوقت الذي ينقضي في فعل المهام المطلوبة منه.
  • من أهم الطرق الفعالة لاستغلال الوقت الاستغلال الأمثل هو وضع خطة لليوم، وتشمل هذه الخطة تحديد جميع المهام التي يريد القيام بها. بما في ذلك أوقات الاسترخاء والترفيه.
  • في نهاية الأسبوع يقوم الشخص بوضع جدول يذكر فيه الإنجازات التي قام بتحقيقها، والمهام التي لم يستطع إنجازها والأسباب التي منعته من ذلك ليتسنى له تلافي تلك المشكلات في خططه القادمة.

من الأشياء التي يمكن الاستفادة بها في الأوقات المهدرة:

  • ممارسة التمارين الرياضية التي تقوي الجسم وتحافظ على صحة الدماغ.
  • فعل الطاعات كقراءة القرآن أو الذكر أو صلاة التطوع
  • زيارة الأقارب أو الأصدقاء أو مكالمتهم للسؤال عنهم.
  • التخطيط للسفر في نزهات لقضاء أوقات العطل والراحات.
  • قراءة كتاب معين لتنمية المدارك وتوسيع الآفاق.
  • مشاهدة الأفلام الوثائقية التي تساهم في تعزيز الثقافة العامة للفرد.
  • المساهمة في الأنشطة التطوعية لمساعدة الشخاص المحتاجين، والتي تعود بالنفع على المجتمع.
  • أصبح الآن الإنترنت وسيلة فعالة دا لتنمية المهارات حيث يمكن الحصول على دورات تدريبية مختلفة في مجالات متعددة تمكن الشخص ممن تنمية مهاراته.
  • تعلم لغة جديدة تساعده في العمل.

استثمار الوقت في الإسلام

يعتبر الوقت في الإسلام ذو أهمية كبرى واستغلاله الاستغلال الأمثل في طاعة الله والابتعاد عن المنكرات والمعاصي من العبادات التي يتقرب بها المرء إلى الله تعالى وترتفع بها درجاته في الآخرة، فعمر الإنسان الذي ينقضي لن يعود، وقد كان استغلال الوقت من الأهمية بمكان يجعله واحدًا من الصفات الأربعة التي سيسأله الله تعالى عنها يوم القيامة قبل بدء حسابه منها عمره فيما أفناه، ولذلك ينبغي على المسلم أن يحرص على أن يستغل وقته في عبادة الله والذكر وطلب العلم وصلة الأرحام ومساعدة المحتاجين.

المراجع

1

2

3