مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسماء السدود في الامارات

بواسطة:
اسماء السدود في الامارات

نبذة عن اسماء السدود فى الامارات وأهميتها ،  تحظى سدود الإمارات بأهمية كبيرة من جميع الجهات المعنية، فهي كيان له تاريخ أولاً، وفوائد عظيمة على مر العصور ثانياً، كما أنه يمكن الاعتماد عليها بشكل رئيسي في خطط تخص مجال الزراعة بأراضي الإمارات العربية المتحدة ، وفى مقالنا الآتي على موسوعة نبذة عن أسماء أهم سدود الإمارات .

اهمية بناء السدود

تهتم الجهات المعنية ببناء السدود بشكل عام؛ من أجل الحفاظ على أكبر قدر ممكن من مياه الأمطار أوقات الغيث وأوقات السيول، وتخزينها بخزانات أو بحيرات تتميز بالعمق الشديد. وهذا ييسر في المقام الأول الحفاظ على المساحات الزراعية من الجفاف أوقات الري، وكذا فإنه يشكل حاجزاً يمنع كثير من الأودية من حدوث الانهيارات أو الغرق .

كما أن بعض السدود بالإمارات تشكل وجهة سياحية بديعة، وهى تُفتح للزيارة طوال اليوم، ربما يحظر فيها الأنشطة المختلفة كالتخييم وتناول الوجبات وخلافه، ولكنها ذات طبيعة خلابة تعين من يراها على تصفية الذهن، والاسترخاء.

ماهي اسماء السدود في الامارات

يوجد بالإمارات نحو مئة وعشرين سداً . تتنوع أغراضها بين حفظ المياه للزراعة، وما بين حماية الوديان من الانهيار وما بين سدود أنشئت لكلا الغرضين، نوجز عرض أبرزهم فيما يلي:

  • سد وادي حام
  • سد وادي الفيل
  • سد وادي أذن
  • سد وادي البيح
  • سد وادي حذف
  • سد وادي البصيرة
  • سد وادي الوريعة
  • سد وادي مي
  • سد وادي غلف
  • سد وادي الطويين
  • سد وادي السيجي
  • سد وادي زكت
  • سد الخليبان
  • سد القور
  • سد بُراق
  • سد مزيرع
  • سد غلفا
  • سد الشويب
  • سد المستب
  • سد حاجز اللص
  • سد الحيل
  • سد حمد
  • سد لبن
  • سد حاجز المنيعي
  • سد طوي
  • سد شوكة
  • سد فلي

هذا وتهتم إدارة الموارد المائية بحكومة الإمارات بنشر تطبيق إلكتروني حول السدود المائية للإمارات، وكيفية الوصول إليها، كما وتخطط الدولة لإنشاء استراحات وحدائق ملحقة بالسدود لتعزيز السياحة بالمنطقة.

هذا بالإضافة إلى احتواء التطبيق على معلمات حول كل سد من حيث ارتفاعه وطوله والسعة التخزينية لبحيرته.

مهمات سدود الإمارات العربية المتحدة

  • سد  وادي حام

    يعتبر من أقوى واهم السدود بالإمارات العربية المتحدة، وهو يقع في المنطقة الشرقية للإمارات، وهو يقوم بتغذية مناطق الفجيرة، و كلباء، ويعمل على الاستفادة من المياه السطحية لوادي حام، وتحويلها لتغذية الطبقة الحاملة للمياه الجوفية هو سد حصوي ركامي، يستطيع تخزين نحو 211 كيلو متر مربع من مياه الأمطار.

  • سد وادي البصيرة

    يغذى منطقة الدبا، ويعمل على حجز المياه من الأودية التي تقع خلف السد، وهو سد ترابي صخري جيبوتي  ، ويتسع ليخزن نحو 116 كيلو متر مربع .

  • سد الشويب

يستخدم في الحفاظ على الثروة السمكية، والحفاظ على مياه الري. كما استعمل سد الشويب لإصلاح الأراضي المحيطة به لزراعتها، واستخدامها كمنتجعات وواحات سياحية.  وتقدر سعته التخزينية بنحو 31 مليون متر  مكعب من المياه، ونحو سبع مليارات من جالون مياه الأمطار.

  •  سد القور

يستفاد منه في تحسين مياه الآبار الجوفية، وري الأراضي الزراعية على فترات طويلة ، وهو يتسع ليشمل نحو 85000 متر مكعب من المياه.

  •  سد وادي أذن

يقوم على تغذية أراضي وادي أذن الزراعية، و الحمرانية، وتبلغ سعته التخزينية لمياه الأمطار 60 متر مربع.

  •  سد وادي البيح

ويعمل على تغذية مناطق البريرات و الحمرانية، ويستفيد من  المياه السطحية لوادي البيح لتغذية الطبقة الحاملة للمياه الجوفية. وتبلغ سعته التخزينية 468 كيلو متر مربع.

  •  سد الخليبان

تبلغ سعته التخزينية لمياه الأمطار نحو 18 ألف و 400 متر مربع. وهو من السدود السياحية بالإمارات. يتاح زيارة المكان على مدار الأربع وعشرين ساعة، شرط عدم التخييم، أو تناول الطعام.

  •  سد غلفا

تعتبر وظيفة سد غلفا الأولى هو حجز مياه الأمطار التى تهطل بعيداً عن وادي غلفا، كما يغذى المناطق خلف وحول السد. وتبلغ سعته التخزينية 11.5 كيلو متر مربع.

  •  سد وادي الوريعة

ويقع في المنطقة الزراعية الشرقية، ويصب مياهه في خليج عمان.وهو سد ترابي صخري، تبلغ سعته التخزينية ب 113 كيلو متر مربع.

  •  سد وادي الفيل

يستفاد منه في تهدئة اندفاع مياه السهول نحو الوادي، وتوجهيها نحو البحيرة، ثم توزيعها لري الأراضي الزراعية عبر قنوات الفيل. وهو سد خرساني، تبلغ سعته التخزينية 6.89 كيلو متر مربع.

  •  سد بُراق

يوجد بإمارة الشارقة، وهو من السدود السياحية بالإمارات، يستقبل الزوار على مدار الأربع والعشرين ساعة. ويقضى به الزوار ما يقرب من الساعة ونصف.

  •  سد وادي حذف

يعمل على تغذية الطبقات الأرضية الحاملة للمياه الجوفية، وزراعة المناطق الجوفية كمناطق مصفوت، ومزربع. وهو سد ترابي صخري، تلغ سعته التخزينية نحو 62 كيلو متر مربع .

 

وتهتم الإمارات بتسجيل ما نجحت هذه السدود على اختلاف مواقعها، ووظائفها، وسعتها التخزينية في الفوز به من مياه الأمطار. وكذلك العمل على توثيقه ونشره بجميع الوسائل الإعلامية والدعائية.

كما وتولى الإمارات اهتماماً بأهالي الوديان، والأراضي المحيطة بهذه السدود، فلقد ورثوا حماية أرضهم وكل ما بها عن طيب خاطر، بل أنهم قد وطنوا أنفسهم على الأمر فاعتبروه جزءاً لا يتجزأ من وجودهم قريبا من سدود الإمارات العربية المتحدة.